آخر الأخبار

تحديد هوية 33 جمجمة لشهداء الثورات الشعبية المتواجدة بباريس

زيتوني: اللجنة المختصة تواصل عملها

7 يناير 2019 - 5:55 م

أعلن، اليوم، وزير المجاهدين الطيب زيتوني، بالعاصمة، بأن اللجنة التقنية الجزائرية الفرنسية المكلفة بمتابعة قضية جماجم شهداء الثورات الشعبية، المتواجد بمتحف الانسان في باريس، حددت هوية 33 جمجمة تعود لشهدائنا لحد الآن.

وتابع، الوزير زيتوني، أن اللجنة التي تتشكل من خبراء ومختصين “ما زالت تواصل عملها” لمعرفة جماجم شهداء المقاومة الشعبية، موضحا: “عدد جماجم شهداء الثورات الشعبية المتواجدة بمتحف باريس جد هام مما يتطلب وقت كبير ومثابرة واجتهاد لتحديد هوية أصحابها بالنظر لهذه العملية المعقدة”.

كما أشار زيتوني إلى أن “هذه اللجنة ما زالت تواصل عملها حيث تنقلت مرتين إلى  متحف باريس لتحديد هوية أصحاب هذه الجماجم التي تتواجد بالمتحف منذ أكثر من  150 سنة، حيث تم لحد الآن معرفة هوية 31 جمجمة وستجتمع اللجنة قريبا مع  الجانب الفرنسي لمواصلة عملها في هذا الإطار”.

وأوضح الوزير بأن ثمة عمل يجرى حاليا مع قطاعي المجاهدين والنقل والأشغال  العمومية يقضي بجعل أماكن بالمطار خاصة بالتعريف بتاريخ الأمة الحافل بالبطولات.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

9 − 7 =