آخر الأخبار

لعراجي مكان دباش 

22 سبتمبر 2019 - 11:27 م

يتردد في أروقة وزارة الاتصال أن أيام “أمينة دباش” أصبحت معدودة على رأس أقدم جريدة في الجزائر “الشعب” وأن خليفتها لن يكون سوى نور الدين لعراجي الذي شوهد عدة مرات في مبنى الوزارة خاصة لما كانت “دباش” في الصين تأخذ صور “السيلفي” أمام سور الصين العظيم ؟!

للإشارة يقال أن سبب إبعاد دباش هو قربها الشديد من “السعيد بوتفليقة” وصديقتها الحميمة “سامية بن مغسولة” المحسوبة هي كذلك على “سلال” و”السعيد” وبالمختصر على العصابة.

وتدخل هذه التغييرات على رأس بعض المؤسسات الإعلامية تحسبا للانتخابات الرئاسية المقبلة التي يريد أغلبية الشعب حياد وسائل الإعلام العمومية فيها مثلها مثل الإدارة في هذا الاستحقاق الوطني الهام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × اثنان =