آخر الأخبار
أزمة سد النهضة.. السودان: لا مجال للحديث عن الخيار العسكري عودة الدبلوماسية المهاجرة.. دعم دولي وتعزيز للاستقرار بليبيا توقعات بحضور الأمير هاري جنازة الأمير فيليب توقعات بحضور الأمير هاري جنازة الأمير فيليب حداد "خاص" من الملكة إليزابيث على زوجها الأمير فيليب "أيام الجور".. سنوات الظلم والحرب الليبية في دراما رمضان رمضان اللبنانيين مع أزمة الدولار.. ارتفاع "جنوني" للأسعار واشنطن تعلن الموازنة العسكرية وتكشف عن أولوياتها الدفاعية جونسون ينعى الأمير فيليب النرويج ترفض أن يضم صندوق الثروة السيادية للبلاد شركات سعودية السفير الروسي في النمسا: هناك ألاعيب قذرة حول "سبوتنيك V" وفاة الأمير فيليب زوج الملكة البريطانية إليزابيث الثانية عن عمر يناهز 100 عام شركات إعادة التأمين تتحمل معظم تكاليف أزمة سفينة قناة السويس محادثات "مليارية" لاستحواذ "تويتر" على "كلوب هاوس" فيسبوك: لن نخطر المستخدمين الذين تسربت بياناتهم قبل قرار بايدن المرتقب.. قتلى في إطلاق نار بساوث كارولينا إطلاق نار بولاية تكساس.. قتيل ومصابون في حالة حرجة وباء وإحراج دولي.. بايدن يعلن إجراءات تنفيذية ضد فوضى السلاح ليبيا.. أزمة تلوح في الأفق بسبب "الإطار الدستوري للانتخابات" النووي الإيراني.. واشنطن تتوقع استئنافا "وشيكا" للمحادثات
سلايدر

وفاة جوزيت أودان “صديقة” الثورة الجزائرية

تُوفيت جوزيت أودان أرملة موريس أودان المناضل الشيوعي الشاب الذي لقي حتفه العام 1957، تحت التعذيب من طرف الجيش الفرنسي، بسبب مساندته للثورة الجزائرية ضد الاستعمار.

وجاء ذلك بحسب ما نشرته صحيفة “أومانيتي” يوم الأحد، وسط ردود فعل من طرف سياسيين من اليسار الفرنسي، نعوا الأرملة التي غادرت الحياة بعد 87 عامًا، قضت 60 سنة منها تسعى إلى إثبات “جرائم” فرنسا في الجزائر، ومنها مقتل زوجها .

كما نعاها السفير الجزائري في فرنسا عبدالقادر مسودة، عبر تغريدة على تويتر، جاء فيها:”وفاة المناضلة جوزيت أودان ، مثل زوجها كرَّست الراحلة حياتها للدفاع عن الجزائر، ومساندة شعبها في وجه المستعمر، تعازي الخالصة، وتعاطفي العميق مع عائلتها، وجميع القريبين منها”.

وشكلت زيارة إيمانويل ماكرون للراحلة في 13 سبتمبر، حدثًا تاريخيًا مهمًا، حيث تقدم لها رسميًا بالاعتذار عن تعذيب زوجها وقتله.

كما أطلقت السلطات الفرنسية اسم “موريس أودان” على شارع في إقليم “سين سان دوني” حيث كانت تقيم جوزيت، وتم تكريم هذه الأخيرة مطلع يناير 2018، من طرف بلدية إقليم “فال دو مارن”، من أجل كفاحها ضد الاستعمار، وكان ذلك آخر خروج رسمي لها.

من جهته بعث رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، برقية تعزية، إلى عائلة جوزيت أودان، زوجة موريس أودان، الناشطة في القضية الجزائرية، التي توفيت السبت، عن عمر يناهز 87 عاما.

ووصف رئيس الجمهورية الفقيدة بـ”السيدة الكبيرة التي ناضلت دون هوادة طيلة حياتها من أجل معرفة الحقيقة حول اغتيال زوجها موريس وممارسة التعذيب أثناء حرب التحرير المجيدة وحيا فيها شجاعتها ومثابرتها وقوة مبادئها والتزاماتها”.

وقدم الرئيس، تعازيه الخالصة إلى ابنيها وكل العائلة، معبرا لهم عن تعاطفه معهم.

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى