آخر الأخبار
رغم العزل.. الهند تسجل رقما مفجعا لإصابات كورونا في 96 ساعة جماهير "اليونايتد" تتسبب بخسارة صفقة بقيمة 280 مليون دولار الجزائر تدين بأشد العبارات الاعتداءات الاسرائيلية "المتطرفة" ضد الفلسطينيين في القدس المحتلة الاتحاد الأوروبي يكشف عن موعد اعتماد "جوازات كوفيد" 90 ألف فلسطيني يحيون ليلة القدر في الأقصى رغم العراقيل الإسرائيلية مجلة عسكرية: طيارون تايوانيون يهربون بمقاتلاتهم الأمريكية وطائرة بوينغ ضخمة إلى الصين النص الكامل لرسالة رئيس الجمهورية بمناسبة إحياء اليوم الوطني للذاكرة الأمم المتحدة.. إجراءات إسرائيل في القدس الشرقية قد ترقى إلى جرائم الحرب محمود عباس يمنح وساما لوالدة رئيس الشيشان جدل حول ملعب نهائي دوري أبطال أوروبا.. هل تفقده إسطنبول؟ "مالي شغل بالسوق".. دراما نسائية سعودية تناقش "قضايا جريئة" أسعد خبر لعشاق البيتزا.. "اختراع" يحضرها في 3 دقائق مسؤول سعودي لـ"رويترز": نجري محادثات مع إيران مان يونايتد إلى نهائي "يوروبا ليغ".. وإيمري ينتقم من أرسنال السلطات الروسية تطالب "غوغل" برفع القيود عن تطبيق "شارع الأبطال" القوات الإسرائيلية تقتحم باحات المسجد الأقصى المبارك وتطلق القنابل الصوتية أردوغان: نسعى لاستعادة الوحدة التاريخية مع شعب مصر الساعات الأخيرة للصاروخ الشارد.. سيمر فوق مصر في هذا الوقت الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك رفقة وزير الطاقة والمناجم في زيارة ميدانية إلى النعامة اختتام الجولة الاستكشافية للمشاورات بين مصر وتركيا
الافتتاحية

الحراك 12 بين إصرار الشجعان وتعنت الطرشان!

خرج الشعب الجزائري برمته وكعادته عبر 48 ولاية يطالب بإبعاد بن صالح ووزيره الأول بدوي والذي يعتبرهم الشعب من مخلفات منظومة الرئيس المخلوع.

فرغم الصيام والحرارة، إلا أن الشعب قال بصوت واحد صائمون وصامدون، يحدث هذا أمام صمت الطرشان وإرادة الشجعان على التغيير ورحيل كل رموز الفساد أينما كانوا، حراك أبهر العالم بسلميته وبوعيه السياسي وبشعارات بعيدة كل البعد عن كائنات البلاتوهات التلفزيونية التي تتحرك بـ”ريموت كنتول” وتحلل بسذاجة وسطحية، فإعلام الحراك أكثر نضجا ووعيا وحرية من بعض المتزلفين والمتملقين الذين لا يؤثرون حتى في عائلاتهم ؟ ! فما بالك بصناعة رأي عام أو محاولة التأثير فيه، لأن إعلام العصابة لا مصداقية له حتى ولو غيّر لونه وجلده لأنه ببساطة معروف ومكشوف، اليوم لا صوت يعلو فوق صوت الشعب والديمقراطية هي التنوع الفكري والسياسي بعيدا عن المبايعات والمزايدات السياسوية والنفاق الشعبوي.

تحيا الجزائر والمجد والخلود لشهدائنا الأبرار. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

14 − 13 =

زر الذهاب إلى الأعلى