آخر الأخبار
ليبيا.. الحكومة الوطنية تؤكد التزامها بإجراء الانتخابات إلقاء القبض على ممرضة وجهت تهديدا "خطيرا" لكاملا هاريس دراسة تكشف ما يفعله تدخين القنب الهندي بالوظائف البصرية برشلونة يسحق أتلتيك بلباو برباعية.. ويحرز كأس إسبانيا الملكة إليزابيث.. "وحيدة" تودع جثمان زوجها منع ميغان ماركل من حضور جنازة الأمير فيليب شهدت مدينة بورتلاند في ولاية أوريغون الأمريكية، الليلة الماضية، أعمال شغب جديدة على أيدي متظاهرين من... عضوة في الكونغرس تقدم مشروع قانون يربط مساعدات واشنطن لإسرائيل باحترام حقوق الفلسطينيين "رويترز": اشتباك بين قوات الحكومة الصومالية وأنصار قائد شرطة معزول رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني يترأس غدًا الأحد الاجتماع الدوري لمجل... أم البواقي: برنامج لعرض 20 عملا مسرحيا بدار الثقافة خلال سهرات رمضان إصابة عشرات الطلبة بوعكات صحية بأدرار بسبب وجبة الإفطار ليفربول يبحث عن بديل لصلاح.. ويجد ضالته في الدوري الإسباني خطاب بايدن بالكونغرس.. ليس كأي خطاب في الذاكرة الحديثة بايدن يقرر عدم رفع الحد الأقصى للاجئين هذا العام فرنسا.. الجدل يحتدم حول قانون "الموت الرحيم" الخارجية الروسية: حظر دخول عدد من أعضاء إدارة بايدن مجلس الأمن الدولي يصدق على إرسال مراقبين إلى ليبيا مجلس الأمن الدولي يرحب بإعلان السعودية إنهاء الصراع في اليمن
مجتمع

طبيب جامعي يعتدي جنسيا على أكثر من 177 طالبا

ارتكب طبيب كان يعمل في جامعة أميركية اعتداءات جنسية على 177 طالبا على الأقل خلال عقدين، وفقا لتحقيق نشر يوم الجمعة 17 مايو 2019، بعد حوالى 15 عاما على وفاته.

توفي ريتشارد ستراوس الذي عمل طبيبا في جامعة ولاية أوهايو (شمال) بين العامين 1978 و1998، سنة 2005 لكن التهم الموجهة إليه قادت المؤسسة إلى طلب تحقيق مستقل في ربيع العام 2018.

خلص التحقيق إلى أن الجامعة كانت على علم بالتهم التي طالت ستراوس منذ العام 1979 لكنها لم تتخذ أي إجراء تأديبي بحقه قبل العام 1996.

قال رئيس الجامعة مايكل درايك في رسالة موجهة إلى الطلاب “هذه الخلاصات مروعة ومؤلمة”.
كتب المحققون في التقرير المؤلف من أكثر من 200 صفحة “ستراوس اعتدى جنسيا على ما يقل عن 177 طالبا ذكرا”.

كشف التحقيق أيضا أن موظفين من الجامعة كانوا على علم بالشكاوى المقدمة ضده.

جاء في التقرير “نعتقد أن موظفين في الجامعة كانوا على علم بتلك الإساءات الجنسية التي تعرض لها طلاب ذكور من ستراوس، اعتبارا من العام 1979”.

لم تعلق نشاطاته الطبية إلا في العام 1996 بعد اتخاذ إجراءات تأديبية في حقه. ورغم ذلك، بقي الطبيب عضوا في الإدارة بعدما تقاعد في العام 1998، حصل ريتشارد ستراوس على لقب فخري احتفظ به حتى وفاته. وتعتزم الجامعة إلغاء هذا التكريم.

أوضح درايك أن الجامعة وضعت تدابير حماية إضافية منذ رحيل هذا الطبيب، مثل إنشاء فريق استشاري حول العنف الجنسي وخط ساخن للتبليغ.

كما أعلنت الجامعة هذا العام عن تحملها تكاليف العلاج النفسي لضحايا ستراوس.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى