آخر الأخبار
بالصور.. إيقاف حافلة ليفربول المتجهة للملعب من سيارات مجهولة إطلاق ثلاثة صواريخ من لبنان باتجاه اسرائيل المدير العام لموقع الجزائر ديبلوماتيك يهنئ الزملاء والشعب الجزائري بأحرّ التهاني بمناسبة عيد الفطر رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس الجمهورية التونسية السيد قيس س... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس جمهورية مصر العربية السيد عبد ... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتاني... وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم يُجري مكالمة هاتفية مع نائب رئيس المجلس الرئاسي لدولة ليبيا موسى ال... وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم يتلقى اتصالا هاتفيا من قبل وزير خارجية جمهورية تركيا مولود جاويش أو... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من رئيس الجمهورية الفرنسية السيد إيمانويل م... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه سمو أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه رئيس الجمهورية التركية السيد رجب طي... وزير الشؤون الخارجية السيد صبري بوقدوم يُشارك عبر تقنية التحاضر المرئي في الاجتماع الطارئ لمجلس جامع... معجبي محرز يدخلون في شجار مع رجال الأمن بعد النبأين السعيدين.. ضربة "خطيرة" لإبراهيموفيتش إيطالية تتلقى عن طريق الخطأ 6 جرعات من لقاح فايزر البحرية الأميركية تصادر شحنة أسلحة من إيران في بحر العرب اتهامات ليبية لتركيا بتحريك المليشيات لبث الفوضى في طرابلس هاميلتون يتوج بجائزة إسبانيا الكبرى بوقدوم وظريف يتباحثان مستجدات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط موقع سقوط حطام "لونغ مارش" بحسب الإحداثيات
آراء وتحاليل

ما يجب أن يقال: كأس الجمهورية.. حضر الجمهور وغابت السلطة ؟ 

“مكاش الخامسة، كاين الثامنة”؟ بهذه الشعارات وغيرها استقبل أنصار فريق شباب بلوزداد وزير الشباب والرياضة المعين في حكومة بدوي ويقصدون بالثامنة ثامن كأس سينالها الشباب في تاريخه وهذا قبل بداية اللقاء.

أما أنصار شبيبة بجاية فكانت شعاراتهم أكثر حدة وسياسية بامتياز، المهم حضر الجمهور وغابت السلطة الممثلة في بن صالح رئيس الدولة وبدوي الوزير الأول.

يحدث هذا لأول مرة في تاريخ نهائيات كأس الجمهورية منذ 1963 تاريخ أول نهائي، نهائي 2019 حضره فقط الوزير الهمام رئيس اتحادية المبارزة سابقا الرياضة العديمة الشعبية في العالم ؟! والسؤال كيف تريد السلطة إقناع 40 مليون بورقة طريقها وهي تخاف من 18 ألف مناصر نصفهم شرطة وحماية مدنية ؟!

وكيف تستطيع هذه السلطة تنظيم رئاسيات مصيرية لتاريخ البلاد وهي عاجزة حتى على تنظيم كأس الجمهورية في العاصمة وفي 05 جويلية ؟!

السلطة أكدت بخرجتها هذه أن القطيعة مع الشعب حصلت واقتنعت بها وأكدت أنها تخاف من المناصرين ومن الشعارات ؟! فأي مهازل أكثر من هذا النهائي ؟ ! وزير سلم كأس جمهورية؟ وكأننا نشاهد نهائي بين الأحياء.

كان الأجدر بهم إلغاء هذا النهائي بدل البهدلة أمام العالم؟ ! ماذا بقي لكم بعد سقوط ورقة التوت ؟!

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر − 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى