آخر الأخبار
بالصور.. إيقاف حافلة ليفربول المتجهة للملعب من سيارات مجهولة إطلاق ثلاثة صواريخ من لبنان باتجاه اسرائيل المدير العام لموقع الجزائر ديبلوماتيك يهنئ الزملاء والشعب الجزائري بأحرّ التهاني بمناسبة عيد الفطر رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس الجمهورية التونسية السيد قيس س... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس جمهورية مصر العربية السيد عبد ... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتاني... وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم يُجري مكالمة هاتفية مع نائب رئيس المجلس الرئاسي لدولة ليبيا موسى ال... وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم يتلقى اتصالا هاتفيا من قبل وزير خارجية جمهورية تركيا مولود جاويش أو... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من رئيس الجمهورية الفرنسية السيد إيمانويل م... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه سمو أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه رئيس الجمهورية التركية السيد رجب طي... وزير الشؤون الخارجية السيد صبري بوقدوم يُشارك عبر تقنية التحاضر المرئي في الاجتماع الطارئ لمجلس جامع... معجبي محرز يدخلون في شجار مع رجال الأمن بعد النبأين السعيدين.. ضربة "خطيرة" لإبراهيموفيتش إيطالية تتلقى عن طريق الخطأ 6 جرعات من لقاح فايزر البحرية الأميركية تصادر شحنة أسلحة من إيران في بحر العرب اتهامات ليبية لتركيا بتحريك المليشيات لبث الفوضى في طرابلس هاميلتون يتوج بجائزة إسبانيا الكبرى بوقدوم وظريف يتباحثان مستجدات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط موقع سقوط حطام "لونغ مارش" بحسب الإحداثيات
الافتتاحية

الحوار فرصة من أجل الجزائر وبلماضي وزطشي نموذجا ؟!

كل المبادرات وكل الاقتراحات التي تصب في مصلحة الوطن مرحب بها بعيدا عن المزايدات السياسوية أو التموقع أو السطو على مطالب الحراك.

فإذا كانت مبادرة كريم يونس أو طالب الإبراهيمي أو بوشاشي تصب في خانة الحل النهائي للأزمة وتصب في مصلحة البلاد والشعب فأهلا بها ولا يجب أن نزايد على بعضنا البعض في الوطنية ويجب كذلك الابتعاد عن التخوين والإقصاء لأن الشعب 43 مليون لم يفوض فلان أو علان للتحدث باسمه، لكن بالمقابل هو يرحب بكل من يريد الخير لهذا الوطن ويقف خلفه مثلما وقف هذا الشعب الطيب مع الفريق الوطني ومدربه جمال بلماضي.

الفرحة بالفوز كانت جزائرية والمكسب كان وطنيا لذلك كل مبادرة خير من أجل الجزائر يجب أن نعطيها فرصة قد تجنب البلاد ما لا يحمد عقباه ولنا في أزمة التسعينات وتداعياتها خير مثال.

اليوم قد مرت 06 أشهر من عمر الأزمة قد تؤثر طويلا على صحة الوطن فنحن بحاجة إلى بلماضي سياسي وقديورة سياسي ومحرز سياسي لإخراج البلاد من النفق الذي أدخلتنا فيه العصابة، فنجاح بلماضي تحقق وفزنا بالكأس رغم وجود رئيس اتحادية وحاشية محسوبة على بوتفليقة وتعتبر من رموز الحكم البوتفليقي لكن هذا لم يؤثر على جمال بلماضي في تحقيق النجاح والفرحة لكل الشعب.

فلما لا يحدث هذا سياسيا ؟!

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 + ثمانية =

زر الذهاب إلى الأعلى