آخر الأخبار
بالصور.. إيقاف حافلة ليفربول المتجهة للملعب من سيارات مجهولة إطلاق ثلاثة صواريخ من لبنان باتجاه اسرائيل المدير العام لموقع الجزائر ديبلوماتيك يهنئ الزملاء والشعب الجزائري بأحرّ التهاني بمناسبة عيد الفطر رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس الجمهورية التونسية السيد قيس س... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس جمهورية مصر العربية السيد عبد ... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتاني... وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم يُجري مكالمة هاتفية مع نائب رئيس المجلس الرئاسي لدولة ليبيا موسى ال... وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم يتلقى اتصالا هاتفيا من قبل وزير خارجية جمهورية تركيا مولود جاويش أو... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من رئيس الجمهورية الفرنسية السيد إيمانويل م... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه سمو أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه رئيس الجمهورية التركية السيد رجب طي... وزير الشؤون الخارجية السيد صبري بوقدوم يُشارك عبر تقنية التحاضر المرئي في الاجتماع الطارئ لمجلس جامع... معجبي محرز يدخلون في شجار مع رجال الأمن بعد النبأين السعيدين.. ضربة "خطيرة" لإبراهيموفيتش إيطالية تتلقى عن طريق الخطأ 6 جرعات من لقاح فايزر البحرية الأميركية تصادر شحنة أسلحة من إيران في بحر العرب اتهامات ليبية لتركيا بتحريك المليشيات لبث الفوضى في طرابلس هاميلتون يتوج بجائزة إسبانيا الكبرى بوقدوم وظريف يتباحثان مستجدات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط موقع سقوط حطام "لونغ مارش" بحسب الإحداثيات
آراء وتحاليل

ما يجب أن يقال: أحزاب الموالاة ونفاذ الرصيد ؟!

غريب وعجيب أمر قيادة أحزاب الموالاة التي حولها الرئيس المخلوع إلى لجان مساندة لسياسته للنهب والعمالة وملاذا لأصحاب المال الفاسد والصفقات المشبوهة.

فإذا كان حزب عمارة بن يونس M.P.A وعمار غول تاج لا زالا تحت صدمة سجن رئيسيهما فإن حزب الأفلان والأرندي غيرا الواجهة بما هو أرذل وأسوأ فميهوبي كان وزيرا للثقافة وسيرته الذاتية صنعها له الرئيس المخلوع وشقيقه السعيد وهو صاحب كل المشاريع الثقافية الفاشلة وما قافلة الجزائر تحت شعار “لنفرح جزائريا” كانت هي الشرارة التي حركت الشعب الجزائري وأشعلت الحراك الشعبي فماذا باستطاعة ميهوبي أن يقدم للأرندي أو للمشهد السياسي وهو ماركة مسجلة باسم العصابة ؟!

أما الأفالان حدث ولا حرج، ولهذا لجنة الحوار رفضت مشاركة أحزاب الموالاة في الحوار بحيث لا يستطيع من كان جزءا من المشكلة أن يكون جزءا من الحل ؟!

وحتى المتحف السياسي لم يعد راغبا في استقبال الأفلان والأرندي وحتى مزبلة التاريخ أصبحت لا تقبل رسكلة النفايات السامة.

فاذا مصيرهما هو الردم والدفن في أعماق الأرض حتى لا تخرج الروائح الكريهة لملفات الفساد والصفقات التي يتحدث عنها العام والخاص.

فمثلا مارلبورو لم يعد يستهوي هواة التدخين لأن حملات “التدخين مضر بالصحة” أكثر نجاعة من حملات “مارلبورو السيجارة الأكثر مبيعا في العالم” عفوا في “مقطع خيرة” و “بالكاش” والفاهم يفهم ؟!

لقد نفذ رصيد أحزاب الموالاة وأصبحتم خارج مجال التغطية لأن زمن الدروشة ومعجزات الرئيس المخلوع قد ولى، فودع هواك … ؟!

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 − 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى