آخر الأخبار
بالصور.. إيقاف حافلة ليفربول المتجهة للملعب من سيارات مجهولة إطلاق ثلاثة صواريخ من لبنان باتجاه اسرائيل المدير العام لموقع الجزائر ديبلوماتيك يهنئ الزملاء والشعب الجزائري بأحرّ التهاني بمناسبة عيد الفطر رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس الجمهورية التونسية السيد قيس س... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس جمهورية مصر العربية السيد عبد ... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتاني... وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم يُجري مكالمة هاتفية مع نائب رئيس المجلس الرئاسي لدولة ليبيا موسى ال... وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم يتلقى اتصالا هاتفيا من قبل وزير خارجية جمهورية تركيا مولود جاويش أو... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من رئيس الجمهورية الفرنسية السيد إيمانويل م... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه سمو أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه رئيس الجمهورية التركية السيد رجب طي... وزير الشؤون الخارجية السيد صبري بوقدوم يُشارك عبر تقنية التحاضر المرئي في الاجتماع الطارئ لمجلس جامع... معجبي محرز يدخلون في شجار مع رجال الأمن بعد النبأين السعيدين.. ضربة "خطيرة" لإبراهيموفيتش إيطالية تتلقى عن طريق الخطأ 6 جرعات من لقاح فايزر البحرية الأميركية تصادر شحنة أسلحة من إيران في بحر العرب اتهامات ليبية لتركيا بتحريك المليشيات لبث الفوضى في طرابلس هاميلتون يتوج بجائزة إسبانيا الكبرى بوقدوم وظريف يتباحثان مستجدات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط موقع سقوط حطام "لونغ مارش" بحسب الإحداثيات
الافتتاحية

الرئاسيات … حلم الصغار في ساحة الكبار؟!

المتمعن في قائمة المترشحين للرئاسيات المقبلة يلاحظ أن منصب الرئيس أصبح حلم البيادق، الحثالة ومثقفي “نص،نص” وبلطجية الحزب الواحد وخدام العصابة.

الكل أصبح يحلم بأن يصبح رئيسا ويجلس على الكرسي الذي جلس عليه الزعيم هواري بومدين وجلس عليه بن بلة والمغدور به محمد بوضياف.

عجيب أمر هؤلاء المترشحين بالعامية “وجوههم صحيحة”، هذا الوزير المثقف “نص،نص” على قول الراحل جمال عبد الناصر في السيد قطب:” لا هو إعلامي ولا هو روائي ولا هو شاعر” ؟!

هذا المثقف أصبح مرشح بقايا المال الفاسد خارج السجون أو بالأحرى مرشح “مارلبورو” الجزائر، ووزير سابق اسمه مرتبط ارتباطا وثيقا بالعصابة كذلك يريد الترشح، وبلطجي سابق في الحزب الواحد تحول بقدرة “سلال” إلى سياسي بامتياز؟!   

أين هي المنافسة وأين هي النوعية حتى يختار الشعب بكل شفافية؟ ! نحن نتجه إلى الخيار الصعب بين الطاعون أو الكوليرا، يحدث هذا الآن والخيّرين من أبناء هذا الشعب رفضوا الترشح على غرار مولود حمروش قديس السياسة وزعيم الإعلام الجهوي.

كذلك بسبب عزوف الحراك على تقديم مترشح توافقي لغياب التفاقم والتوافق في بقايا الحراك الشعبي، ورغم كل هذا الشعب يريد رئاسيات تفرز لنا رئيسا أو ربع رئيس يقود البلاد إلى بر الأمان أحسن من الفراغ السياسي والدستوري الخطير الذي قد يعصف بالبلاد نحو مصير سوريا وليبيا والعراق.

اللهم استر الجزائر واحفظها من المغامرين وتجار الأحلام وبقايا العصابة.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة + 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى