آخر الأخبار
بالصور.. إيقاف حافلة ليفربول المتجهة للملعب من سيارات مجهولة إطلاق ثلاثة صواريخ من لبنان باتجاه اسرائيل المدير العام لموقع الجزائر ديبلوماتيك يهنئ الزملاء والشعب الجزائري بأحرّ التهاني بمناسبة عيد الفطر رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس الجمهورية التونسية السيد قيس س... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس جمهورية مصر العربية السيد عبد ... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتاني... وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم يُجري مكالمة هاتفية مع نائب رئيس المجلس الرئاسي لدولة ليبيا موسى ال... وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم يتلقى اتصالا هاتفيا من قبل وزير خارجية جمهورية تركيا مولود جاويش أو... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من رئيس الجمهورية الفرنسية السيد إيمانويل م... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه سمو أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه رئيس الجمهورية التركية السيد رجب طي... وزير الشؤون الخارجية السيد صبري بوقدوم يُشارك عبر تقنية التحاضر المرئي في الاجتماع الطارئ لمجلس جامع... معجبي محرز يدخلون في شجار مع رجال الأمن بعد النبأين السعيدين.. ضربة "خطيرة" لإبراهيموفيتش إيطالية تتلقى عن طريق الخطأ 6 جرعات من لقاح فايزر البحرية الأميركية تصادر شحنة أسلحة من إيران في بحر العرب اتهامات ليبية لتركيا بتحريك المليشيات لبث الفوضى في طرابلس هاميلتون يتوج بجائزة إسبانيا الكبرى بوقدوم وظريف يتباحثان مستجدات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط موقع سقوط حطام "لونغ مارش" بحسب الإحداثيات
الافتتاحية

محاكمة من أجل الوطن والتاريخ ؟ !

يحيا العدل، وأخيرا حكم زبانية العصابة ورموزها قي ملفات فساد ونهب المال العام والثراء الفاحش.

من كان يحلم أنه يأتي فيه يوم ويرى سلال وأويحيى وحداد ومعزوز وبقية أثرياء الرشاوي والقروض البنكية وراء القضبان ويحاكمون بكل نزاهة؟

إنها جزائر ما بعد 22 فيفري 2019، جزائر ما بعد حكم العصابة ولا أحد فوق القانون والكل سواسية أمامه ولا نهب بعد اليوم ولا سلطة للعصابة وأذنابها، فتحية تقدير للعدالة ورجالها الشرفاء والخزي والعار لرموز العصابة، محاكمتهم هي انتصار للوطن والتاريخ الذي سيسجل أن زمن العصابة قد ولى وأن كل من سوّلت له نفسه سرقة المال العام والثراء الفاحش مصيره مثل مصير كل السراق والحرامية والأندال.

فتحيا العدل وتحيا الجزائر وإلى الجحيم يا عصابة ولو كره كلابك ورجال المال الفاسد والخلايا النائمة ممن استنزفوا أموال البنوك في مشاريع وهمية وبحصانة برلمانية، سيف العدالة سيطالهم مهما طال الزمن أو قصر ولهم في أسيادهم عبرة وعبر.   

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر − ثمانية =

زر الذهاب إلى الأعلى