آخر الأخبار
الغرفة 2806: قضية دومينيك ستراوس خان"..وثائقي عن انهيار الأوفر حظا لرئاسة فرنسا في 2012 وزارة الدفاع الروسية تعلن إطلاق حملة تطعيم شاملة للجيش ضد فيروس كورونا ماكرون غاضب بعد اعتداء فاحش على موسيقي من طرف الشرطة (فيديو) تخفيف العقوبة على كندي قتل ستة مصلين في أحد مساجد كيبيك مصدر: "أوبك+" تعتزم إجراء محادثات غير رسمية عن بعد السبت استثمار من نوع جديد.. لوحة لفنان أسترالي تحطم الرقم القياسي ألمانيا تخطط لديون جديدة بنحو 180 مليار يورو في 2021 صحيفة تتحدث عن تقليصات في رواتب كبار مدراء شركات النفط والغاز كلمة السيد وزير العدل حافظ الأختام، بمناسبة إنعقاد الدورة السادسة والثلاثين 36 لمجلس وزراء العدل الع... بعد الصعود الصاروخي.. بتكوين تتعثر أغذية مفيدة للرجال.. احرصوا على تناولها وفاة أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا فضيحة رشوة تهز "أبل" بعد واقعة "الأسلحة النارية" هداف بروج يغيب عن دوري الأبطال بسبب "مقعد الحافلة" 11 لاعبا.. الفيفا يعلن أسماء المرشحين لجائزة الأفضل في 2020 فيديو لعملية إنقاذ بطولية.. يحرر جروا من فكّي تمساح "سعار السرقة".. خبراء يحذرون من اختراق أسرار اللقاح أفضل 5 أطعمة ينصح بتناولها قبل النوم لأول مرة منذ السبعينيات..الصين تستهدف منطقة القمر "المجهولة" استعمل في علاج ترامب.. ضوء أخضر لاستخدام أول علاج لكورونا
العالم

البابا فرنسيس: يجب حصول تغيير عميق في الذهنية داخل الكنيسة

رأى البابا فرنسيس يوم السبت 21 كانون الأول – ديسمبر 2019 أن الكنيسة خسرت تأثيرها في الغرب وخصوصا في اوروبا، داعيا الاكليروس الروماني الى “تغيير عميق في الذهنية”.

وقال البابا في كلمته التقليدية السنوية التي يخاطب فيها الاكليروس الروماني “لم نعد في المسيحية، لم نعد. لم نعد الوحيدين اليوم ممن ينتجون الثقافة ولم نعد الاوائل ولا الاكثر استماعا اليهم”.

وأضاف أمام أبرز الكرادلة “لم نعد في نظام من المسيحية لأن الايمان، وخصوصا في أوروبا وأيضا في قسم كبير من الغرب، لم يعد يشكل عنصرا أكيدا للعيش معا. والاسوأ انه غالبا ما يتعرض للنكران والتهميش والسخرية”.

وأكد ان هذا التغيير يستوجب “تغييرا في الذهنية”، علما بانه دأب منذ انتخابه في 2013 على اصلاح البنى الداخلية للاكليروس مشددا على وجوب تغيير طريقة التفكير داخل الكنيسة.

وحذر فرنسيس أيضا من “التعنت” و”محاولة العودة الى الماضي” في حين أن المطلوب “العمل على تغييرات كبيرة”.

وفي إشارة الى خصومه داخل الكنيسة الذين يقفون في وجه اصلاحاته، أشار البابا الى “التعنت الناشئ من الخوف من التغيير”، مشددا على أن “الإكليروس الروماني ليس جسما منفصلا عن الواقع”.

وأكد وجوب ان يكون التغيير عميقا والا يقتصر “على ارتداء ثوب جديد والبقاء، في الواقع، كما كنا في السابق”.

وتكاد مجموعة من ستة كرادلة مقربين من البابا فرنسيس تنجز وضع دستور جديد للاكليروس الروماني يشكل بديلا من نص سابق اصدره البابا الراحل يوحنا بولس الثاني العام 1988.

وفي 2014، عدد خمسة عشر “مرضا” يصيب الاكليروس، بينها “ألزهايمر الروحي” و”التحجر الذهني”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى