آخر الأخبار
فيديو لعملية إنقاذ بطولية.. يحرر جروا من فكّي تمساح "سعار السرقة".. خبراء يحذرون من اختراق أسرار اللقاح أفضل 5 أطعمة ينصح بتناولها قبل النوم لأول مرة منذ السبعينيات..الصين تستهدف منطقة القمر "المجهولة" استعمل في علاج ترامب.. ضوء أخضر لاستخدام أول علاج لكورونا في زيمبابوي.. قطيع ضباع يجر رجلا من منزله ويأكل نصفه سباق الهدافين المخضرمين بين رونالدو وإبراهيموفيتش مستمر كلوب يرفض الكشف عن عقوبة صلاح "السرية" رسميا.. هالاند يحصد جائزة الفتى الذهبي لعام 2020 مستشار بايدن: ترامب خسر حتى الآن 28 دعوى قضائية عيد الشكر بأميركا.. مخاوف من كورونا و"خطط بديلة" للاحتفال فريق بايدن يكشف موعد تشكيل الحكومة الجديدة المغرب سيدرس التاريخ اليهودي في المدارس العامة - والملك يوافق على ذلك ترامب: لقاحات كورونا "ستأتي بسرعة" أخيرا.. علماء الفلك يفكون لغز "السديم الأزرق" 4 أسباب تجعلك تتريث قبل شراء "بلاي ستيشن 5" رسميا.. مانشستر سيتي يحسم "مستقبل غوارديولا" هجوم "كاسح" من الجيش الإثيوبي على مدير "الصحة العالمية" بعد فايزر وموديرنا.. لقاح أكسفورد يحقق النتيجة "الأهم" وفاة "الرجل الطائر" خلال طلعة تدريبية
الافتتاحية

البرلمان و got talent ؟ !

من مزايا الحراك الشعبي أنه حرر الشعب الجزائري من العصابة وأذنابها وتحرر معه المجلس الشعبي الوطني من أوامر القوى غير الدستورية ومن تأثير ونفوذ المال الفاسد ؟ !
فمداخلة النواب أثناء عرض الوزير الأول لبرنامج عمل الحكومة لقيت استحسانا لدى الشعب الجزائري الذي عوده البرلمان من قبل على لغة الخشب ولغة التملق والتزلف أيام “طليبة” ونواب المال الفاسد، فاليوم البرلمان على رأسه الإعلامي “سليمان شنين” رجل لا يزايد أحد على وطنيته ولا على مشاركته في الحراك المبارك.
ونفس الشيء ينطبق على النائب والصوت الحر “نزيه بن رمضان” الإعلامي المثقف والمتحرر من لغة الخشب، والذي أكد خلال مداخلاته الأخيرة أثلجت صدور الأغلبية من الشعب وأعطت مصداقية للبرلمان كما لنزول الوزير الأول للبرلمان فرصة لاكتشاف المواهب والكفاءات التي كانت مهمشة في زمن العصابة وكلابها المسعورة التي كانت تقمع كل صوت حر في البرلمان.
ولذلك يبقى الأمل قائما بعد انتخاب تبون رئيسا للجمهورية لأن بوادر التغيير بدأت في الظهور لذلك يجب أن نشجع كل وطني أصيل يعمل من أجل محو آثار العصابة من أجل غد مشرق لوطن اسمه الجزائر.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 + 20 =

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى