آخر الأخبار
إصابة بطل فورمولا 1 بفيروس كورونا وغيابه عن سباق الصخير روسيا تدعو منظمة شنغهاي للتعاون لاستبدال الدولار بعملات وطنية في التجارة جدل حاد بين كانبيرا وبكين حول صورة جندي أسترالي يضع سكينا على رقبة طفل أفغاني نائب رئيس الوزراء الروسي: الهيدروكربونات ستظل المصدر الرئيسي للطاقة لعقود الكشف عن رسالة مارادونا الأخيرة قبل وفاته بساعات "موديرنا" تطلب تفويضا طارئا من هيئة الغذاء والدواء الأمريكية لتوزيع لقاح كورونا أسعار النفط تنخفض مع بحث "أوبك+" سياسة الإنتاج في 2021 طبيب مارادونا يرد على اتهامات التسبب بوفاة الأسطورة بيسكوف يعلق على قرار بايدن تعيين جين بساكي متحدثة باسم البيت الأبيض بايدن يواصل تشكيل إدارته.. أبرز المرشحين للعدل والدفاع ترامب يكرر اتهامات التزوير.. ويقول: موقفي لن يتغير حكومة إثيوبيا: المعارك انتهت وملاحقة زعماء تيغراي بدأت ريال مدريد وركلات الجزاء.. إحصاء ينسف ما يعتقده كثيرون القصة الحقيقية لـ"كرة القدم النووية" التي لا تفارق الرئيس الأمريكي! بيكيه يتخذ "أخطر" قرار في مسيرته الصليب الأحمر تعلن اختطاف أحد موظفيها على يد مجهولين في أفغانستان السودان يعلن زيارة وفد إسرائيلي إلى الخرطوم الغرفة 2806: قضية دومينيك ستراوس خان"..وثائقي عن انهيار الأوفر حظا لرئاسة فرنسا في 2012 وزارة الدفاع الروسية تعلن إطلاق حملة تطعيم شاملة للجيش ضد فيروس كورونا ماكرون غاضب بعد اعتداء فاحش على موسيقي من طرف الشرطة (فيديو)
العالم

رهانات الجولة الثانية من الانتخابات البلدية الفرنسية

تُجرى الأحد المقبل الجولة الثانية من الانتخابات البلدية الفرنسية، التي تم تأجيلها بسبب الأزمة الصحية لكورونا. الأنظار تتجه إلى نسبة المشاركة في هذه الانتخاب وتحالفات الأحزاب في المدن الكبرى مثل باريس، مرسيليا، ليون وبوردو حيث من المنتظر ان يكون حزب اليمين المحافظ من اكبر الخاسرين في هذا الانتخابات. 

الجولة الثانية من الانتخابات البلدية الفرنسية كان من المفترض أن تنظم قبل 3 أشهر لكنها تأجلت بسبب الأزمة الصحية التي خلفها فيروس كورونا، الجولة الأولى التي أجريت في الخامس عشر من شهر اذار مارس شهدت نسبة كبيرة لعدد المتخلفين عن التصويت، وقد شارك نحو 54 % من الفرنسيين في الاقتراع، أي بأقل من 20  بالمئة عن انتخابات 2014 .

 الخوف من عدوى فيروس كورونا ومن الحسابات السياسية للحكومة أوحى للفرنسيين بعدم جدوى المشاركة في الانتخاب، هذه العوامل قد تؤثر على الجولة الثانية حيث تنقل استطلاعات الرأي ان ثلاثة فرنسيين من بين عشرة لن ينتخبوا الأحد وان نسبة الامتناع عن التصويت قد تصل إلى 62 بالمائة. 

في حسابات الأحزاب، اقل من 5000  آلاف بلدية ومدينة فرنسية كبيرة  كباريس ، مرسيليا ، ليون ، بوردو هي معنية بجولات الإعادة وحزب اليمين المحافظ الذي اكتسح الانتخابات البلدية السابقة قبل 6  أعوام  ، قد يكون أكبر الخاسرين .في الجولة الأولى اليمين حقق نتائج جيدة لكنه استنفذ كل مخزون الأصوات مع أحزاب وسط اليمين ما يعطي لأحزاب قوى اليسار المتحالفة مع أحزاب البيئة أسبقية للفوز ببعض المدن . حزب الرئيس إيمانويل ماكرون وحزب الأغلبية حاليا اثبت عدم تجذره في النسيج السياسي وفشل في عقد تحالفات قوية مع اليمين وستكون نتائجه مخيبة، بينما حزب التجمع الوطني الذي يمثل اليمين المتطرف فشل في الفوز بمدن جديدة ولم يقنع الفرنسين في المدن الصغيرة بمشروع أقصى اليمين.

على إثر نتائج الانتخابات البلدية سيتم إعادة رسم الخارطة السياسية الفرنسية وإعادة النظر في التوازنات السياسية استعدادا لانتخابات المناطق وانتخابات مجلس الأمة المقبلة، قبيل الموعد الهام والانتخابات الرئاسية الفرنسية سنة 2022 .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى