آخر الأخبار
فيديو لعملية إنقاذ بطولية.. يحرر جروا من فكّي تمساح "سعار السرقة".. خبراء يحذرون من اختراق أسرار اللقاح أفضل 5 أطعمة ينصح بتناولها قبل النوم لأول مرة منذ السبعينيات..الصين تستهدف منطقة القمر "المجهولة" استعمل في علاج ترامب.. ضوء أخضر لاستخدام أول علاج لكورونا في زيمبابوي.. قطيع ضباع يجر رجلا من منزله ويأكل نصفه سباق الهدافين المخضرمين بين رونالدو وإبراهيموفيتش مستمر كلوب يرفض الكشف عن عقوبة صلاح "السرية" رسميا.. هالاند يحصد جائزة الفتى الذهبي لعام 2020 مستشار بايدن: ترامب خسر حتى الآن 28 دعوى قضائية عيد الشكر بأميركا.. مخاوف من كورونا و"خطط بديلة" للاحتفال فريق بايدن يكشف موعد تشكيل الحكومة الجديدة المغرب سيدرس التاريخ اليهودي في المدارس العامة - والملك يوافق على ذلك ترامب: لقاحات كورونا "ستأتي بسرعة" أخيرا.. علماء الفلك يفكون لغز "السديم الأزرق" 4 أسباب تجعلك تتريث قبل شراء "بلاي ستيشن 5" رسميا.. مانشستر سيتي يحسم "مستقبل غوارديولا" هجوم "كاسح" من الجيش الإثيوبي على مدير "الصحة العالمية" بعد فايزر وموديرنا.. لقاح أكسفورد يحقق النتيجة "الأهم" وفاة "الرجل الطائر" خلال طلعة تدريبية
آراء وتحاليل

ما يجب أن يقال: كورتز، ماكرون … الحكيم والمنظر ؟ !

طغت على القمة الأوروبية في بروكسل للاتفاق على خطة أوروبية موحدة للنهوض الاقتصادي لمرحلة ما بعد كورونا سياسة ونظرة وحكمة المستشار النمساوي “سيباستيان كورتز” الذي أقلق بخطابه العقلاني وتحاليله الموضوعية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي طالب رفقة حليفته التقليدية المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” الاتحاد الأوروبي بقرض قيمته 750 مليار أورو للنهوض بالاقتصاد الأوروبي ومساعدة الدول التي تأثرت اقتصاداتها بجائحة كورونا على غرار إيطاليا،اسبانيا واليونان، إلا أن الدول التي يطلق عليها اسم الدول المقتصدة وهي النمسا، هولندا السويد، الدنمارك وفنلندا تحفظت بشدة على المبلغ واقترحت 250 مليار أورو بدلا من 750 مليار إلا أن الرئيس الفرنسي لا يريد النزول تحت رقم 400 مليار أورو على الأقل وهو نفس موقف ألمانيا.

إلا أن بصيرة وحكمة المستشار النمساوي الذي ذاع صيته في أوروبا وبدأ يكشر على أنيابه السياسية فهو يريد معرفة مصير الأموال التي ستمنح في شكل قرض يمتد إلى غاية 2027 وهو موقف ساندته الدول المقتصدة التي لا تريد المغامرة بمصير شعوبها من أجل التنظير والشعبوية والسياسة السياسوية لأغراض انتخابية وهذا ما فهمه الجميع من حكمة المستشار النمساوي “سيباستيان كورتز” الذي يضع دائما مصلحة النمسا أولا وأوروبا ثانيا وهذا شيء منطقي، عكس الرئيس الفرنسي الذي يحب الـ SHOW والخطابات الجوفاء من أجل مصلحته الشخصية الانتخابية على حساب مصلحة فرنسا وأوروبا. فخذوا الحكمة من “فيينا”.      

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × 1 =

زر الذهاب إلى الأعلى