آخر الأخبار
بايدن يقرر إنهاء حظر السفر.. وهذه التفاصيل رونالدو يحفر اسمه بالذهب.. ويحقق أغلى الألقاب الخطاب الذي قتل صاحبه.. أسوأ 7 مراسم تنصيب رؤساء في تاريخ أميركا بوكيتينو يكشف كواليس اجتماعه مع بارتوميو وسرّا عن ميسي الرئيس بايدن يلقي خطابا تاريخيا.. وهذه وعوده منذ اليوم الأول "بين أُقسم وأُقر".. قصة "القسم الرئاسي" الأميركي كتاب القسم.. لماذا اختار بايدن إنجيلا عمره 127 عاما؟ "3 ورقات".. أول توقيع للرئيس بايدن بعد التنصيب الرئيس بايدن يلقي خطابا تاريخيا.. وهذه وعوده منذ اليوم الأول مغني أميركي يصبح حديث الإنترنت خلال التنصيب بعد "حملة عناق" الرئيس تبون يجري بنجاح عملية جراحية على قدمه بألمانيا الجزائر دبلوماتيك تعزي عائلة الاعلامي سامي حداد فور وصوله إلى واشنطن.. "خطوة غير مسبوقة" من بايدن قبل ساعات من رحيله.. ترامب يرفع السرية عن "وثائق روسيا" ترامب يعفو عن مساعده السابق و"يتجاهل نفسه وأسرته" ميلانيا ترامب وجيل بايدن.. "لا سلام" بين "السيدتين الأوليين" في أهم يوم بحياة بايدن.. "جدول مزدحم" للرئيس الجديد الوزير المنتدب المكلف بالمؤسسات المصغرة يستقبل المنسق المقيم لنظام الأمم المتحدة بالجزائر اعتقال مسؤول بولاية نيو مكسيكو شارك في اقتحام الكونغرس "FBI" يحقق في نية امرأة بيع كمبيوتر بيلوسي لروسيا
سلايدر

مساهل يحذر من ضربات “داعش” في الساحل الإفريقي

 

حذر، وزير الشؤون الخارجية، عبد القادر مساهل، اليوم الاثنين، بالجزائر، من تهديدات المقاتلين الارهابيين الأجانب، وهي  ظاهرة التي تعرف تزايدا نتيجة الهزائم العسكرية، التي لحقت بجماعات داعش في مناطق النزاع  المسلح لاسيما في سوريا والعراق، حسبه.

 

وقال، مساهل، في مداخلة له خلال أشغال الاجتماع الأول لمجموعة العمل للمنتدى العالمي  لمكافحة الإرهاب حول غرب إفريقيا، أن  الجزائر تسعى إلى تعزيز الإمكانيات في المنطقة الأكثر استهدافا للنشاط الإرهابية سيسمح بتصدي “أفضل” محليا للتهديدات العديدة لهذه الظاهرة.

 

كما أكد مساهل أن “جهد تعزيز الإمكانيات  في هذه المنطقة الأكثر استهدفا للنشاط الارهابي ينم عن جهد جماعي وسيسمح لهذه  المنطقة بالتصدي أفضل محليا للتهديدات العديدة التي تثير انشغالنا جميعا”.

 

و أضاف أنه “علاوة على الإجراءات الرامية إلى تأمين أكبر للحدود خاصة في  منطقة تتميز بشساعة ومسامية حدودها و الرامية كذلك إلى الحد بل ووقف تنقلات  المقاتلين الإرهابيين الأجانب بجميع الأشكال، فانه من العاجل أن يعمل التعاون  الجهوي والدولي على تحبيذ مقاربات لمواجهة هذه الآفة و قطع الطريق أمام  محاولات انسحاب أو تجمع هؤلاء الإرهابيين في المناطق التي تعاني أكثر من نقص  الموارد و الامكانيات المؤسساتية  لمحاربتهم”.

 

وبعد وقوف المشاركين دقيقة صمت على أرواح ضحايا الإرهاب لاسيما في بلدان  المنطقة، أعرب مساهل عن تضامن الجزائر مع هذه البلدان.

 

وبهذه المناسبة، ذكر مساهل من بين الأمثلة  “جمهورية مصر الشقيقة  التي تقيم معها بلادنا علاقات ممتازة و كذا مع ليبيا البلد الجار والشقيق  وضحايا الارهاب بتونسي البلد الذي عانى من ويلات الارهاب و كذا مع بلد آخر مثل النيجر الذي فقد أكثر من 13 دركي اغتيلوا، ومع مالي الذي يعاني يوميا من ويلات الإرهاب ونيجيريا التي تواجه أيضا الإرهاب و مع التشاد الذي يتعرض لأعمال  إرهابية و كوت دي فوار والصومال الذي شهد منذ أيام قليلة أعمالا بربرية و مع  كل ضحايا الارهاب في العالم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى