آخر الأخبار
الغرفة 2806: قضية دومينيك ستراوس خان"..وثائقي عن انهيار الأوفر حظا لرئاسة فرنسا في 2012 وزارة الدفاع الروسية تعلن إطلاق حملة تطعيم شاملة للجيش ضد فيروس كورونا ماكرون غاضب بعد اعتداء فاحش على موسيقي من طرف الشرطة (فيديو) تخفيف العقوبة على كندي قتل ستة مصلين في أحد مساجد كيبيك مصدر: "أوبك+" تعتزم إجراء محادثات غير رسمية عن بعد السبت استثمار من نوع جديد.. لوحة لفنان أسترالي تحطم الرقم القياسي ألمانيا تخطط لديون جديدة بنحو 180 مليار يورو في 2021 صحيفة تتحدث عن تقليصات في رواتب كبار مدراء شركات النفط والغاز كلمة السيد وزير العدل حافظ الأختام، بمناسبة إنعقاد الدورة السادسة والثلاثين 36 لمجلس وزراء العدل الع... بعد الصعود الصاروخي.. بتكوين تتعثر أغذية مفيدة للرجال.. احرصوا على تناولها وفاة أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا فضيحة رشوة تهز "أبل" بعد واقعة "الأسلحة النارية" هداف بروج يغيب عن دوري الأبطال بسبب "مقعد الحافلة" 11 لاعبا.. الفيفا يعلن أسماء المرشحين لجائزة الأفضل في 2020 فيديو لعملية إنقاذ بطولية.. يحرر جروا من فكّي تمساح "سعار السرقة".. خبراء يحذرون من اختراق أسرار اللقاح أفضل 5 أطعمة ينصح بتناولها قبل النوم لأول مرة منذ السبعينيات..الصين تستهدف منطقة القمر "المجهولة" استعمل في علاج ترامب.. ضوء أخضر لاستخدام أول علاج لكورونا
الافتتاحية

شكرا سيدي الرئيس ؟ !

الرئيس عبد المجيد تبون حقق في فترة قصيرة جدا وفي زمن الركود والكساد العالمي بسبب جائحة كورونا ما لم يحققه أي رئيس جزائري منذ الاستقلال ،ما عدا بومدين الذي حكم 13 سنة ببريق ثورة التحرير وسياسة الكل الأمني ليضع اسما بارزا جعله من الرؤساء الوطنيين الأخيار.
اليوم، السيد الرئيس كسب ثقة الشعب بنواياه الحسنة وبخطابه الواقعي وبإرادته القوية في إحداث القطيعة مع مخلفات منظومة الفساد ونقابة الإجرام، الرئيس صادق في كل ما يقول والدليل الإجراءات المتخذة لصالح الشعب وهذا رغم محاولات بقايا حزب الإدارة الموالين للعصابة والذين لا زالوا يطمعون في إطلاق سراح أسيادهم “سراق المال العام” والعودة مجددا للسلطة وهذا ينشر اليأس وسط الشعب وبزرع الفتن ما ظهر منها وما بطن وبترويج الأكاذيب والإشاعات لخلق البلبلة وحالة اللااستقرار في البلاد.
وما نباح كلابهم الشديد إلى حد العويل في المدة الأخيرة إلا دليل على يأسهم من نجاح مخططاتهم الدنيئة ودسائسهم الخبيثة، الرئيس يعرف جيدا خبايا السياسة فهو يتحرك بذكاء حاد وببصيرة بعيدة المدى، همه إنقاذ وطن من قبضة عصابة المايونيز والعجلاتي وسائق الجرار وبعض عرائس القراقوز من وزراء الصدف وخدام العصابة.
الرئيس كل يوم تزيد شعبيته بسبب مواقفه باتجاه الشعب وما قراره الأخير بإلغاء التعامل بالرسائل المجهولة إلا نقلة نوعية نحو الجزائر الجديدة والديمقراطية الحقة بعيدا عن الحاقدين والجبناء الذين دمّروا مستقبل مئات الآلاف بالوشايات والأكاذيب بمراسيل الحب لأسيادهم المافياويين، فهذا القرار سيدعم حقوق الإنسان في الجزائر ويحفظ كرامة الجزائريين من الوشاة والحاقدين.
شكرا سيدي الرئيس وكان الله في عونك ضد منظومة الفساد وأذنابها وجعلك ذخرا لهذا الوطن حتى نعبر نحو الجزائر الجديدة أمل كل الجزائريين لوطن اسمه الجزائر أمانة الشهداء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × خمسة =

زر الذهاب إلى الأعلى