آخر الأخبار
المقابلة التاريخية.. هكذا ترجم خبير لغة جسد ميغان ماركل بوعاتي رئيسا للتحرير في يومية الخبر الرئيس المدير العام لسوناطراك خامس أفضل رئيس تنفيذي في الشرق الأوسط وشمال افريقيا حاكم نيويورك على خطى "ذئب هوليوود".. تفاصيل مشينة لأفعاله ترامب يعود إلى ولايته المحببة.. والخلاف يشتعل مع كوشنر حجبته في "واتساب".. فأنهى حياتها عرضت 1500 دولار لقتل حماتها.. وامرأة فضحتها ترامب "غاضب" من الحزب الجمهوري.. ويوجه رسالة "تحذيرية" رسالة للبابا من الموصل: "الأخوة أقوى من صوت الكراهية" 90 دقيقة فقط.. طائرة مذهلة تستعد لعبور الأطلنطي "تهديد فعلي".. البيت الأبيض يحذر من خرق تطبيق بريد ميكروسوفت لأول مرة.. مركبة الفضاء "برسفيرانس" تتجول على المريخ من يوليو.. قانون "ثوري" جديد في ملاعب كرة القدم بوكيتينو يكشف مستقبل مبابي مع سان جرمان..وتطورات إصابة نيمار كلوب: إنهاء الموسم خارج المربع الذهبي لن يؤدي إلى رحيل جماعي ولاية أريزونا تعلن إنهاء الإغلاق المفروض بسبب كورونا 16 قتيلا بأيدي مسلحين في شمال غربي نيجيريا أميركا تعتقل 100 ألف مهاجر على الحدود المكسيكية في شهر كيم كارداشيان تكشف تعرضها للتنمر: شبهوني بحوت قاتل مواجهات وأعمال تخريب في السنغال بعد اعتقال مرشح رئاسي سابق
سلايدرمجتمع

انتحار طالب بجامعة سيدي بلعباس بسبب خلاف مع أستاذ

 

توفي، ليلة الأربعاء إلى الخميس، الطالب “ل. نصر الدين”، 22 سنة، بمستشفى سيدي بلعباس، متأثرا بالتهاب حاد داخلي، بعد تناوله مادة محلول كميائي، داخل كلية العلوم الدقيقة، التابعة لجامعة جيلالي اليابس.

 

وتعود تفاصيل القضية، حسب زملائه، إلى شجار بين الطالب “نصر الدين”، سنة أولى ماستر، وأساتذ مادة الكيمياء، الذي منعه من دخول قاعة المحاضرات، بحجة التأخر، حيث أكد الطلبة أن، “زميلهم كان خارج القاعة بعد تأخر الأستاذ ولم يلاحظ قدوم الأخير، غير أنه حاول دخول القاعة ليجد الأستاذ أمامه ويمنعه”.

 

وتابع، بعض الطلبة، “الأستاذ منع الطالب وتحول الحديث بينهما إلى مناوشات كلامية انتهت بامتناع الأستاذ عن إلقاء الدرس”.

 

وأضاف، “ع.  س”، طالب بنفس القسم مع الضحية، أن “بعض الأساتذة تدخلوا لمعرفة سبب الشجار وحاولوا تهدئة الوضع لكن دون جدوى”.

 

وبعد الشجار، توجه، الطالب نصر الدين، إلى فناء الجامعة وبحوزته قارورة لمحلول كميائي، تناوله بجوار أحد المخابر في الكلية، ليجده أعوان الأمن وهو يتوجّع من شدة الألم، حيث قاموا بتحويله رفقة أحد الطلبة إلى المستشفى، أين لقي حتفه متأثرا بالتهاب حاد على مستوى الحنجرة والبطن.

 

من جانبها، نددت، التنظيمات الطلابية، بمختلف كليات، جامعة جيلالي اليابس، بالحادثة، ووصفتها بـ”اللاإنسانية”، وحملت الادارة مسؤولية ما حدث، سيما وأنها وقفت إلى الصف الأستاذ، وتوعدت، ذات التنظيمات بشل الكلية بداية من الأحد القادم.

 

وفتحت، الجهات الأمنية تحقيقا في الحادثة، التي خلفت استياء كبيرا وسط الطلبة، في حين اكتفت، الجامعة، بالقول: “التقرير الطبي هو الفاصل في القضية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

8 − 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى