آخر الأخبار
فيديو لعملية إنقاذ بطولية.. يحرر جروا من فكّي تمساح "سعار السرقة".. خبراء يحذرون من اختراق أسرار اللقاح أفضل 5 أطعمة ينصح بتناولها قبل النوم لأول مرة منذ السبعينيات..الصين تستهدف منطقة القمر "المجهولة" استعمل في علاج ترامب.. ضوء أخضر لاستخدام أول علاج لكورونا في زيمبابوي.. قطيع ضباع يجر رجلا من منزله ويأكل نصفه سباق الهدافين المخضرمين بين رونالدو وإبراهيموفيتش مستمر كلوب يرفض الكشف عن عقوبة صلاح "السرية" رسميا.. هالاند يحصد جائزة الفتى الذهبي لعام 2020 مستشار بايدن: ترامب خسر حتى الآن 28 دعوى قضائية عيد الشكر بأميركا.. مخاوف من كورونا و"خطط بديلة" للاحتفال فريق بايدن يكشف موعد تشكيل الحكومة الجديدة المغرب سيدرس التاريخ اليهودي في المدارس العامة - والملك يوافق على ذلك ترامب: لقاحات كورونا "ستأتي بسرعة" أخيرا.. علماء الفلك يفكون لغز "السديم الأزرق" 4 أسباب تجعلك تتريث قبل شراء "بلاي ستيشن 5" رسميا.. مانشستر سيتي يحسم "مستقبل غوارديولا" هجوم "كاسح" من الجيش الإثيوبي على مدير "الصحة العالمية" بعد فايزر وموديرنا.. لقاح أكسفورد يحقق النتيجة "الأهم" وفاة "الرجل الطائر" خلال طلعة تدريبية
العالم

دفن النفايات الإيطالية في الأراضي التونسية.. من المسؤول؟

مازالت قضية دفن النفايات الإيطالية في تونس تثير ردود فعل لدى الجهات الرسمية في البلاد ولدى الرأي العام، لا سيما بعد أن تبين أن بعض النفايات الموردة غير قابلة لإعادة التدوير.

وبدأت القصة التي شغلت التونسيين منذ أيام، عندما قامت شركة مختصة بتدوير البلاستيك، باستيراد أطنان من النفايات الإيطالية بهدف تدويرها وإعادة تصديرها، غير أنه تبين فيما بعد أن الحاويات الموردة من نابولي الإيطالية تضم نفايات مصنفة فضلات منزلية وغير قابلة للتدوير، وبالتالي فإن القانون يمنع توريدها، مما يعني أنها مخالفة للقوانين التونسية وحتى المواثيق الدولية.

“هل تحولت تونس لمزبلة إيطاليا”.. هكذا تساءل آلاف التونسيون على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة بعد إقرار مصالح الديوانة التونسية (الجمارك) بوجود “إخلالات إجرائية وقانونية وتزوير وثائق”، ضمن صفقة توريد النفايات بين شركة تونسية وأخرى إيطالية.

الأزمة كانت محل تفاعل من أعلى هرم في السلطة داخل البلاد، حيث استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيد، الجمعة، وزير البيئة والشؤون المحلية مصطفى العوادي، واستعرض معه نتائج التحقيق في القضية، وطالبه بتحديد المسؤولين وإحالة المتورطين إلى القضاء.

وعلى خلفية القضية، أقال رئيس الحكومة هشام المشيشي، مدير وكالة التصرف في النفايات.

من جانبه، قال وزير البيئة التونسي في جلسة مساءلة أمام مجلس نواب الشعب، إن “تونس تعمل على إعادة حاويات النفايات لإيطاليا وفق ما تقضي به الاتفاقية التي تجمع البلدين”، لافتا إلى أنه تم إعلام السلطات الإيطالية “بوجود تجارة غير شرعية”.

وتتورط في صفقة التوريد الفاسدة، شركة متحصلة على رخصة فرز وتدوير البلاستيك، وتواجه تهم ممارسة نشاط دون موافقة وزارة البيئة، و تلاعب بالتصريح الجمركي.

يذكر أن الشركة تمكنت من إدخال 72 حاوية نفايات منذ يونيو الماضي عبر ميناء محافظة سوسة، ووقعت عقدا مع إيطاليا يقضي بتوريد 120 ألف طن من النفايات خلال عام.

وقال رئيس لجنة الإصلاح الإداري بمجلس النواب، بدر الدين القمودي، في تصريح لموقع “سكاي نيوز عربية”، إن التحقيقات تشير إلى “تورط إطارات عليا في الدولة في وزارتي البيئة والمالية”، موضحا أن اللجنة ستنتقل إلى ميناء سوسة، الاثنين، لمعاينة الحاويات المحتجزة وعرضها على الكشف الإشعاعي وعلى المخابر الوطنية، للتأكد من خلوها من المواد الخطرة”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثمانية + 19 =

زر الذهاب إلى الأعلى