آخر الأخبار
الرئيس المدير العام لسوناطراك خامس أفضل رئيس تنفيذي في الشرق الأوسط وشمال افريقيا حاكم نيويورك على خطى "ذئب هوليوود".. تفاصيل مشينة لأفعاله ترامب يعود إلى ولايته المحببة.. والخلاف يشتعل مع كوشنر حجبته في "واتساب".. فأنهى حياتها عرضت 1500 دولار لقتل حماتها.. وامرأة فضحتها ترامب "غاضب" من الحزب الجمهوري.. ويوجه رسالة "تحذيرية" رسالة للبابا من الموصل: "الأخوة أقوى من صوت الكراهية" 90 دقيقة فقط.. طائرة مذهلة تستعد لعبور الأطلنطي "تهديد فعلي".. البيت الأبيض يحذر من خرق تطبيق بريد ميكروسوفت لأول مرة.. مركبة الفضاء "برسفيرانس" تتجول على المريخ من يوليو.. قانون "ثوري" جديد في ملاعب كرة القدم بوكيتينو يكشف مستقبل مبابي مع سان جرمان..وتطورات إصابة نيمار كلوب: إنهاء الموسم خارج المربع الذهبي لن يؤدي إلى رحيل جماعي ولاية أريزونا تعلن إنهاء الإغلاق المفروض بسبب كورونا 16 قتيلا بأيدي مسلحين في شمال غربي نيجيريا أميركا تعتقل 100 ألف مهاجر على الحدود المكسيكية في شهر كيم كارداشيان تكشف تعرضها للتنمر: شبهوني بحوت قاتل مواجهات وأعمال تخريب في السنغال بعد اعتقال مرشح رئاسي سابق بعد نصف قرن من الجدل.. هدف المونديال "اللغز" يقترب من الحل رئيس البرازيل لمواطنيه: توقفوا عن "النحيب" بشأن كورونا
العالم

في أقوى اقتصاد بالعالم.. عشرات الملايين “يتضورون جوعا”

تتباهى الولايات المتحدة باقتصادها الأقوى في العالم، كما تتفوق في مجالات كثيرة، ولذلك، قد لا يخطر ببال البعض أن ملايين الأميركيين يتضورون جوعا أو يشقون لتوفير وجبة لسد الرمق.

وبحسب صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية، فإن الجوع ازداد شدة وسط الأميركيين، خلال العام الماضي، فامتدت طوابير من ينتظرون الطعام، بشكل لافت.

وفي ديسمبر الماضي، قال 29 مليون من البالغين الأميركيين أي نحو 14 في المئة من إجمالي البالغين في البلاد، إن بيوتهم تفتقر أحيانا أو في غالب أيام الأسبوع لما يكفي من الطعام.

وصدرت هذه الأرقام عن مكتب الإحصاء الأميركي بشأن ما تعانيه الأسر في بلد هو الأغنى في العالم.

وكشفت البيانات أن الأميركيين من أصل إفريقي وذوي الأصل اللاتيني ممن يعيشون مع أطفال، يعانون الجوع بشكل أكبر.

أثر الوباء بشدة على الوضع المعيشي في الولايات المتحدة
أثر الوباء بشدة على الوضع المعيشي في الولايات المتحدة

وزاد الكونغرس، خلال العام الماضي، حجم المساعدات الغذائية، في إطار الاستجابة لجائحة “كوفيد 19″، لكن ما تقدمه الدولة الأميركية ما يزال غير كاف لسد الجوع.

وتقدمُ المعونة الغذائية أو ما يعرف بـ”طابع الطعام” عبر منح 2.30 دولار فقط لوجبة الشخص الواحد.

أما قبل بدء أزمة كورونا، فكانت هذه المساعدة الغذائية لا تتجاوز 1.40 دولار للوجبة.

29 مليون أميركي لا يستطيعون الحصول على الطعام يوميا
29 مليون أميركي لا يستطيعون الحصول على الطعام يوميا

وفي حال لم يجر تغيير القانون، فإن المساعدة الغذائية قد تعود إلى سابق عهدها ولن تظل في حدود 2.30 دولار للوجبة.

ويوم الجمعة الماضي، بدا أن الرئيس الجديد، جو بايدن، يسير نحو تعزيز هذه المساعدة الغذائية من خلال الأمر التنفيذي الذي وقعه بشأن خطة الإنقاذ الاقتصادي.

وبموجب التغييرات، ستتاح المساعدات الاقتصادية لملايين الأطفال الذين لم يحصلوا على وجباتهم المجانية أو بثمن منخفض، نظرا إلى إغلاق المدارس بسبب كورونا.

وفي العام الماضي، أنشأ الكونغرس الأميركي برنامجا يتيح مزايا استعجالية في التغذية لفائدة الأطفال الذين ينحدرون من عائلات ذات أجر منخفض.

إدارة بايدن تعهدت بزيادة المخصصات الاجتماعية لمواجهة الفقر
إدارة بايدن تعهدت بزيادة المخصصات الاجتماعية لمواجهة الفقر

ومن المرتقب أن يزيد بايدن هذه الامتيازات الغذائية للأطفال بنسبة 15 في المئة، وهو ما يعني أن أسرة منخفضة الدخل التي لديها ثلاثة أطفال ستقبض مئة دولار إضافية حتى تستعين بها على إطعام الأبناء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

12 − ستة =

زر الذهاب إلى الأعلى