آخر الأخبار
أزمة سد النهضة.. السودان: لا مجال للحديث عن الخيار العسكري عودة الدبلوماسية المهاجرة.. دعم دولي وتعزيز للاستقرار بليبيا توقعات بحضور الأمير هاري جنازة الأمير فيليب توقعات بحضور الأمير هاري جنازة الأمير فيليب حداد "خاص" من الملكة إليزابيث على زوجها الأمير فيليب "أيام الجور".. سنوات الظلم والحرب الليبية في دراما رمضان رمضان اللبنانيين مع أزمة الدولار.. ارتفاع "جنوني" للأسعار واشنطن تعلن الموازنة العسكرية وتكشف عن أولوياتها الدفاعية جونسون ينعى الأمير فيليب النرويج ترفض أن يضم صندوق الثروة السيادية للبلاد شركات سعودية السفير الروسي في النمسا: هناك ألاعيب قذرة حول "سبوتنيك V" وفاة الأمير فيليب زوج الملكة البريطانية إليزابيث الثانية عن عمر يناهز 100 عام شركات إعادة التأمين تتحمل معظم تكاليف أزمة سفينة قناة السويس محادثات "مليارية" لاستحواذ "تويتر" على "كلوب هاوس" فيسبوك: لن نخطر المستخدمين الذين تسربت بياناتهم قبل قرار بايدن المرتقب.. قتلى في إطلاق نار بساوث كارولينا إطلاق نار بولاية تكساس.. قتيل ومصابون في حالة حرجة وباء وإحراج دولي.. بايدن يعلن إجراءات تنفيذية ضد فوضى السلاح ليبيا.. أزمة تلوح في الأفق بسبب "الإطار الدستوري للانتخابات" النووي الإيراني.. واشنطن تتوقع استئنافا "وشيكا" للمحادثات
العالمسلايدر

“المنعطف الحاسم”.. ماذا دار في “أول اتصال” أميركي- صيني؟

أجرت الولايات المتحدة والصين محادثات مهمة، السبت، في أول اتصال دبلوماسي رفيع منذ تولى الرئيس جو بايدن منصبه، حيث جرى التطرق إلى العديد من القضايا الحاسمة، التي أدت إلى توتر العلاقات بينهما.

وناقش كبير الدبلوماسيين الصينيين يانغ جيتشي ووزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، في مكالمة هاتفية، الوضع في شينجيانغ، موطن أقلية اليوغور، وكذلك هونغ كونغ وتايوان.

وأعاد البيانان التأكيد على الخلافات بين البلدين بشأن قضايا، بدءا من التجارة وهونغ كونغ إلى زيادة الدعم الأميركي لتايوان.

وقال بلينكن إن الولايات المتحدة ستعمل مع الحلفاء لمحاسبة الصين على “جهودها لتهديد الاستقرار في منطقة المحيطين الهندي والهادئ، بما في ذلك عبر مضيق تايوان”، وفق ما نقلت “أسوشيتد برس”.

وأكد أن الولايات المتحدة ستواصل الدفاع عن حقوق الإنسان والقيم الديمقراطية، لاسيما في شينجيانغ والتبت وهونغ كونغ، وفقًا لبيان وزارة الخارجية.

بينما قال يانغ: “في الوقت الحالي، تمر العلاقات الصينية الأميركية بمنعطف حاسم”.

نقلت وكالة الأنباء الرسمية الصينية (شينخوا) عنه قوله إن “سياسة الحكومة الصينية تجاه الولايات المتحدة تحافظ دائما على درجة عالية من الاستقرار والاستمرارية”.

وحث واشنطن على “تصحيح الأخطاء التي ارتكبت خلال فترة زمنية والعمل مع الصين لدعم روح عدم الصراع وعدم المواجهة والاحترام المتبادل والتعاون المربح للجانبين والتركيز على التعاون وإدارة الخلافات وكذلك تعزيز التطور الصحي والمستقر للعلاقات الصينية الأميركية”.

ووصف يانغ قضية تايوان بأنها “القضية الأكثر حساسية وأهمية والأكثر جوهرية بين الولايات المتحدة والصين”.

وفي عهد الرئيس السابق دونالد ترامب، زادت الولايات المتحدة مبيعات الأسلحة والتبادلات الرسمية مع الجزيرة التي تقول الصين إنها جزء من أراضيها وسيتم ضمها بالقوة “إذا لزم الأمر”.

ودعا بلينكن الصين على وجه التحديد إلى إدانة الانقلاب العسكري في ميانمار. وردا على ذلك، أكد يانغ أن المجتمع الدولي يجب أن يخلق بيئة خارجية جيدة للتسوية المناسبة لقضية ميانمار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى