آخر الأخبار
عطاف يتحادث مع نظيره الإيراني، السيد حسين أمير عبد اللهيان عطاف يجري لقاءً ثنائياً مع نظيره السيراليوني، السيد موسى تيموثي كابا عطاف يشارك في جلسة نقاش رفيعة المستوى حول تنفيذ أهداف العشرية الأممية للطاقة المستدامة روسيا تتوعد بالرد في حال مصادرة الغرب لأصولها المجمدة رسميا.. ناغلسمان يمدد عقده مع ألمانيا جامعة كولومبيا تفصل ابنة النائبة الأمريكية إلهان عمر زيدان يضع شرطا واحدا لتدريب بايرن ميونخ السعودية تعلق على تداعيات الفيتو الأمريكي بشأن عضوية فلسطين الكاملة في الأمم المتحدة مسؤول إيراني: لا نخطط لرد فوري على الهجوم على أراضينا عطاف يعقد لقاءين ثنائيين مع نظيره البرازيلي، السيد ماورو فييرا، وكذا مع نظيره الأردني، السيد أيمن ال... اختتام فعاليات الطبعة الثالثة للندوة العربية الدولية للتضامن مع الشعب الصحراوي الحصيلة العملياتية للجيش الوطني الشعبي في الفترة من 10 إلى 17 أفريل 2024 ممثل فلسطين أمام مجلس الأمن : منح العضوية الكاملة في الأمم المتحدة من شأنه "رفع جزء من الظلم التاريخ... الانتهاء من إعداد مشروع صندوق دعم الصحافة السيد الفريق أول، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، يستقبل رئيس اللجنة العسكرية لمنظمة حلف شمال الأطل... المحطة الثانية في زيارة وزير الاتصال لولاية وهران: محطة الارسال لمؤسسة البث الاذاعي والتلفزي بجبل قه... عطاف يشدد على ضرورة منح العضوية الكاملة لدولة فلسطين وزير الاتصال البروفيسور محمد لعقاب يتفقد مختلف أقسام ومصالح شركة الطباعة للغرب عطاف: استهداف الاحتلال الصهيوني وكالة الاونروا يستدعي موقفا دوليا جريئا لحمايتها وتسهيل استمراريتها الجزائر تقدم مساهمة مالية استثنائية للاونروا بقيمة 15 مليون دولار (عطاف)
سلايدر

“لولا بوتفليقة لما تلقى الموظفون رواتب شهر نوفمبر”

 

قال، الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي، أحمد أويحيى، اليوم الجمعة، بالبليدة أن “قرار اقتراض الخزينة العمومية من البنك المركزي  مكّن من دفع أجور العمال والموظفين خلال شهر نوفمبر”.

 

وأكد، أويحيى، في تجمع شعبي نشطه على مستوى قاعة حسين شعلان، بالبليدة، في إطار الحملة الانتخابية لمحليات 23 نوفمبر،  أن “إجراءات الرئيس بوتفليقة، سمحت بدفع رواتب الجيس والموظفين لشهر نوفمبر، وكذا رفع التجميد عن العديد من المشاريع وتمويل مختلف المشاريع السكنية التي ستسلم في المواعيد المحددة”.

 

وأضاف، المتحدث، “أن الدولة منذ تاريخ 22 أكتوبر أضحت قادرة على دفع الرواتب وتسديد ديون المقاولين العالقة وتوفير ميزانية البلديات وغيرها من النفقات الأخرى التي كانت في وقت سابق عاجزة عن دفعها بسبب انخفاض أسعار البترول”.

 

وفي رده عن المتسائلين حول مصير الألف مليار دولار أكد “أن الشعب الذي استفاد من السكنات والربط بالغاز الطبيعي وإنجاز الطرقات يعرف جيدا مصير هذه الأموال التي سخرت لإنجاز نحو أربعة ملايين سكن واعمار الجزائر بشكل عام”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى