آخر الأخبار
رئيس الجمهورية يترأس الاجتماع الدوري لمجلس الوزراء (النص الكامل) ليبيا.. الحكومة الوطنية تؤكد التزامها بإجراء الانتخابات إلقاء القبض على ممرضة وجهت تهديدا "خطيرا" لكاملا هاريس دراسة تكشف ما يفعله تدخين القنب الهندي بالوظائف البصرية برشلونة يسحق أتلتيك بلباو برباعية.. ويحرز كأس إسبانيا الملكة إليزابيث.. "وحيدة" تودع جثمان زوجها منع ميغان ماركل من حضور جنازة الأمير فيليب شهدت مدينة بورتلاند في ولاية أوريغون الأمريكية، الليلة الماضية، أعمال شغب جديدة على أيدي متظاهرين من... عضوة في الكونغرس تقدم مشروع قانون يربط مساعدات واشنطن لإسرائيل باحترام حقوق الفلسطينيين "رويترز": اشتباك بين قوات الحكومة الصومالية وأنصار قائد شرطة معزول رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني يترأس غدًا الأحد الاجتماع الدوري لمجل... أم البواقي: برنامج لعرض 20 عملا مسرحيا بدار الثقافة خلال سهرات رمضان إصابة عشرات الطلبة بوعكات صحية بأدرار بسبب وجبة الإفطار ليفربول يبحث عن بديل لصلاح.. ويجد ضالته في الدوري الإسباني خطاب بايدن بالكونغرس.. ليس كأي خطاب في الذاكرة الحديثة بايدن يقرر عدم رفع الحد الأقصى للاجئين هذا العام فرنسا.. الجدل يحتدم حول قانون "الموت الرحيم" الخارجية الروسية: حظر دخول عدد من أعضاء إدارة بايدن مجلس الأمن الدولي يصدق على إرسال مراقبين إلى ليبيا
صحة

فرنسا.. انطلاق تجارب طبية واسعة لعلاجات القنب الهندي

بعد أشهر من التأخر وعلى غرار دول أوروبية عدة، شرعت فرنسا، بشكل رسمي، في 29 مارس الماضي، في تجارب العلاج بالقنب الهندي، في مراكز طبية متخصصة تتوزع على كافة أنحاء البلاد.
وتم اختيار هذه المراكز الطبية من قبل الوكالة الوطنية للأدوية وسلامة المنتجات الصحية، في إطار شراكة تنسيق مع الجمعيات العلمية ذات الصلة.
وتهدف تجربة الاستخدام الطبي للقنب في مقام أول إلى تقييم فاعلية هذه المنظومة العلاجية وجعلها متاحة للمرضى، سواء عبر الوصفات الطبية من قبل الأطباء أوعن طريق الصيادلة مع تحديد طرق متابعة المرضى.
أما الهدف الثاني فيتمثل في جمع البيانات الأولى حول فعالية وسلامة استخدام القنب الهندي في بيئة طبية وتحديد ما إذا كان تعميمها أمرا ممكنا.
من هم المرضى المعنيون بالعلاج؟
ويقول مسؤول التواصل في الوكالة الوطنية للأدوية وسلامة المنتجات الصحية، أود رودريغيز، في تصريح لموقع “سكاي نيوز عربية” إن هذه التجربة التي ستشمل 3000 مريض على مدار عامين، تمس أساسا مرضى بعض أشكال الصرع الحاد والمقاوم للأدوية، وأولئك الذين يعانون من تشنجات بسبب أمراض الجهاز العصبي المركزي مثل التصلب المتعدد، بالإضافة إلى آلام الأعصاب المزمن وأخيراً مرضى السرطان المتألمون من أعراضه أو آثار طرق علاجه كالعلاج الكيميائي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين + إحدى عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى