آخر الأخبار
الوزارة الأولى تُصدر بيانًا حول ما تشهده الساحة النقابية مؤخرًا في الجزائر ( النص الكامل) بوقدوم يتطرق مع وزيرة خارجية البوسنة والهرسك إلى آفاق تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يستقبل الشيخ أحمد الناصر المحمد الصباح وزير الخارجية ووزير الدو... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من رئيس مجلس الوزراء الإيطالي انطلاق المباحثات بين مصر وتركيا.. وملفات ثقيلة على الطاولة مجلس الإِشراف على فيسبوك يؤيد حظر ترامب إشادة وتنويه.. فرنسا تكشف قيمة صفقة رافال وموعد التسليم لمصر في مفاجأة.. امرأة من مالي تضع 9 توائم بدلا من 7 تقييم استخباراتي يحدد التهديدات الأمنية ضد الولايات المتحدة إفتتاحية مجلة الجيش لشهر ماي: "وسقطت الأقنعة" جميلة بخير.. أيقونة الجزائر تكسب "معركة الوباء" كيف سيقسم الطلاق ثروة غيتس؟ محامون أميركيون يجيبون مباحثات استكشافية بين مصر وتركيا..وملفان أساسيان على الطاولة الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك يستقبل الرئيس التنفيذي للمؤسسة الوطنية للنفط الليبية  فسخ العقد مع شركة إنجاز مشروع مستشفى 240 سريرًا بتقرت لتأخر الأشغال  وزارة العدل: حجز ومصادرة عدة أملاك منقولة وعقارية عبر التراب الوطني في اطار مكافحة الفساد ولاية أمريكية تنتظر قانونا يعاقب مواقع التواصل الاجتماعي التي تحظر السياسيين محكمة إسرائيلية تعرض على عائلات فلسطينية التنازل عن منازلها للمستوطنين ميلان يجمد مفاوضات التجديد بعد مواجهة بين المشجعين ودوناروما حمدوك يعين مناوي حاكما لإقليم دارفور
سلايدر

عيسى: الجزائر ترفض حذف آيات الجهاد رغم مراجعتها للخطاب الديني

 

أعلن، وزير الشؤون الدينية والأوقاف، محمد عيسى، اليوم الجمعة، بوهران، أن الجزائر رفضت حذف آيات الجهاد من الخطاب الديني وإلغاء الهوية الإسلامية مثل ما جرى في بعض الدول.

 

وقال، عيسى، لدى استضافته في منتدى “واست تريبين” إن “الجزائر لا تقبل أن تملى على الإمام خطبته وأنه حر فيها” مبرزا أن “ما سعينا إلى القيام به هو مراجعة مناهج بيداغوجية التبليغ حتى يكون الإمام متفاعلا مع انشغالات ومقتضيات المجتمع ومنتبها لمختلف التحولات”.

 

وأوضح، أن الدولة الجزائرية تحرص على أن يكون الإمام شريكا في الخطة الوطنية التي تعمل على منع تقسيم الكلمة وتتصدى لمحاولات إضعاف الوحدة الوطنية، مشيرا إلى أن “الغاية تكمن في أن يكون الخطاب الديني مكملا للخطاب الوطني”.

 

وأكد، عيسى أن “الجزائر ليست مقتنعة ببعض النماذج التي يتم تجريبها في بعض الأقطار التي سعت إلى مراجعة الخطاب الديني المسجدي إلى درجة حذف آيات قرآنية وإلغاء الهوية الإسلامية”, مشيرا إلى أن الجزائر التي أضحت رائدة في مجال بسط مبادئ الوسطية والاعتدال قد أصبحت قدوة ومرجعا دوليا يحظى بالاهتمام من قبل مختلف الدول.

 

وأضاف، أن ” الجديد في مخطط عمل الحكومة هو مراجعة وترقية الخطاب الديني المسجدي، فمراجعة الخطاب الديني في الجزائر لا تتعلق بحذف آيات قرانية تتحدث عن الجهاد من مقرراتنا، وهو ما فعله البعض من إخواننا الذين أصبحوا يتحرجون من أنهم يوسمون بالتطرف”.

 

وبيّن، محمد عيسى، بالمناسبة أن “نجاح الأئمة الجزائريين المنتدبين للمساجد بفرنسا في ترسيخ مرجعيتنا المبنية على مبدأ الوسطية والاعتدال وكذا الوقاية والدفاع الفكري المضاد للخطاب المتطرف والمتشدد العنيف استمدادا من قيم ومبادئ المصالحة الوطنية جعل العديد من عواصم العالم تقبل على الجزائر للاستفادة من التجربة الجزائرية”.

 

وأردف، قائلا “ونتوقع خلال الأيام القادمة توقيع على وثيقة إعلان نوايا مع ايطاليا التي ترغب في الاستفادة من الرصيد الجزائري في مجال الوقاية الفكرية من مظاهر التطرف”، مبرزا أن أئمة جزائريين سيتكفلون بتكوين عدد من أئمة مساجد هذا البلد الأوروبي.

 

وأشار، الى أن ريادة الجزائر في هذا المجال جعلها تؤسس لما يعرف “بالدبلوماسية الدينية”، فقد باتت تتلقى عروض مهمة للتعاون في هذا الميدان من طرف الصين والولايات المتحدة الأمريكية وكندا وغيرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 + ستة =

زر الذهاب إلى الأعلى