آخر الأخبار
التونسي الجندوبي يحصل على أول ميدالية عربية في أولمبياد طوكيو أردوغان يتحدث عن ضم تركيا للواء اسكندرون "هطاي" لوحات نجل بايدن تثير جدلا! فيتنام توقف وسائل النقل العام في العاصمة وتشدد إجراءات مكافحة كورونا الملك الأردني يعود إلى البلاد بعد اختتام زيارة إلى الولايات المتحدة مؤسسة "غالوب" الأمريكية: استطلاعات الرأي تنذر بانتهاء "شهر العسل" بين بايدن ومؤيديه ماليزيا تسجل أعلى معدل يومي لإصابات كورونا منذ بدء الجائحة على غرار رونالدو وجورجينا.. ميسي ينشر صورة رومانسية مع زوجته العاهل الأردني يلتقي قائد هيئة الأركان الأمريكي مراسلون بلا حدود تصحح و تعتذر؟! سفارة الجزائر بفرنسا ترفع دعوى قضائية ضد "مراسلون بلا حدود" بتهمة التشهير الكرملين يوضح موقف "غازبروم" من ترانزيت الغاز الروسي عبر أوكرانيا لجنة العمل السياسي برئاسة ترامب لم تستخدم الأموال التي جمعتها لمراجعة نتائج الانتخابات عنصر سابق بسلاح الجو الأمريكي يكشف سبب تسريبه أسرارا حكومية سقوط طائرة إثيوبية في مطار صومالي ضابط استخبارات أمريكي سابق: إذا لم تفحص جهاز هاتفك فأنت لست محميا الخارجية الأمريكية: 6 يشتبه في تورطهم باغتيال رئيس هايتي تدربوا في برنامج عسكري أمريكي أول تعليق لرونالدو على أنباء اقترابه من الانضمام إلى مانشستر سيتي الجزائر تعرب عن قلقها العميق بعد كشف مجموعة بالمملكة المغربية تستخدم برنامج التجسس المسمى "بيغاسوس" ... جريمة قتل بشعة داخل مسجد !؟
آراء وتحاليل

ما يجب أن يقال: الوطن بين العداء والولاء ومعارضة التيك توك ؟ !

 

لا وطن لنا سوى الجزائر ، الجزائر وما أدراك ما الجزائر ، هذا الوطن الشاسع الذي وهبه الله لنا ، كل شبر فيه مسقي بدماء الشهداء مليون ونصف مليون شهيد ، ضحوا من أجل استقلاله من العدو الغاشم فرنسا، فرنسا رحلت بقوة الحديد والنار ، تاركة طابورها الخامس المكون من الخونة والعملاء وكلابهم ، هذا الطابور لازال ينهش في وطن الشهداء الى يومنا هذا . وعملاء يتحركون بأوامر خارجية من عند الأعداء التاريخيين للجزائر فرنسا، المخزن والصهاينة ، تحرك العملاء والخونة يكون تارة بدغدغة مشاعر الشعب عن طريق شعارات الاسلام ، العرق، الجهوية وبتحريك النعرات القديمة وتارة باسم الديموقراطية المزعومة وحقوق الانسان وبأجندات السفارات المعروفة ، وهنا يجب أن نوضح ونؤكد أننا لا نعمم هذا على بعض المعارضين الحقيقيين للسلطة وهذا حقّهم ويجب احترامهم  واحترام تاريخهم النضالي ، أما معارضة التيك توك ، فهي معروفة ومكلفة بمهمة  ، هدفها زرع الفتنة والبلبلة والتشكيك في كل شيء ، فتحالف الاسلامي مع العلماني واللائكي هو خير دليل على تحالف استراتيجي له عرّاب واحد وسيد واحد يملي وهم ينفّذون فسبحان مغير الاحوال.

بين انصار الدولة الاسلامية المزعومة وانصار الجمهورية بالأمس والانفصال اليوم . فالجزائر اليوم يتكالب عليها أعداء الخارج والداخل فلا يجب التفريط في أمانة الشهداء ووطن الشرفاء .

فالجزائر خط أحمر وحب الوطن والدفاع عنه شيئ مقدس وواجب على كل وطني شريف .

تحيا الجزائر ، اللهم احفظ وطننا الغالي من كيد الاعداء وتآمر الخونة الجبناء .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 − 1 =

زر الذهاب إلى الأعلى