آخر الأخبار
التونسي الجندوبي يحصل على أول ميدالية عربية في أولمبياد طوكيو أردوغان يتحدث عن ضم تركيا للواء اسكندرون "هطاي" لوحات نجل بايدن تثير جدلا! فيتنام توقف وسائل النقل العام في العاصمة وتشدد إجراءات مكافحة كورونا الملك الأردني يعود إلى البلاد بعد اختتام زيارة إلى الولايات المتحدة مؤسسة "غالوب" الأمريكية: استطلاعات الرأي تنذر بانتهاء "شهر العسل" بين بايدن ومؤيديه ماليزيا تسجل أعلى معدل يومي لإصابات كورونا منذ بدء الجائحة على غرار رونالدو وجورجينا.. ميسي ينشر صورة رومانسية مع زوجته العاهل الأردني يلتقي قائد هيئة الأركان الأمريكي مراسلون بلا حدود تصحح و تعتذر؟! سفارة الجزائر بفرنسا ترفع دعوى قضائية ضد "مراسلون بلا حدود" بتهمة التشهير الكرملين يوضح موقف "غازبروم" من ترانزيت الغاز الروسي عبر أوكرانيا لجنة العمل السياسي برئاسة ترامب لم تستخدم الأموال التي جمعتها لمراجعة نتائج الانتخابات عنصر سابق بسلاح الجو الأمريكي يكشف سبب تسريبه أسرارا حكومية سقوط طائرة إثيوبية في مطار صومالي ضابط استخبارات أمريكي سابق: إذا لم تفحص جهاز هاتفك فأنت لست محميا الخارجية الأمريكية: 6 يشتبه في تورطهم باغتيال رئيس هايتي تدربوا في برنامج عسكري أمريكي أول تعليق لرونالدو على أنباء اقترابه من الانضمام إلى مانشستر سيتي الجزائر تعرب عن قلقها العميق بعد كشف مجموعة بالمملكة المغربية تستخدم برنامج التجسس المسمى "بيغاسوس" ... جريمة قتل بشعة داخل مسجد !؟
العالمسلايدر

سعيّد يحذر من “ضربات الداخل”.. ويدعو لاتحاد “القوى الوطنية”

قال الرئيس التونسي، قيس سعيد، الجمعة، إن الخطر الذي يهدد الدول يكمن في “محاولات ضربها من الداخل وتعطيل مرافقها العمومية الأساسية”، مؤكدا أنه سيقى “خارج الحسابات السياسية المفتعلة”.

وأضاف قيس سعيد، لدى استقباله الأمين العام لحركة الشعب، زهير المغزاوي، أنه “لا بد لكل القوى الوطنية أن تتحد في مواجهة هذه الأخطار”.

وأورد الرئيس التونسي أن الأمر عنده “لا يتعلق بوساطات أو بوسطاء أو بحلول وسطى ترضي هذا ويرتضي بها ذاك، بل بثوابت وبمبادئ وقيم”، مشددا على أنه “خارج الحسابات السياسية المفتعلة، وثابت على المبادئ التي انطلق منها”.

وجرت الإشارة في اللقاء إلى الوضع الصحي في تونس في ظل تفاقم درجة العدوى بفيروس كورونا المستجد.

وتعيش تونس على وقع جمود سياسي مستمر منذ شهور، من جراء الخلاف بين الرئيس سعيد ورئيس الحكومة هشام المشيشي المدعوم من رئيس البرلمان راشد الغنوشي رئيس حزب النهضة، بسبب النزاع حول الصلاحيات والتحالفات السياسية.

وفي وقت سابق من يونيو الجاري، كان سعيد قد شدد على رفضه للحوار مع من وصفهم بـ”ناهبي مقدرات الشعب”، مؤكدا وجود “أطراف تريد تحطيم الدولة وضرب مؤسساتها من الداخل”، مع استمرار الأزمة السياسية الحادة في البلاد.

وقال سعيّد في مؤتمر صحفي، إن بعض “الأطراف لا يهمها سوى السلطة والأموال والكذب والافتراءات”.

وأضاف أن “هناك من يريد تحطيم الدولة وضرب مؤسساتها من الداخل”، مشيرا إلى أنه مستعد للحوار لكن “ليس مع من نهبوا مقدرات الشعب” على حد تعبيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × 1 =

زر الذهاب إلى الأعلى