آخر الأخبار
أزمة سد النهضة.. السودان: لا مجال للحديث عن الخيار العسكري عودة الدبلوماسية المهاجرة.. دعم دولي وتعزيز للاستقرار بليبيا توقعات بحضور الأمير هاري جنازة الأمير فيليب توقعات بحضور الأمير هاري جنازة الأمير فيليب حداد "خاص" من الملكة إليزابيث على زوجها الأمير فيليب "أيام الجور".. سنوات الظلم والحرب الليبية في دراما رمضان رمضان اللبنانيين مع أزمة الدولار.. ارتفاع "جنوني" للأسعار واشنطن تعلن الموازنة العسكرية وتكشف عن أولوياتها الدفاعية جونسون ينعى الأمير فيليب النرويج ترفض أن يضم صندوق الثروة السيادية للبلاد شركات سعودية السفير الروسي في النمسا: هناك ألاعيب قذرة حول "سبوتنيك V" وفاة الأمير فيليب زوج الملكة البريطانية إليزابيث الثانية عن عمر يناهز 100 عام شركات إعادة التأمين تتحمل معظم تكاليف أزمة سفينة قناة السويس محادثات "مليارية" لاستحواذ "تويتر" على "كلوب هاوس" فيسبوك: لن نخطر المستخدمين الذين تسربت بياناتهم قبل قرار بايدن المرتقب.. قتلى في إطلاق نار بساوث كارولينا إطلاق نار بولاية تكساس.. قتيل ومصابون في حالة حرجة وباء وإحراج دولي.. بايدن يعلن إجراءات تنفيذية ضد فوضى السلاح ليبيا.. أزمة تلوح في الأفق بسبب "الإطار الدستوري للانتخابات" النووي الإيراني.. واشنطن تتوقع استئنافا "وشيكا" للمحادثات
الحدث

التوقيع على 11 اتفاقية بين الجزائر وفرنسا

 

انطلقت، اليوم الخميس، بباريس، أشغال الدورة الرابعة للجنة الحكومية الجزائرية – الفرنسية المشتركة رفيعة المستوى تحت رئاسة الوزير الأول، أحمد أويحيي، ونظيره الفرنسي، إيدوارد فيليب.

وعقد، أعضاء الحكومة المرافقين لأويحيي في هذه المهمة قبل انطلاق الأشغال لقاءات ثنائية مع نظرائهم الفرنسيين لاستكشاف فرص التعاون وتعزيز الشراكة الجزائرية الفرنسية.

وسيحدد، أعضاء الوفدين خلال اللقاء الوثيقة الإطار الجديدة للشراكة الخاصة بسنوات 2018-2022 علما أن الأخيرة (2013-2017) التي هي على وشك الانتهاء قد حددت المحاور الكبرى للتعاون على غرار تدعيم الرأسمال البشري والتنمية الاقتصادية المستدامة والحكامة الرشيدة و عصرنة القطاع العمومي ودعم التعاون اللامركزي.

 

ورافق، الوزير الأول، أحمد أويحيى، إلى باريس، وفد وزاري يترأسه وزير الخارجية عبد القادر مساهل، ووزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي، بالإضافة الى وزير التعليم العالي والبحث العلمي عبد القادر حجار، ووزير الصناعة والمناجم يوسف يوسفي، ووزير التكوين والتعليم المهنيين محمد مباركي، إضافة إلى وزير الثقافة عز الدين ميهوبي.

ومن المنتظر، أن يتم التوقيع بالأحرف الأولى على حوالي عشرة اتفاقيات في المجال الصناعي و الثقافي و التعليم العالي والتكوين المهني والصحة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 − ثلاثة =

زر الذهاب إلى الأعلى