آخر الأخبار
التونسي الجندوبي يحصل على أول ميدالية عربية في أولمبياد طوكيو أردوغان يتحدث عن ضم تركيا للواء اسكندرون "هطاي" لوحات نجل بايدن تثير جدلا! فيتنام توقف وسائل النقل العام في العاصمة وتشدد إجراءات مكافحة كورونا الملك الأردني يعود إلى البلاد بعد اختتام زيارة إلى الولايات المتحدة مؤسسة "غالوب" الأمريكية: استطلاعات الرأي تنذر بانتهاء "شهر العسل" بين بايدن ومؤيديه ماليزيا تسجل أعلى معدل يومي لإصابات كورونا منذ بدء الجائحة على غرار رونالدو وجورجينا.. ميسي ينشر صورة رومانسية مع زوجته العاهل الأردني يلتقي قائد هيئة الأركان الأمريكي مراسلون بلا حدود تصحح و تعتذر؟! سفارة الجزائر بفرنسا ترفع دعوى قضائية ضد "مراسلون بلا حدود" بتهمة التشهير الكرملين يوضح موقف "غازبروم" من ترانزيت الغاز الروسي عبر أوكرانيا لجنة العمل السياسي برئاسة ترامب لم تستخدم الأموال التي جمعتها لمراجعة نتائج الانتخابات عنصر سابق بسلاح الجو الأمريكي يكشف سبب تسريبه أسرارا حكومية سقوط طائرة إثيوبية في مطار صومالي ضابط استخبارات أمريكي سابق: إذا لم تفحص جهاز هاتفك فأنت لست محميا الخارجية الأمريكية: 6 يشتبه في تورطهم باغتيال رئيس هايتي تدربوا في برنامج عسكري أمريكي أول تعليق لرونالدو على أنباء اقترابه من الانضمام إلى مانشستر سيتي الجزائر تعرب عن قلقها العميق بعد كشف مجموعة بالمملكة المغربية تستخدم برنامج التجسس المسمى "بيغاسوس" ... جريمة قتل بشعة داخل مسجد !؟
آراء وتحاليل

ما يجب أن يقال: حفتر.. GAME OVER؟ !

بقلم: #جمـــال_بن_علي

بدأ العد التنازلي لنهاية مهمة العميل السابق للمخابرات الأمريكية ، والعميل الحالي لعدة أجهزة استخباراتية دولية، فمهمة “الشيء” حفتر كانت في البداية تدمير بقايا الجيش الليبي ومساعدة قوى إقليمية ودولية على إدخال المرتزقة الأجانب إلى ليبيا والمهمة الأخطر هي تصفية كل القيادات الليبية التي كانت موالية للراحل معمر القذّافي وكذلك القيام بمهام قذرة لا يتقنها إلاّ حفتر ، منها التشويش على مصالح الجزائر وتونس لصالح دول إقليمية تَرى في السوق الجزائرية تهديدا لمصالح شركاتها الاقتصادية وبالمختصر المفيد هذه القوى تَرى في ليبيا “كنز علي بابا” تستطيع من خلاله أن تنقذ به اقتصادها المشلول، لكن هذا لن يحدث خاصة مع التسوية السياسية في ليبيا، والعمل الجبار الذي يقوم به رئيس حكومة الوحدة الوطنية السيد عبد الحميد دبيبة والذي حول اسير التشاديين الى مزبلة التاريخ الليبي الحافل بالبطولات والرجال ، فمصير هذا الشيء ومرتزقته الى المحكمة الدولية ليحاسب على جرائمه ضد الانسانية والاغتيالات والمجازر الجماعية في حق الليبيين ،فهذا المتعطش للسلطة ولحب الزعامة و هذا المعقد من الراحل معمر القذّافي والذي جاء على ظهر دبّابة فرنسية يريد اليوم ان يلفت الانظار بشطحاته البهلوانية ، خدمة لأسياده الذين يحرّكونه “بريموت كونترول” كلعبة، فمن انتهك عرضه بواد الدوم في شريط اوزو سنة 1981على يد التشاديين ثم باع نفسه للأمريكيين نقول له GAME OVER.

بقلم: #جمـــال_بن_علي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

9 + اثنا عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى