آخر الأخبار
العاهل الأردني يلتقي قائد هيئة الأركان الأمريكي مراسلون بلا حدود تصحح و تعتذر؟! سفارة الجزائر بفرنسا ترفع دعوى قضائية ضد "مراسلون بلا حدود" بتهمة التشهير الكرملين يوضح موقف "غازبروم" من ترانزيت الغاز الروسي عبر أوكرانيا لجنة العمل السياسي برئاسة ترامب لم تستخدم الأموال التي جمعتها لمراجعة نتائج الانتخابات عنصر سابق بسلاح الجو الأمريكي يكشف سبب تسريبه أسرارا حكومية سقوط طائرة إثيوبية في مطار صومالي ضابط استخبارات أمريكي سابق: إذا لم تفحص جهاز هاتفك فأنت لست محميا الخارجية الأمريكية: 6 يشتبه في تورطهم باغتيال رئيس هايتي تدربوا في برنامج عسكري أمريكي أول تعليق لرونالدو على أنباء اقترابه من الانضمام إلى مانشستر سيتي الجزائر تعرب عن قلقها العميق بعد كشف مجموعة بالمملكة المغربية تستخدم برنامج التجسس المسمى "بيغاسوس" ... جريمة قتل بشعة داخل مسجد !؟ إسرائيل تعلن انضمامها إلى الاتحاد الإفريقي كدولة مراقبة ميركل تشيد بتركيا لاستضافتها اللاجئين لكنها لا تتوقع انضمامها للاتحاد الأوروبي إندونيسيا تدرس تخفيف قيود مكافحة كورونا ومنظمة الصحة العالمية تحث على تشديدها الملك السعودي: التلقيح أسهم في حج صحي وآمن دراسة لبنانية تحذر من تحول البلاد إلى "فنزويلا ثانية" مسؤول أمريكي: إدارة ترامب كانت قادرة على عرقلة "السيل الشمالي 2" ولم تفعل ذلك مكتب الميزانية بالكونغرس الأمريكي يتوقع تخلف الحكومة عن سداد دينها هايكو ماس: نشعر بالارتياح لنجاح مفاوضات "السيل الشمالي 2"
الافتتاحية

أبو لهب ، حمالة الحطب والخلايا النائمة؟!

ماذا يحدث في الجزائر، سؤال أصبح يطرح نفسه بإلحاح وهذا منذ سجن رموز الفساد والحكم عليهم نهائيا بالسجن وحجز كل ممتلكاتهم، رموز المال الفاسد أو العصابة ، تعددت التسميات وحاشية المخلوع واحدة تنهب بالأمس وتخرّب وتحرق اليوم.

إنه زمن أبو لهب الذي يتحرك بإيعاز من المافيا السياسية المالية ، هذه المافيا التي تحكمت في كل شيء في عهد القوى غير الدستورية ، فهي تريد اليوم إعادة التموقع والانتشار والتشويش على الحكومة الجديدة بالتخريب وحرق الغابات وتفجير الأنابيب والمحطات الكهربائية بطريقة تذكرنا بجرائم L’OAS، فعلا الخونة وحفدة الحركى وحمالة الحطب من العملاء في جيدهم حبل من مسد وهي العدالة التي ستطاردهم أينما وجدوا.

العصابة تلعب آخر أوراقها الآن، فبعدما استعملت سلاح ندرة السيولة والتشويش على توزيع المياه، وتغذية الاحتجاجات بالمال الفاسد ، ها هي العصابة وأذنابها يخرجون من عقولهم،  يحرقون ويخربون ويزرعون أبواقهم وكلابهم في مؤسسات الدولة، و بالتعبير الصحيح يخترقون المؤسسات لصالح أسيادهم من وراء القضبان، اليوم استيقظت خلاياهم النائمة وبدأت تتحرك في كل المؤسسات خدمة لرموز الفساد الذي ترعرعوا في مؤسساته.

ولا ولاء لهم سوى لأسيادهم “فمثلهم كمثل الكلب إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث”

ولذلك يجب التصدي لبقايا العصابة وكشف خلاياهم النائمة وأذنابهم المندسين في المؤسسات العمومية حتى نحمي وطننا من بيادق العصابة التي تريد إشعال الجزائر من أجل إطلاق سراح سراق المال العام ورموز الفساد وعملاء عدو الأمس واليوم. فلا نامت أعين الجبناء الخونة وتحيا الجزائر. 

بقلم: #جمـــال_بن_علي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة عشر − 7 =

زر الذهاب إلى الأعلى