آخر الأخبار
قتلى وجرحى بإطلاق نار داخل جامعة بيرم الروسية في منطقة الأورال وزير النفط العراقي يتحدث عن إبقاء "أوبك+" أسعار النفط عند 70 دولارا في 2022 صور أقمار صناعية تكشف خطط كوريا الشمالية لزيادة إنتاج اليورانيوم للأسلحة النووية ترودوا يطلق تحذيرا للكنديين في اليوم الأخير من الحملة الانتخابية نادي الأسير الفلسطيني: 100 أسير يدخلون إضرابا احتجاجا على التنكيل والتضييقات بحق الأسرى غوتيريش يحذر من خطورة حرب باردة بين الولايات المتحدة والصين جريدة الخبر تُشيد بموقع "الجزائر دبلوماتيك" الرئيس السابق بوتفليقة يُوارى الثرى بمربع الشهداء بمقبرة العالية بوتفليقة سيواري الثرى اليوم بمربع الشهداء الجيش الصهيوني يؤكد اعتقال آخر أسيرين فلسطينيين فارين من سجن جلبوع وينشر صورتين لهما الولايات المتحدة.. 2087 وفاة و154513 إصابة جديدة بفيروس كورونا تقرير: المغرب يتفاوض مع إسرائيل على إنشاء شبكة لطائرات مسيرة انتحارية العاهل السعودي يعزي رئيس الجمهورية في وفاة بوتفليقة جنرال تركي يكشف خطة بلاده العسكرية في حال نشوب حرب مع اليونان إثيوبيا: وثيقة لجبهة تحرير تيغراي تكشف عن "استراتيجيات إرهابية" لتدمير البلاد فرنسا تتهم الولايات المتحدة وأستراليا بالكذب وتعلن عن "أزمة خطيرة" اليونان تفتتح مخيم مهاجرين جديدا بجزيرة ساموس لتقليل الكثافة لوحة فنية رائعة لرونالدو بمهارة عالية بمكعبات "روبيك" في ملعب "أولد ترافورد" رئيس الجمهورية يعلن الحداد الوطني وتنكيس الأعلام لمدة ثلاثة أيام على وفاة الرئيس السابق عبدالعزيز بو... ميسي ينوي شراء "القصر الوردي" الذي نزل فيه شارل ديغول خلال الحرب العالمية الثانية
الافتتاحية

بلماضي، قطّاع الطرق وخونة الدّار؟ !

بقلم #جمال_بن_علي

نجاح الناخب الوطني في مهمته على رأس المنتخب ،ونجاحه في زراعة الأمل وإسعاده 40 مليون جزائري ، أقلقت غرابيب السوء وأزعجت تجّار اليأس والخراب في هذا الوطن ، فمع أول تعادل خارج الديار ومع بوركينافاسو ، تحركت آلة الدعاية السلبية وإحباط المعنويات ، خدمة لأجندة أعداء الوطن من عصابة وأزلام وفلول، الكّل إتّفق على التّهجم على صانع أفراح الجزائريين في زمن الهوان واللأمل، أصحاب النظرة السّوداوية ، تحرّكوا بإيعاز من بارونات الفساد وأصحاب المهام القذرة ، من أجل تحطيم منتخب هو حلم أمة وأمل وطن.

المخطط الشيطاني أصبح مكشوف ، فقبل مباراة جيبوتي تحرّك بيدق “سجين” القرن الفاسد ، وتهجمت على معشوق الجماهير جمال بلماضي وتبعها البيدق الآخر الفار بالخارج وكأن المهام وزّعت بإتقان للتهجم عليه ومع أول تعثر أمام بوركينافاسو، كما تحرّكت دمى العار التي كانت مبرمجة آليا من الفلول للتهجم على أحسن مسؤول يقوم بمهامه على أكمل وجه والرجل الوحيد في هذا الوطن الذي يحقق إجماع شعبي % 100 فشعبيته وتعلق الشعب الجزائري به أصبحت تقلق خفافيش الظلام وأباطرة الفساد ، فلمصلحة من تصب هذه الحملة ومن المستفيد منها وهل قدرنا في هذا البلد هو تهميش كل إنسان ناجح في مهمته ، وهل رسكلة الفاشلين هي القاعدة ، وإلى متى يبقى الفاشل يقطف ثمار نجاحات الآخرين؟ وهل قدرنا أن يحكمنا  حزب الفشل وأشياء أخرى ؟ وإلى متى يتحكّم في مصير الناجحين أعداء النجاح من قطاع الطرق وخونة الدار من أقزام حزب الفساد والعمالة .

لهذا يجب الإلتفاف نحو الناخب الوطني وتشجيعه حتى تحميه من نباح كلاب العصابة التي لازالت تعمل بتعليمات أسيادها ، والتشويش على كل ناجح وطني غيور على وطنه فوكلاء الخراب لازالوا يتربّصون بوطن الشهداء ولازال الناجح يدفع ثمن نجاحه بالتهميش ولازال فلول العصابة يقطفون ثمار  نجاحات الوطنيين الأحرار .

“لا نامت أعين الجبناء” والخونة الأنجاس فمن شبّ على شيء شاب عليه، فعلى قول الحاج محمد العنقى رحمه الله “لمقيود مايقيد”

بقلم #جمال_بن_علي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى