آخر الأخبار
طهران: السعودية عادت إلى استيراد السلع الإيرانية بعد انقطاع دام سنين باريس: الحكومة البيلاروسية طردت السفير الفرنسي اختطاف 16 أمريكيا وكندي في هايتي عباس النوري: الدراما السورية تحتاج سوقا وأنا أقرب للأسف تجاه تجسيدي شخصية "أبو عصام" مقتل شخص بإطلاق نار في جامعة جنوب الولايات المتحدة المقداد يؤكد لغراندي حرص سوريا على تسهيل عودة المهجرين السوريين رئيس البرلمان التركي يندد بـ"مذبحة باريس" ضد الجزائريين قبل 60 عاما المنقوش معلنة عن مبادرة "استقرار ليبيا": تهدف لاحترام سيادة واستقلال ليبيا ومنع التدخلات الخارجية برشلونة يقلب الطاولة على فالنسيا في أول ظهور لأغوير بقميص "البلوغرانا" وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي يبحثون الاثنين العلاقات مع دول الخليج أردوغان يصل أنغولا في مستهل جولة إفريقية أسرة النائب البريطاني المقتول ديفيد إميس تدعو إلى التسامح خبراء: أزمة المناخ تهدد بتوجيه ضربة قاسية لبلدان الشرق الأوسط الغنية بالنفط إسبانيا: لا نهاية وشيكة لثوران البركان بجزيرة لا بالما حزب "القوات اللبنانية" يرد بشكل "عنيف" على جبران باسيل ويهاجم الرئيس عون زيدان: هذا اللاعب يستحق نيل الكرة الذهبية مئات السودانيين يعتصمون في الخرطوم مطالبين بتولي الجيش السلطة مظاهرة في بولندا احتجاجا على قسوة تعامل الحكومة مع المهاجرين القادمين من بيلاروس الحكومة الفنزويلية تعلق الحوار مع المعارضة بعد تسليم أليكس صعب لواشنطن غوتيريش يدعو الأطراف في إفريقيا الوسطى للالتزام بوقف إطلاق النار
آراء وتحاليل

مايجب أن يقال: فرنسا وعقدة الجيش الوطني الشعبي 

بقلم #جمال_بن_علي

تصريحات المعتوه “ماكرون” ومن وراءه من لوبي الفرنكو صهيوني ، ومن حثالة القوم من الحركى وأبنائهم ، ضد الجزائر وضد عمودها الفقري الجيش الوطني الشعبي سليل جيش التحرير الذي أخرج من الجزائر إستعمار غاشم عمره 132 سنة بالأمس القريب ، اليوم أحفاد عميروش ، شعباني بوضياف وبن مهيدي ، يبلون البلاء الحسن في الدفاع عن أرض الشهداء ووطن الشرفاء ضدّ الأعداء وبيادق الصهاينة وكلابهم المسعورة  من عملاء وخونة ولذلك لا نستغرب من تهجّم ووقاحة وبهتان غلمان العواجيز ، ضدّ جيش وطني شعبي أصيل لن يحيد عن مبادئه وعقيدته في الدفاع عن الجزائر وعدم التّدخل في شؤون الآخرين فرنسا

الإستعمارية لها عقدة تاريخية من الجيش الوطني الشعبي ورثها أبا عن جد فالجزائر لم تتدخّل في الساحل الإفريقي عكس فرنسا المتهورة التي لا زالت تتلقى الصفعات الواحدة تلوى الأخرى بسبب تدخّلها في سوريا وليبيا والساحل الإفريقي وأفغانستان ، في الساحل عملية برخان أصبحت عنوانا للفشل العسكري وفي أفغانستان ترك الجيش الفرنسي وراءه سجلاّ حافلا بالهزائم والفشل وفي سوريا أغلب جواسيسه وعملائه سقطوا في قبضة الجيش السوري بسبب الغباوة والحماقة، كلّها عوامل أصابت الغلام “إيمانويل” بداء الكلب السياسي فراح ينهش في ذاكرة أمّة، الشهيد فيها يموت واقفا ، فجيشنا كوّن عقدة أبدية لفرنسا تذكّرهم بهزائم مذلّة في الجزائر وبحرب كان النصر فيها حليف جيش التحرير الوطني بنشيد وطني خاتمته فاشهدوا . تحيا الجزائر والمجد والخلود لشهدائنا الأبرار . لا نامت أعين الجبناء والخونة.

بقلم #جمال_بن_علي

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى