آخر الأخبار
السلطات الألمانية تقبض على 25 شخصا بتهمة التخطيط لانقلاب على الحكومة محكمة شراڨة: محاربة ظاهرة الممارسة غير القانونية لبيع وتسويق المواد الصيدلانية عبر شبكات التواصل الا... رئيس الجمهورية يتحادث في اتصال هاتفي، مع رئيس جمهورية الكونغو برازافيل، السيد دونيس ساسو نقيسو طبيبة روسية تنصح بعدم إهمال وجبة الإفطار هل تمثل تحديا لبلاده؟.. البيت الأبيض يعلق على زيارة رئيس الصين المرتقبة إلى السعودية بوتين: أفكار بريماكوف حول النظام العالمي مطلوبة اليوم أكثر من أي وقت مضى CNN: رئيس الصين يزور السعودية الخميس لحضور قمتين عربية وخليجية “ميتا” تهدد بالتوقف عن نشر الأخبار بولتون يعلن استعداده لخوض الانتخابات الرئاسية الأمريكية نائبة أمريكية تطالب بمراجعة الأموال التي تصرف لأوكرانيا بوريل: الضمانات لأوكرانيا أولا ولروسيا لاحقا البرهان ردا على حميدتي: إجراءات 25 أكتوبر كانت ضرورة ولم تكن خطأ الرياح الشديدة تحرم أكثر من 100 ألف منزل في كندا من الكهرباء صـــديــقــي يــشــيــد بــالــدكـتــور عــمـيـمـور روسيا وأوكرانيا: الكرملين يشترط الاعتراف بضمّ "الأقاليم الجديدة لروسيا قبل البدء في أي مفاوضات معهد الفيلم البريطاني يختار فيلم "جين ديلمان" للمخرجة شانتال أكرمان كأفضل فيلم في تاريخ السينما كأس العالم 2022: تعرف على أغلى اللاعبين والمنتخبات والجوائز المالية وتكلفة استضافة البطولة الطيران: الاتحاد الأوروبي يسمح بمكالمات الهواتف الجوالة على متن الرحلات الجوية منتدى الحوار المتوسطي: لعمامرة ينقل تحيات الرئيس تبون إلى نظرائه الإيطالي و النيجري و الموريتاني أسعار الغاز في أوروبا تسارع بالصعود
آراء وتحاليل

ما يجب أن يقال: ترامب.. النار والغضب

لازالت الفضائح تعصف بالبيت الأبيض الأمريكي بسبب مواقف وتصريحات الرئيس الأمريكي المثير للجدل، دونالد ترامب، والتي بدأت بحضر سفر رعايا بعض الدول إلى أمريكا نهاية بتصريحه حول المهاجرين القادمين من إفريقيا وهايتي والسلفادور، واصفا دولهم ببؤر القذارة..، تصريح وصفه زعيم الحزب الجمهوري بالكونغرس الأمريكي بول ريان، بـ “المؤسف والخطير”، لأنه يمس بسمعة الولايات المتحدة الأمريكية، ضف إليها قراره بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس وعداءه الدائم لإيران وسياسته المتغطرسة، التي أعطته لقب أسوأ رئيس للولايات المتحدة.

لم يقرأ لصامويل هينتينقتون صراع الحضارات بل أصبح يذكرنا بالإمبراطور الرومي البيزنطي إيمانويل الثاني باليولوجوس (1425-1350) وفي قول آخر (1360-1430) لا يفقه شيئا في العلاقات الدولية وليست له استراتيجية بل له خطط وحيل.

وهذا ما جعل مستشاره السابق “بانون” يؤلّف كتابا بعنوان “النار والغضب”، يفضح فيه مناورات ترامب ومؤامراته وكيف راهن على 04 دول في الشرق الأوسط هي مصر، السعودية، الإمارات وإسرائيل وكيف نصحه صهره “جاريت كوشنر” على الرهان على ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وإعطاءه كل ما يريده، مقابل كل مايريدونه، خاصة حول موضوع نقل السفارة الأمريكية إلى القدس والاعتراف بها كعاصمة لإسرائيل، وعقدته مع المهاجرين خاصة قرار طرد المهاجرين من السلفادور، الذين لجؤوا إلى الولايات المتحدة بعد زلزال  2012.

السؤال الآن لدى كل الأوساط الأمريكية إلى أي مدى باستطاعة ترامب الذهاب بالولايات المتحدة يراهن الحزب الديمقراطي بالعودة بقوة في 2020 إلى البيت الأبيض بسبب الصورة السيئة، التي سيتركها ترامب على الحزب الجمهوري وهذا ما حمّس نجمة الإعلام الأمريكية “وينفري أوبرا” على عزمها الترشح إلى الرئاسة الأمريكية والدخول إلى البيت الأبيض كرئيسة بعدما رفض ترامب اعتمادها كصحفية بالبيت الأبيض.

فتكاد السياسة الأمريكية بقيادة ترامب في حماية إسرائيل أن تتسبب في إشعال النيران بالمنطقة ولكن لإسرائيل وجهات نظر متفاوتة ما بين الرضا والانتظار وما بين الشكوك العميقة في النوايا والنتائج، التي سيؤدي إليها قيام عاصمة لإسرائيل بالقدس هو ملأ الفراغ الناجم عن فشل السياسة الأمريكية في الشرق الأوسط، والتي هي أساسا سياسة تتقاطع وتخدم المصالح الإستراتيجية الإسرائيلية ولذلك أصبح “جاريت كوشنر” منظّرا لترامب زوج ابنته المدللة، تخشى إسرائيل تجسيد فشل سياسة ترامب عبر تقدم سياسات عالمية بديلة لا تأخذ إلى حد كبير المخاوف الإسرائيلية كما يراها الإسرائيليون كإحدى النتائج المباشرة لتهور ترامب لأن اللوبي الإسرائيلي بأمريكا، الذي زكاه ودعمه رئيسا لأعظم دولة في العالم أصبح دمية في يده، وإن أحد أهم الملفات التي تقلق إسرائيل وتريد من الغرب أن يتولى مرة أخرى ومجددا نيابة عنها معالجته وفق أجندة إسرائيلية بالكامل.

هو الملف النووي الإيراني، التقرير التالي الصادر هذا الأسبوع عن مركز يافا للدراسات الإستراتيجية ينتقد الاتحاد الأوربي بسبب ما أسماه التلكؤ في اتخاذ ما يلزم من أجل فرض عقوبات على إيران.

إذن الولايات المتحدة بقيادة ترامب أصبحت تخدم وفق أجندة إسرائيلية قد تشعل النار مثلما أشعلت ثورة الغضب ضده داخل وخارج الولايات المتحدة.

 

 

جمال بن علي

كاتب صحفي مؤسس ومدير عام الجزائر دبلوماتيك صحفي وعضو مؤسس لأسبوعية الشروق العربي 1991 حتى 1994 : مراسل الشروق من واشنطن 1997 : صحفي مختص ومكلّف بالحوارات السياسية 2002 : إلتحق بالتلفزيون العمومي الجزائري –محقق- محرّر 2003 حتى 2013 : رئيس تحرير برنامج في دائرة الضوء ومعد ومقدم برنامج في السياق 2009 حتى 2011 : رئيس التحرير المركزي للبرامج المتخصصة والروبورتاجات الكبرى 2009 : 2014 معد برنامج حواري لقاء الأسبوع للتلفزيون الجزائري صحفي مكلف بالحوارات السياسية والدبلوماسية 2014 : 2019 عضو مؤسس لقناة دزاير نيوز ورئيس تحرير مركزي للبرامج المتخصّصة والروبورتاجات الكبرى 2016 : 2018 مدير البرامج المتخصصة والروبورتاجات الكبرى بقناة الشروق نيوز 2016 مؤسس ومدير عام الموقع الإخباري الجزائر دبلوماتيك باللغتين العربية والفرنسية 2020 : 2021 مدير ومؤسس للموقع الإخباري الجديد للتلفزيون الجزائري ، معد ومقدم برامج (ديبرغتغ) 2021 مكلف بمهمة لدى المدير العام للتلفزيون الجزائري . صحفي متعاون مع عدة جرائد وطنية وعربية . رسالة الأطلس ،صوت الأحرار- صدى الملاعب – الكاتب العربي - مراسل قناة الساعة من الجزائر – ممثل أدبي للسيدة أنيسة بومدين أرملة الرئيس الراحل هواري بومدين 1994 حتى 1996: مستشار إعلامي للبطل العالمي والأولمبي نور الدين مرسلي من 1993- إلى سنة 2000 . مؤلّفات : مؤلّف لكاتب 'شهود ومواقف' تقديم عبد الحميد مهري . والدكتور طالب الإبراهيمي _ كتب قيد الطبع : قبل الحوار و حوارات تلفزيونية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى