آخر الأخبار
أزمة سد النهضة.. السودان: لا مجال للحديث عن الخيار العسكري عودة الدبلوماسية المهاجرة.. دعم دولي وتعزيز للاستقرار بليبيا توقعات بحضور الأمير هاري جنازة الأمير فيليب توقعات بحضور الأمير هاري جنازة الأمير فيليب حداد "خاص" من الملكة إليزابيث على زوجها الأمير فيليب "أيام الجور".. سنوات الظلم والحرب الليبية في دراما رمضان رمضان اللبنانيين مع أزمة الدولار.. ارتفاع "جنوني" للأسعار واشنطن تعلن الموازنة العسكرية وتكشف عن أولوياتها الدفاعية جونسون ينعى الأمير فيليب النرويج ترفض أن يضم صندوق الثروة السيادية للبلاد شركات سعودية السفير الروسي في النمسا: هناك ألاعيب قذرة حول "سبوتنيك V" وفاة الأمير فيليب زوج الملكة البريطانية إليزابيث الثانية عن عمر يناهز 100 عام شركات إعادة التأمين تتحمل معظم تكاليف أزمة سفينة قناة السويس محادثات "مليارية" لاستحواذ "تويتر" على "كلوب هاوس" فيسبوك: لن نخطر المستخدمين الذين تسربت بياناتهم قبل قرار بايدن المرتقب.. قتلى في إطلاق نار بساوث كارولينا إطلاق نار بولاية تكساس.. قتيل ومصابون في حالة حرجة وباء وإحراج دولي.. بايدن يعلن إجراءات تنفيذية ضد فوضى السلاح ليبيا.. أزمة تلوح في الأفق بسبب "الإطار الدستوري للانتخابات" النووي الإيراني.. واشنطن تتوقع استئنافا "وشيكا" للمحادثات
سلايدر

مقتل عاشر جزائري في فرنسا.. اللغز !

اغتيل، ليلة الجمعة إلى السبت، عاشر جزائري بمدينة مرسيليا الفرنسية، من طرف مجهولين أطلقوا عليه رصاصتين على مستوى الرأس، في حلقة جديدة من حلقات اللغز الدموي المثير بباريس.

 

وحسب وسائل إعلام فرنسية، فإن الضحية شاب جزائري، يدعى مراد ميلودي، من مواليد عام 1998، وينحدر من ولاية تلمسان، قتل برصاصات عندما كان يهم بركن سيارته في حظيرة منطقة سكنه بالمنطقة 11 بالجهة الشرقية لمرسيليا.

 

ولفظ، الضحية العاشر، الذي يتم اغتياله في مرسيليا في ظرف شهرين فقط، أنفاسه الأخيرة داخل سيارته، حسب ذات المصدر.

 

وتعتبر، الحادثة، العاشرة، التي تهز مرسيليا، بعد قتل 9 جزائريين ينحدرون كلهم من ولاية خنشلة، رميا بالرصاص، في كل من مدن باريس وليون ومرسيليا.

 

وكان، سكان الجالية الجزائرية قد خروجوا للشارع والاحتجاج، الأسبوع الماضي، مطالبين القضاء الفرنسي بالتسريع في التحقيقات وكشف هوية الجناة.

 

من جانبه، قال القنصل العام بمدينة مرسيليا، بوجمعة رويبح، في اتصال بقناة “النهار”، أن قضايا الاغتيالات التي تتعرض لها الجالية، مؤخرا، بفرنسا، لا تزال قيد التحقيق بالتنسيق مع السلطات القضائية والشرطة الفرنسية، وسيتم الافصاح عن كافة تفاصيلها لاحقا.

 

وتابع، “هناك 7 أو 8 من الجالية الجزائرية قتلوا في مريلسيا، وكان آخرهم ميلودي، ليلة الجمعة، أين تكفلت القنصلية بتحديد هويته والاتصال بعائلته بكافة الاجراءات لدفن الضحية عندما تنتهي التحقيقات.”

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة عشر + أربعة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى