آخر الأخبار
أين يدفع السائقون أغلى رسوم الطريق؟.. تصنيف يكشف الدول أميركي قتل 3 أشخاص وطهى قلب أحدهم مع البطاطا سان جيرمان يطمئن بشأن "عقد نيمار": على الطريق الصحيح بعد اتهام محاولة الانقلاب.. رئيس وزراء أرمينيا يخاطب أنصاره النفط في أعلى مستوى له خلال 13 شهرا ثنائية ميسي تساعد برشلونة في التفوق على إلتشي نجل ترامب يدلي بشهادته أمام النيابة حول "فاتورة" حفل التنصيب مصر تجيز لقاحي سبوتنيك وأسترازينيكا من كوريا الجنوبية ليبيا.. أزمة المياه شبح يهدد مستقبل البلاد موديرنا: اللقاح المضاد لكورونا المتحور جاهز للاختبار بريطانيا: وضع الكمامات قد لا يكون ضروريا في الصيف بعد خسارة "مدوية".. ماسك يفقد صدارة أغنياء العالم خبراء يكشفون دوافع "واتساب" لتبني سياسة خصوصية جديدة هجوم الكونغرس.. تضارب بين الشهود وتحذير FBI لم يصل للمعنيين الولايات المتحدة تزفُ "خبرا سارا" بشأن لقاح الجرعة الواحدة حملة مغربية إسرائيلية على الجزائر؟! ماذا يعني اطلاع القضاء الأميركي على سجلات ترامب الضريبية؟ توخيل يثني على مبابي "القرش".. ويقارنه بميسي ورونالدو إسبانيا تزيل آخر تماثيل الدكتاتور فرانكو رئيس دولة يستأجر طائرة ميسي الخاصة
سلايدر

ولد عباس: “أنا من يعاقب طليبة وبوحجة اعتذر عن زلته”

أكد، الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، جمال ولد عباس، أنّ أنه صاحب الفصل في قضية البرلماني بهاء الدين طليبة، مشيرا إلى أن رئيس المجلس الشعبي الوطني، اعتذر في جلسة علنية عن هذه زلة استقباله لممثلين عن الأطباء المقيمين بمقر البرلمان.

وقال، ولد عباس، خلال ندوة صحفية عقدها اليوم بولاية تلمسان، أن لجنة الإنضباط التي تأسست مؤخرا تعمل بصفة مستقلة وسيادية، مشيرا إلى قضية البرلماني بهاء الدين طليبة لا تزال قيد الدراسة ولم يفصل فيها بعد، مؤكدا “أن نتائج لجنة الإنضباط ستدرس والقرار الأخير يفصل فيه الأمين العام للحزب العتيد.”

وتابع، الأمين العام لـ”الأفلان”، أن “رئيس المجلس الشعبي الوطني ارتكب خطأ عند استقباله لممثلين عن الأطباء المقيمين بمقر البرلمان، لكنه اعتذر علنيا عن زلته.”

وانتقد، ولد عباس، مبادرة رئيسة حزب العمال، لويزة حنون، الخاصة بانتخاب مجلس تأسيسي لإنقاذ الجزائر حسبها، “معتبرا “أن إنشاء مجلس التأسيسي يعني مسح تاريخ الجزائر، والانجازات التي حققتها الوطن في المجال الاقتصادي والاجتماعي منذ الاستقلال.”

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 + 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى