آخر الأخبار
وزارة الدفاع الوطني: إرهابي يسلم نفسه للسطات العسكرية ببرج باجي مختار سوناطراك: لقاء عمل مع شركات دنماركية البيت الأبيض: حلف الأطلسي سيطرح مبادرات أمنية "طموحة" وزير المخابرات الإيرانية السابق يكشف سبب رفض ترشح رفسنجاني لانتخابات 2013 اتفاق على تعاون عسكري بين إثيوبيا ودولة عربية تقرير: ارتفاع عدد قطع السلاح النووي المنتشرة في القوات العملياتية عالميا مقتل 53 شخصا جراء اعتداء عصابة لسرقة الماشية على 6 قرى في نيجيريا أحمدي نجاد: أكبر مسؤول إيراني لمكافحة التجسس الإسرائيلي كان جاسوسا لإسرائيل بايدن يكشف السر: لهذا لن أجري مؤتمرا صحفيا مع بوتن حفل شواء لزعماء السبع.. ماذا أكلوا ولماذا أثاروا الجدل؟ خلافات حادة داخل السلطات الليبية بعد زيارة الوفد التركي "نمبر وان"و"الملبن".. فوضى الألقاب تجتاح الوسط الفني بمصر من داخل المستشفى.. إريكسن يبعث رسالة لزملائه شاهد.. هدف تاريخي في "يورو 2020" الكنيست يمنح الثقة للحكومة الإسرائيلية الجديدة العملاق دجوكوفيتش بطلا لـ"رولان غاروس 2021".. زاخاروفا معلقة على إعلان "السبع الكبار" بشأن موسكو: الكرة في ملعبكم بايدن: أهمية الناتو حيوية بالنسبة لأمن الولايات المتحدة بايدن: الملكة إليزابيث ذكرتني بأمي وسألتني عن بوتين وشي جين بينغ جونسون يطالب بمزيد من التحقيقات حول منشأ فيروس كورونا
العالم

فشل مشروع الهدنة بسوريا

فشل، مجلس الأمن الدولي، أمس الجمعة، في عقد جلسة للتصويت على مشروع قرار يفرض هدنة بسوريا لمدة شهر ويسمح بدخول المساعدات الإنسانية، وقرر تأجيلها إلى وقت لاحق من اليوم السبت.

 

وجاء،  سبب التأجيل الى استمرار الاختلافات، وإن الكويت والسويد صاحبتا مشروع القرار واصلتا المفاوضات مع روسيا، وجرى عقد جلسة مشاورات مغلقة لجميع أعضاء المجلس لاستكمال المفاوضات حول مسودة المشروع قبل اتخاذ قرار التأجيل.

 

ويعد هذا التأجيل هو الثالث لجلسة مجلس الأمن بشأن التطورات في سوريا خصوصا في غوطة دمشق الشرقية بعد تأجيل الجلسة مرتين أمس الجمعة لاستكمال المفاوضات بشأن مشروع القرار الذي أيدته منذ البداية الدول العشر غير الدائمة في مجلس الأمن.

 

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قال إن موسكو مستعدة للموافقة على مشروع القرار بعد تقديم ضمانات من الأطراف التي تملك نفوذا على المسلحين. وزعم أن جبهة النصرة (هيئة تحرير الشام الآن) هي المشكلة الرئيسية في الوضع بالغوطة الشرقية.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × 1 =

زر الذهاب إلى الأعلى