آخر الأخبار
الادعاء الإيطالي يرفض محاكمة سالفيني على سياسة الهجرة رئيس وزراء اليونان يطالب بالتحقيق في اغتيال صحفي قتل بـ17 رصاصة (صور) "كلاسيكو الأرض".. التشكيلة الأساسية لمواجهة الغريمين ريال مدريد وبرشلونة أزمة سد النهضة.. السودان: لا مجال للحديث عن الخيار العسكري عودة الدبلوماسية المهاجرة.. دعم دولي وتعزيز للاستقرار بليبيا توقعات بحضور الأمير هاري جنازة الأمير فيليب توقعات بحضور الأمير هاري جنازة الأمير فيليب حداد "خاص" من الملكة إليزابيث على زوجها الأمير فيليب "أيام الجور".. سنوات الظلم والحرب الليبية في دراما رمضان رمضان اللبنانيين مع أزمة الدولار.. ارتفاع "جنوني" للأسعار واشنطن تعلن الموازنة العسكرية وتكشف عن أولوياتها الدفاعية جونسون ينعى الأمير فيليب النرويج ترفض أن يضم صندوق الثروة السيادية للبلاد شركات سعودية السفير الروسي في النمسا: هناك ألاعيب قذرة حول "سبوتنيك V" وفاة الأمير فيليب زوج الملكة البريطانية إليزابيث الثانية عن عمر يناهز 100 عام شركات إعادة التأمين تتحمل معظم تكاليف أزمة سفينة قناة السويس محادثات "مليارية" لاستحواذ "تويتر" على "كلوب هاوس" فيسبوك: لن نخطر المستخدمين الذين تسربت بياناتهم قبل قرار بايدن المرتقب.. قتلى في إطلاق نار بساوث كارولينا إطلاق نار بولاية تكساس.. قتيل ومصابون في حالة حرجة
الحدث

حجار يتوعد الأطباء المقيمين وطلبة المدارس العليا

هدد، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الطاهر حجار، اليوم السبت، طلبة المدارس العليا والأطباء المقيمين، بتطبيق إجراءات صارمة ضدهم، مؤكدا أن “من يرسب لن يتم توظيفه في قطاع التربية في إشارة منه الى عدم مشاركتهم في الامتحانات او حصولهم على نتائج سلبية.”

وقال، حجار، في ندوة صحفية على هامش انطلاق الندوة الوطنية للجامعات، أن “طلبة السنوات النهائية يزاولون الدراسة بصفة عادية وغير معنيين بالإضراب”، مذكرا بأن القانون الاساسي للمدارس العليا ينص على أن “الراسب مرتين لن يستفيد من التوظيف بوزارة التربية”.

ودعا، الوزير، الطلبة المضربين الى “التعقل”، معتبرا أن الاضراب المفتوح “يتنافى مع القواعد القانونية المنظمة للعمل النقابي”.

كما أكد، أن “أبواب الحوار والتشاور بين كل مكونات الاسرة الجامعية هي الآلية المفضلة للتكفل بمجمل الانشغالات”.

ولم يخف، حجار تمسك وزارته بالتاريخ الذي حددته لإجراء امتحانات نيل شهادة الدراسات الطبية المتخصصة وستنظم في الفترة ما بين 18 مارس و12 أبريل 2018، وتابع أنه يتعين على الاطباء المقيمين المعنيين “تحمل كامل مسؤولياتهم”.

وبعد أن ذكر بأن مصالحه الوزارية “استقبلت مرارا ممثلين عن الاطباء المقيمين للنظر في مطالبهم الاجتماعية والمهنية”، أشار الوزير الى أنه تم خلال اللقاء الاخير معهم “تقديم طلب واحد فقط، وهو تأجيل تاريخ اجراء الامتحانات، وهو ما تم رفضه”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسعة + 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى