آخر الأخبار
مدير "إف بي آي" يدافع عن تدابير وكالته قبل اقتحام الكونغرس عمارات بألوان الحلويات.. تعرف على شوارع "قوس قزح" في لندن فضيحة "بارسا غيت".. إطلاق سراح مشروط لرئيس برشلونة السابق بالفيديو.. اليابان تتسلم أميركيين متهمين بقضية غصن السعودية: "شرط صحي" للراغبين في أداء فريضة الحج رغدة تكشف كواليس "بودي غارد" مع الزعيم عادل إمام إطلاق سراح مئات التلميذات المختطفات في نيجيريا القضاء الفرنسي يحكم بالسجن 3 سنوات على ساركوزي مقتل 9 مدنيين بوسط مالي على أيدي مهاجمين المحققة الأممية تعليقا على تقرير مقتل خاشقجي: ما تم الكشف عنه قليل جدا فيما يبدو وهذا مخيب للأمل برشلونة يصدر بيانا رسميا حول اقتحام السلطات الكتالونية مقر النادي الوزارة الأولى : تمديد الحجر الجزئي المنزلي لمدة 15 يوما على مستوى 19 ولاية بداية من يوم غد الثلاثاء... رئيس الجمهورية: الجيش الوطني الشعبي بلغ أقصى درجات الاحترافية والمهنية وهو بعيد عن السياسة رئيس الجمهورية: أغلب مطالب الحراك الأصلي تحققت ودعاة تمدين الحكم تلقوا تربصات في مخابر أجنبية رئيس الجمهورية: التغيير الحكومي الأخير حمل طابعًا استعجاليًا ولم أُُُقبِِِِِِِِِِِِل على تغيير شامل ... رئيس الجمهورية: التزمت مع الشعب بقول الحقيقة ومساعي كل من حاول العبث بمقدسات هذا الوطن خابت التشيك: قد نستخدم لقاح "سبوتنيك V" الروسي قبل موافقة الاتحاد الأوروبي عليه بيان اجتماع مجلس الوزراء وفاة الفنان المصري يوسف شعبان إثيوبيا.. إدانة أميركية "للفظائع" في إقليم تيغراي
اقتصاد1

“أوبو” في خدمة الاقتصاد والمجتمع

الإبداع المحق هو المنتوج الذي ما إن يشتريه الزبون حتى يتمنى إعادة شرائه ويتوغل في تفاصيله وثناياه، إنه القصيدة التي ينهيها قارئها فيترنم بها مرة أخرى في طرب وإعجاب. هذا هو حال الهاتف النقال “أوبو” الذي اكتسح السوق الجزائرية بقوة بفضل جودته العالية المعترف بها عالميا، فهو متواجد في 35 ولاية جزائرية ويوظف حاليا ألف عامل مباشر بعدما كان يوظف 2003 عامل قبل توقيف الاستيراد في ماي 2017.

فنجاح “أوبو” هو حكاية جزائرية بلغ مداها إلى غاية الصين عند الشركة التي كانت تورّد إلى الجزائر وبفضل رواج هذا المنتوج ونجاحه قرر الشريك الصيني القدوم للجزائر وإنشاء مصنع بقاعدة 51/49 هدفه التصدير إلى دول شمال إفريقيا ودول عربية، هذا الاستثمار جاء ليؤكد مرة أخرى نجاح “أوبو” في السوق الجزائرية ومساهمته في إنعاش الخزينة العمومية والاقتصاد الوطني في زمن الازمة الاقتصادية التي تعرفها البلاد وهروب الكثير من المتعاملين الأجانب نحو أسواق أجنبية بحثا عن الثراء بأي طريقة.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة عشر − 15 =

زر الذهاب إلى الأعلى