آخر الأخبار
اختتام فعاليات الطبعة الثالثة للندوة العربية الدولية للتضامن مع الشعب الصحراوي الحصيلة العملياتية للجيش الوطني الشعبي في الفترة من 10 إلى 17 أفريل 2024 ممثل فلسطين أمام مجلس الأمن : منح العضوية الكاملة في الأمم المتحدة من شأنه "رفع جزء من الظلم التاريخ... الانتهاء من إعداد مشروع صندوق دعم الصحافة السيد الفريق أول، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، يستقبل رئيس اللجنة العسكرية لمنظمة حلف شمال الأطل... المحطة الثانية في زيارة وزير الاتصال لولاية وهران: محطة الارسال لمؤسسة البث الاذاعي والتلفزي بجبل قه... عطاف يشدد على ضرورة منح العضوية الكاملة لدولة فلسطين وزير الاتصال البروفيسور محمد لعقاب يتفقد مختلف أقسام ومصالح شركة الطباعة للغرب عطاف: استهداف الاحتلال الصهيوني وكالة الاونروا يستدعي موقفا دوليا جريئا لحمايتها وتسهيل استمراريتها الجزائر تقدم مساهمة مالية استثنائية للاونروا بقيمة 15 مليون دولار (عطاف) عطاف يلتقي المفوض العام لوكالة الأونروا، السيد فيليب لازاريني عطاف يجري لقاءً ثنائيا مع المبعوث الخاص للرئيس الفلسطيني، وعضو اللجنة المركزية لمنظمة التحرير الفلسط... عطاف يجري محادثات ثنائية مع المنسق الأممي لعملية السلام في الشرق الاوسط، السيد تور وينسلاند الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، السيد لوناس مقرمان يستقبل رئيس اللجنة ... السيد مقرمان يستقبل نائبة الوزير المكلفة بالتغير المناخي بوزارة الشؤون الخارجية لجمهورية كوريا الجنو... رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني السيد عبد المجيد تبون يترأس اجتماعا ل... عطاف يستقبل المبعوث الشخصي للأمين العام إلى ليبيا، السيد عبد الله باتيلي المديرية العامة للاتصال برئاسة الجمهورية تعزي في وفاة الإعلامي محمد مرزوقي وزير الاتصال يعزي في وفاة الصحفي الرياضي محمد مرزوقي الجزائر تضع باللون الأزرق مشروع قرار طلب عضوية فلسطين بالأمم المتحدة
العالمسلايدر

Financial Times: إيطاليا الحلقة الأضعف بين الدول الأوروبية

حذرت صحيفة Financial Times من أن إيطاليا قد تواجه أزمة ديون حادة بسبب رفع البنك المركزي الأوروبي أسعار الفائدة، ونيّته شراء عدد أقل من السندات في الأشهر المقبلة.

وأوضحت الصحيفة، أن 9 خبراء اقتصاديين من أصل 10 شاركوا في استطلاع أجرته، أكدوا أن إيطاليا من أكثر الدول عرضة لهبوط قيمة سنداتها في الأسواق الأوروبية، ووصفوها بـ”الحلقة الأضعف” في منطقة اليورو.

وأشارت الصحيفة إلى أن الحكومة الإيطالية برئاسة جورجا ميلوني، تحاول خفض عجز ميزانيتها من 5.6% من الناتج المحلي الإجمالي إلى 4.5% خلال العام 2023، وإلى 3% خلال 2024.

ورغم محاولات ميلوني، إلا أن الدين العام لإيطاليا يعتبر الأعلى بين الدول الأوروبية، بنسية فاقت الـ145% من الناتج المحلي الإجمالي.

وأكد كبير الاقتصاديين في بنك UniCredit الإيطالي ماركو فالي، أن حاجة إيطاليا المتزايدة لتغطية الديون المتراكمة، وصعوبة الوضع السياسي فيها، يجعلها الأكثر عرضة للخسارة في أسواق السندات.

وأعربت ميلوني، عن استيائها من عزم البنك المركزي الأوروبي على رفع أسعار الفائدة، دون أخذ المخاطر التي تحيط بالنمو، والاستقرار المالي بعين الاعتبار.

ونقلت الصحيفة عن ميلوني قولها: “تنفيذ البنك المركزي الأوروبي لالتزاماته، ومهامه، سيكون مفيدا، وإن لم يتمكن من ذلك، فإنه سيتسبب باضطراب السوق الأوروبية”.

كما انتقد عدد من الوزراء في الحكومة الإيطالية سياسيات البنك المركزي الأوروبي، في تشديد السياسة النقدية بشكل مبالغ فيه، وصفوه بـ”العدواني”.

ووصف وزير الدفاع الإيطالي جيدو كروسيتو، سياسة البنك المركزي الأوروبي عبر “تويتر”، بـ “غير المجدية”.

وقال نائب رئيس الوزراء ماتيو سالفيني “إن رفع أسعار الفائدة سيحرق المليارات في المدخرات الإيطالية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × ثلاثة =

زر الذهاب إلى الأعلى