آخر الأخبار
وكالة الأنباء السورية تتحدث عن الجسر الجوي بين الجزائر و حلب العاهل الأردني يجري اتصالا هاتفيا بالرئيس السوري 3 أخطاء للاستراتيجية الأمريكية ترتكبها في الأزمة الأوكرانية كوبر يوقع رسميا عقد تدريبه منتخب سوريا هزة أرضية جديدة شعر بها سكان فلسطين الولايات المتحدة تبيع راجمات صواريخ هيمارس لبولندا بقيمة 10 مليارات دولار الوليد بن طلال يقدم مكافأة سخية لكل لاعب في الهلال لبلوغهم نهائي مونديال الأندية لعمامرة يشارك اليوم عبر تقنية التحاضر عن بعد في اجتماع رفيع المستوى حول الحوكمة في إفريقيا الهلال السعودي يهزم فلامينغو ويصعد لنهائي مونديال الأندية الوزير الأول بقصر الحكومة، السيد محمد طارق، سفير جمهورية باكستان الإسلامية لدى الجزائر رئيس الجمهورية يجري مكالمة هاتفية مع أخيه السيّد طيب رجب أردوغان رئيس الجمهورية التركية الوزير الأول يستقبل السيد زياد محمود محمد هب الريح، وزير الداخلية لدولة فلسطين رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يجري مكالمة هاتفية مع أخيه بشار الأسد رئيس الجمهورية العربية ال... رسالة تعزية رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون إلى عائلـة المرحوم عبد القادر ظريف الرئيس التاريخي... الصحة العالمية: عدد المتضررين بالزلزال في تركيا وفي سوريا قد يكون 23 مليونا وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية يرافق نظيره الفلسطيني السيد زياد محمود محمد هب ال... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، يعزي نظيره التركي السيد الرئيس رجب طيب أردوغان، إثر الزلزال ال... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يعزّي الرئيس السوري السيد بشار الأسد، إثر الزلزال الذي ضرب الجم... رئيس الجمهورية يستقبل زويليفليل مانديلا وزير الداخلية الفلسطيني يزور المدرسة العليا للشرطة بشاطوناف
العالمسلايدر

الرئيس البرازيلي يفرض حالة الطوارئ في البلاد بعد اقتحام أنصار الرئيس السابق الكونغرس ومقر الرئاسة

أصدر الرئيس البرازيلي لولا دا سيلفا مرسوما رئاسيا، لفرض القانون والنظام، للسيطرة على أعمال الشغب في العاصمة، حيث ستتولى قوات الأمن الفيدرالية مسؤولية تأمينها حتى نهاية الشهر.

ووصف الرئيس، اقتحام المباني الحكومية في برازيليا بأنه همجي، وأمر باستخدام القوات الفيدرالية لإعادة النظام في العاصمة.

وقال الرئيس البرازيلي: “لا بد أنكم كنتم تشاهدون البربرية اليوم التي حصلت في العاصمة، هؤلاء الأشخاص الذين نسميهم الفاشيين، أكثر المخلوقات إثارة للاشمئزاز في السياسة، اجتاحوا القصر ومبنى الكونغرس.. كل من فعل هذا سيتم العثور عليه ومعاقبته، الديمقراطية تضمن الحرية الصحيحة للتعبير، ولكنه يتطلب أيضا من الناس احترام المؤسسات الحكومية.. لا توجد سابقة في تاريخ البلد لما فعلوه اليوم لهذا يجب معاقبتهم.. وسنكتشف من قام بتمويل أولئك الذين فعلوا ذلك في برازيليا اليوم، وسيحاسب كل منهم وفقا للقانون”.

وخلال الخطاب، أعلن الرئيس الولاية الموجود في مدينة ساو باولو، تطبيق “مرسوم التدخل الفيدرالي” لضمان السلامة العامة في برازيليا، وهو إجراء يسمح للحكومة الفيدرالية بإزالة مسؤولي المدينة ونشر قوات الأمن الفيدرالية وإنفاذ القانون من أجل العمليات الإقليمية.

وكان قرار لولا الأول، هو تعيين ريكاردو غارسيا كابيلي، في منصب سكرتير ونائب رئيس وزارة العدل، كرئيس جديد للأمن العام في العاصمة برازيليا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة + 6 =

زر الذهاب إلى الأعلى