آخر الأخبار
أين يدفع السائقون أغلى رسوم الطريق؟.. تصنيف يكشف الدول أميركي قتل 3 أشخاص وطهى قلب أحدهم مع البطاطا سان جيرمان يطمئن بشأن "عقد نيمار": على الطريق الصحيح بعد اتهام محاولة الانقلاب.. رئيس وزراء أرمينيا يخاطب أنصاره النفط في أعلى مستوى له خلال 13 شهرا ثنائية ميسي تساعد برشلونة في التفوق على إلتشي نجل ترامب يدلي بشهادته أمام النيابة حول "فاتورة" حفل التنصيب مصر تجيز لقاحي سبوتنيك وأسترازينيكا من كوريا الجنوبية ليبيا.. أزمة المياه شبح يهدد مستقبل البلاد موديرنا: اللقاح المضاد لكورونا المتحور جاهز للاختبار بريطانيا: وضع الكمامات قد لا يكون ضروريا في الصيف بعد خسارة "مدوية".. ماسك يفقد صدارة أغنياء العالم خبراء يكشفون دوافع "واتساب" لتبني سياسة خصوصية جديدة هجوم الكونغرس.. تضارب بين الشهود وتحذير FBI لم يصل للمعنيين الولايات المتحدة تزفُ "خبرا سارا" بشأن لقاح الجرعة الواحدة حملة مغربية إسرائيلية على الجزائر؟! ماذا يعني اطلاع القضاء الأميركي على سجلات ترامب الضريبية؟ توخيل يثني على مبابي "القرش".. ويقارنه بميسي ورونالدو إسبانيا تزيل آخر تماثيل الدكتاتور فرانكو رئيس دولة يستأجر طائرة ميسي الخاصة
الافتتاحية

ولد قدور والمصفاة اللغز؟!

ولد قدور مسؤول سوناطراك بشرائه لمصفاة تكرير البترول بجزيرة صقلية يكون قد ضرب عصفورين بـ 800 مليون دولار من أموال الشعب الجزائري.

 

أولا: إنقاذ “شركة إيكسون موبيل” الأمريكية من ورطة المصفاة الخردة التي يفوق عمرها 70 سنة مقابل مبلغ خيالي لا يليق حتى بمصفاة جديدة.

 

ثانيا: إنقاذ عمال صقلية من سندان البطالة ومطرقة المافيا المحلية وبهذا يكون السجين السابق ولد قدور قد قدم خدمة لإيطاليا المتهم فيها عرابه شكيب خليل.

 

لعل وعسى الرأي العام الإيطالي يشكر له جميله الذي أنار موجة تنديد واستنكار محلية ودولية وحالة استغراب من هذه الصفقة الفاشلة والتي تدخل في خانة تبديد المال العام والمجاملات الدولية على حساب المصالح العليا للوطن، لأن مبلغ 800 مليون دولار في عز الأزمة الاقتصادية العالمية يعتبر مبلغ خيالي مقابل خردة في مكان غير آمن ويعتبر بؤرة من بؤر التوتر لا يستثمر فيه حتى الإيطاليون أنفسهم الذين يفضلون الشمال على الجنوب الإيطالي المحفوف بالمخاطر.   

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × ثلاثة =

زر الذهاب إلى الأعلى