آخر الأخبار
أزمة سد النهضة.. السودان: لا مجال للحديث عن الخيار العسكري عودة الدبلوماسية المهاجرة.. دعم دولي وتعزيز للاستقرار بليبيا توقعات بحضور الأمير هاري جنازة الأمير فيليب توقعات بحضور الأمير هاري جنازة الأمير فيليب حداد "خاص" من الملكة إليزابيث على زوجها الأمير فيليب "أيام الجور".. سنوات الظلم والحرب الليبية في دراما رمضان رمضان اللبنانيين مع أزمة الدولار.. ارتفاع "جنوني" للأسعار واشنطن تعلن الموازنة العسكرية وتكشف عن أولوياتها الدفاعية جونسون ينعى الأمير فيليب النرويج ترفض أن يضم صندوق الثروة السيادية للبلاد شركات سعودية السفير الروسي في النمسا: هناك ألاعيب قذرة حول "سبوتنيك V" وفاة الأمير فيليب زوج الملكة البريطانية إليزابيث الثانية عن عمر يناهز 100 عام شركات إعادة التأمين تتحمل معظم تكاليف أزمة سفينة قناة السويس محادثات "مليارية" لاستحواذ "تويتر" على "كلوب هاوس" فيسبوك: لن نخطر المستخدمين الذين تسربت بياناتهم قبل قرار بايدن المرتقب.. قتلى في إطلاق نار بساوث كارولينا إطلاق نار بولاية تكساس.. قتيل ومصابون في حالة حرجة وباء وإحراج دولي.. بايدن يعلن إجراءات تنفيذية ضد فوضى السلاح ليبيا.. أزمة تلوح في الأفق بسبب "الإطار الدستوري للانتخابات" النووي الإيراني.. واشنطن تتوقع استئنافا "وشيكا" للمحادثات
الحدث

العدالة والدبلوماسية

صرح لنا مصدر دبلوماسي غربي أن قطاع العدالة في الجزائر أصبح محل اهتمام من الأوساط الدبلوماسية الأجنبية بسبب الثورة التي أحدثها وزير العدل حافظ الأختام الطيب لوح منذ توليه مسؤولية القطاع خاصة فيما يتعلق بالعصرنة واستعمال السوار الإلكتروني والوثائق الإلكترونية وغيرها والتي جعلت البلاد في مصاف الدول الكبرى المتقدمة في هذا المجال.

 

أما الأمر الثاني الذي ركز عليه محدثنا هو كاريزمة وزير العدل وفصاحة لسانه وقدرته على الخطابة والإقناع ودرايته الواسعة بشؤون العالم ودفاعه المستميت عن حرية التعبير وحقوق الإنسان والتي شهدت في عصره تطورا ملحوظا وهذا ما دفع بالسفراء الأجانب إلى الوقوف في طابور للقاء الوزير لوح وكان آخرهم سفير بريطانيا العظمى وسفير روسيا.

 

فجميل حين يثمن غيرنا إنجازات الجزائريين والأجمل حين يعترفون بالرجال بفضل الإنجازات.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

18 + 15 =

زر الذهاب إلى الأعلى