آخر الأخبار
رئيس الجمهورية يؤدي صلاة عيد الأضحى بجامع الجزائر المحمدية بالعاصمة رئيس الجمهورية يتبادل تهاني عيد الأضحى مع نظيره التونسي رئيس الجمهورية يهنئ الشعب الجزائري بمناسبة عيد الأضحى المبارك رئيس الجمهورية يعود إلى أرض الوطن بعد مشاركته في قمة مجموعة ال7 لكبار المصنعين في العالم حجاج بيت الله الحرام يتجمعون بصعيد عرفة الطاهر لأداء مناسك الركن الأعظم في الحج قمة مجموعة ال7 لكبار المصنعين في العالم: رئيس الجمهورية يلتقي رئيسة وزراء إيطاليا رئيس جنوب إفريقيا سيريل رامافوسا يفوز بفترة ولاية ثانية قمة مجموعة الـ7 لكبار المصنعين في العالم: رئيس الجمهورية يجري محادثات مع قادة كبرى دول العالم رئيس الجمهورية يستقبل السيّد أحمد الحشاني رئيس الحكومة التونسية بباري الإيطالية قمة مجموعة الـ7 لكبار المصنعين في العالم : رئيس الجمهورية يستقبل رئيس المجلس الأوروبي رئيسة الوزراء الإيطالية: إفريقيا قارة تحمل في طياتها الكثير من الإمكانات إذا ما تم تمكينها من استغلا... قمة مجموعة ال7 لكبار المصنعين في العالم: رئيس الجمهورية يصل إلى منتجع بورغو ايغناسيا بايطاليا انطلاق قمة مجموعة ال7 لكبار المصنعين في العالم بمشاركة رئيس الجمهورية رئيس الجمهورية السيد عبدالمجيد تبون يستقبل بمقر إقامته ماسريا سان فرانشيسكو، بــباري الإيطالية الرئ... مراد: أهمية برنامج إنشاء مناطق النشاط المصغرة عبر البلديات في مواكبة الديناميكية الاقتصادية الوطنية رئيس الجمهورية يستقبل بباري الإيطالية نظيره الفرنسي تسهيلات جمركية خاصة لفائدة المسافرين على مستوى المنافذ الحدودية خلال موسم الاصطياف محروقات : مجمع سوناطراك يوقع على مذكرة تفاهم مع "شيفرون" الأمريكية رئيس الجمهورية يتوجه إلى إيطاليا للمشاركة في قمة مجموعة السبع لكبار المصنعين في العالم الفريق أول السعيد شنقريحة يستقبل العقيد الروسي المتقاعد أندري بافيلينكو
الحدثسلايدر

الفريق أول السعيد شنڨريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، في زيارة عمل وتفتيش إلى الناحية العسكرية السادسة

في إطار زيارات العمل والتفتيش إلى مختلف النواحي العسكرية والوحدات الكبرى للجيش الوطني الشعبي، يقوم السيد الفريق أول السعيد شنڤريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، ابتداء من اليوم الأربعاء 15 مارس 2023، بزيارة عمل وتفتيش على مستوى الناحية العسكرية السادسة بتمنراست.
في البداية، وبعد مراسم الاستقبال من قبل اللواء محمد عجرود، قائد الناحية العسكرية السادسة، وقف السيد الفريق أول، وقفة ترحم على روح المجاهد المتوفى “هيباوي الوافي”، الذي يحمل مقر قيادة الناحية اسمه، حيث وضع إكليلا من الزهور أمام المعلم التذكاري المخلد له، وتلا فاتحة الكتاب على روحه الطاهرة وعلى أرواح الشهداء الأبرار.
بعد ذلك، كان للسيد الفريق أول لقاء مع إطارات ومستخدمي الناحية العسكرية السادسة، ألقى خلاله كلمة توجيهية بُثت إلى جميع وحدات الناحية، عبر تقنية التخاطب المرئي عن بعد، أشاد فيها بالحركية النشطة التي تعرفها الجزائر في الأونة الأخيرة على كل المستويات والأصعدة، وذلك بفضل القرارات السديدة للسيد رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني:
“تشهد الجزائر في الآونة الأخيرة، بفضل القرارات السديدة للسيد رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، حركية نشطة على كل المستويات والأصعدة، تجلت معالمها من خلال الإصلاحات الاقتصادية الجادة المقررة، ومساعي تعزيز السياسة الاجتماعية لحماية الفئات الهشة، وإعادة هيبة الدولة إلى جانب استعادة بريق الجزائر دوليا.
وفي هذا الصدد بالذات تندرج زيارات العديد من الوفود الأجنبية، المدنية والعسكرية، إلى بلادنا، وذلك بالنظر إلى مكانة الجزائر على الصعيدين الإقليمي والدولي، وباعتبارها أيضا شريكا موثوقا، يحظى بالاحترام والتقدير من جميع الدول، بحكم احترامها للشرعية الدولية ومواقفها الرصينة والمتوازنة تجاه مختلف النزاعات والتجاذبات الحاصلة في العالم”.
السيد الفريق أول أكد أن هذه الحركية الإيجابية لم تعجب أعداء الجزائر ودفعتهم للتهجم عليها وعلى مؤسساتها ومحاولة الأضرار بسمعتها الناصعة، مؤكدا أن الشعب الجزائري، الملتحم روحـــا وجســدا، مع جيشه وقواته الأمنية، سيتمكن من إحباط كل تلك المخططات وإفشال مراميها :
“ويبدو أن هذه الحركية الإيجابية التي تعرفها بلادنا لم تعجب أعداء الشعوب وعملاءهم، وجعلتهم يفقدون صوابهم، إذ راحوا يستنفرون أبواقهم الإعلامية وبعض الأقلام المأجورة، بهدف الإضرار بسمعة الجزائر، والتهجم على مؤسساتها والتشكيك في مقوماتها التاريخية والجغرافية، بل تعدت هذه المهاترات حدا لا يمكن السكوت عنه، لاسيما عندما يتعلق الأمر بسيادتنا الوطنية ووحدتنا الترابية، التي ضحى من أجلها الملايين من الشهداء الأبرار.
وليعلم هؤلاء المتربصون أن الشعب الجزائري الأبي، الملتحم روحـــا وجســدا، مع جيشه وقواته الأمنية، الواعي كل الوعي، بمن يقف وراء هذه المؤامرات الدنيئة، سيتمكن، في الوقت المناسب، من إحباط هذه المخططات وإفشال مراميها، وعازم أكثر من أي وقت مضى على قطع كل يد تمتد إلى شبر واحد من أرضه الطاهرة أو تنوي المساس بحرمة سيادته الوطنية”.
في ختام اللقاء، تابع السيد الفريق أول تدخلات المستخدمين واستمع مطولا لانشغالاتهم واقتراحاتهم، مغتنما فرصة قرب حلول شهر رمضان المعظم، ليتقدم بتهانيه الخالصة لأفراد الناحية ومن خلالهم إلى كافة مستخدمي الجيش الوطني الشعبي، وإلى أهلهم وذويهم، متمنيا للجميع صياما مباركا وعملا متقبلا.
إثر ذلك، ترأس السيد الفريق أول اجتماع عمل، تابع خلاله عرضا شاملا قدّمه قائد الناحية، حول الوضع العام في إقليم الاختصاص، حيث أسدى السيد الفريق أول بهذه المناسبة جملة من التعليمات والتوجيهات التي تصب في مجملها حول ضرورة التحلي بالمزيد من الحيطة والحذر ومضاعفة الجهود في سبيل توفير كافة موجبات الأمن والسكينة للمواطنين عبر كافة إقليم الناحية.





مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنا عشر + 13 =

زر الذهاب إلى الأعلى