آخر الأخبار
السيد عطاف يستقبل بنيويورك المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا السيد عطاف يجري بنيويورك محادثات مع المبعوث الشخصي للأمين العام إلى الصحراء الغربية دي ميستورا لوناس مقرمان الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج يستقبل السيد غوران الكسيش،... بتكليف رئيس من الجمهورية، وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج أحمد عطاف يقوم بزيارة عمل إل... رئيس الجمهورية يستقبل رئيس الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية تنظيم الجزائر لمعرض التجارة البينية الإفريقية في 2025 يؤكد مكانتها كقاطرة للتنمية في القارة أحمد عبد الله الصباح رئيسا جديدا للحكومة في الكويت بوريل: أوروبا ستدفع ثمنا باهضا في علاقاتها مع الدول العربية رئيس الجمهورية يستقبل نائب وزير الخارجية الروسي انعقاد الدورة الثانية للمشاورات السياسية الجزائرية الروسية بالجزائر العاصمة السيد عطاف يستقبل نظيره البيلاروسي وزارة الاتصال: وزير الاتصال يشرف على حفل استقبال لمدراء المؤسسات الإعلامية العامة والخاصة رئاسة الجمهورية: منحة البطالة إنجاز لا رجعة فيه الوزير الأول يجري محادثات مع رئيس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني رئيس الجمهورية يستقبل رئيس وزراء و وزير خارجية دولة فلسطين رئيس الجمهورية يستقبل وزير خارجية جمهورية بيلاروسيا حرس الثورة الايراني يطلق على عملية الرد على هجوم القنصلية الايرانية بدمشق اسم عملية " الوعد الصادق" الحرس الثوري الإيراني: العملية نفذت بعشرات الصواريخ والطائرات المسيرة لضرب أهداف محددة في الأراضي ال... التلفزيون الإيراني يعلن بدء هجوم واسع بالمسيرات يشنه الحرس الثوري على أهداف إسرائيلية في فلسطين الم... أحمد عطاف يتلقى مكالمة هاتفية من قبل وزير الشؤون الخارجية والتعاون بجمهورية رواندا، السيد فانسنت بير...
العالمسلايدر

ميلوني: ندعم حل الأزمة في تونس وسيتم ضخ 700 مليون يورو

قالت رئيسة وزراء إيطاليا جورجيا ميلوني، إن إيطاليا تدفع في اتجاه التوصل لاتفاق بين تونس وصندوق النقد الدولي يأخذ بعين الاعتبار الواقع الاقتصادي والاجتماعي للبلاد.
وأكدت ميلوني التي تؤدي يوم الثلاثاء زيارة إلى تونس في تصريح عقب لقائها بالرئيس التونسي قيس سعيد بقصر قرطاج، أنها أثارت هذه المسألة في اللقاء الذي جمع الدول السبع الكبار في هيروشيما (اليابان) في شهر مايو، وكذلك في اجتماعات الاتحاد الأوروبي ببروكسل.

وشددت على ضرورة أن تكون المقاربة برغماتية وواقعية حتى تتمكن تونس من الحصول على فرص تمويل من الاتحاد الأوروبي الذي قالت إنه بصدد الإعداد لها في الوقت الحالي.

وأفادت ميلوني بأن إيطاليا تدفع في اتجاه معاضدة الجهود التونسية لحل الأزمة الاقتصادية والاجتماعية من خلال فتح خط تمويلات.

وأعلنت أنه سيتم ضخ 700 مليون يورو (حوالي 2310 مليون دينار) لتونس، لدعم القطاعات الحياتية ذات الأولوية مثل الصحة والخدمات في كنف الاحترام الكامل للسيادة التونسية.

وأبرزت أهمية التعاون القائم بين تونس وإيطاليا اللذين تربطهما علاقة تاريخية وطالما كانا متعاونين، مؤكدة حرص بلادها على الدفع دائما في اتجاه نمو تونس وتطورها واستقرارها في كنف الديمقراطية، وإيجاد حلول واقعية عبر خلق فرص العمل من أجل إرساء مستوى عيش يليق بالتونسيين، وفق تعبيرها.

وأعربت في هذا السياق، عن تقدير إيطاليا للجهود التي تبذلها تونس من أجل مواجهة ظاهرة الهجرة غير النظامية، التي قالت إنها تنطلق أساسا من جهة صفاقس، معلنة عن عقد مؤتمر دولي قريبا بروما لمعالجة هذه الظاهرة لإقرار “مقاربة غير تقليدية” في هذا الاتجاه.

وأكدت أن هذا المؤتمر سيشكل فرصة لتقريب وجهات النظر بين تونس وصندوق النقد الدولي.

جدير بالذكر أن الرئيس التونسي أكد خلال لقائه مع ميلوني يوم الثلاثاء “رفضه لأي إملاءات قد تفجر الأوضاع التي لن تمس بالسلم الأهلي في تونس فحسب، بل ستطال آثارها المنطقة كلها دون استثناء”، وفق تعبيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × 3 =

زر الذهاب إلى الأعلى