آخر الأخبار
خبير أميركي بارز: هذه هي "الفائدة الأهم" للقاحات كورونا في أقوى اقتصاد بالعالم.. عشرات الملايين "يتضورون جوعا" تسونامي وكورونا.. تفاصيل "رسالة أرعبت دولة" بيلوسي تلاحق ترامب بعد الخروج.. وتكشف "ماذا فعل" مع كورونا أول حروب بايدن.. الاشتباك مع كورونا بـ "استراتيجية شاملة" يصغرها بأعوام.. صور وتفاصيل عن خطيب تيفاني ترامب وعائلته لمن يعاني التوتر.. 8 أغذية "عليك بها" هل يتجسس "إنستغرام" علينا؟.. الإجابة بصورة "غرفة النوم" أول "اتفاق" خارجي.. الكرملين يرحب باقتراح بايدن القضاء العسكري الأميركي يوجه الاتهام لـ3 من معتقلي غوانتنامو بايدن يبدأ عهده باستهداف "الكلمة المهينة" بايدن والأيام المئة الأولى.. ملفاتٌ حارقة وهواجس في الكونغرس التغيير من أول لحظة.. ماذا فعل بايدن بديكور المكتب الرئاسي؟ خطة ريال مدريد "الانتهازية" لاستعادة حكيمي في انتظار "التطعيم".. شهادات أميركية من زمن الخوف عروض العمل تنهمر على شاعرة "تنصيب بايدن" بايدن يقرر إنهاء حظر السفر.. وهذه التفاصيل رونالدو يحفر اسمه بالذهب.. ويحقق أغلى الألقاب الخطاب الذي قتل صاحبه.. أسوأ 7 مراسم تنصيب رؤساء في تاريخ أميركا بوكيتينو يكشف كواليس اجتماعه مع بارتوميو وسرّا عن ميسي
أخبار

الأطباء المقيمون: “وزارة الصحة والتعليم التعليم العالي سبب تعفن الوضع”

اتهم، الأطباء المقيمون، اليوم الأحد، وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات وكذا وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، بــ “زيادة الطين بلة.”

كما عبر أعضاء مكتب التنسيقية الوطنية المستقلة للأطباء المقيمين (كامرا) خلال  ندوة صحفية استعداد السلك لمواصلة الحوار مع الوزارتين الوصيتين، عن  أسفهم “للصمت الذي ساد خلال الشهر الأخير” بالرغم من إعلان التنسيقية عن نيتها  في العودة إلى المناوبات في حالة استجابة الوزارتين إلى التفاوض.

ودعت عضو بالمكتب الدكتورة زهيرة عفيري بالمناسبة إلى “ضرورة وضع حد للإضراب الذي دام أكثر من 8 أشهر” مثمنة التقدم في الحوار الذي جمع التنسيقية بوزارة  الصحة وأسفر عن تقديم اقتراحات في حين لم تتلق التنسيقية أية اقتراحات من طرف وزارة التعليم العالي. 

وتأسف الدكتور محمد طيلب من جانبه إلى الشروط التي وضعتها الوزارتان لمواصلة  الحوار والمتمثلة “العودة إلى المناوبات والعمل”، مؤكدا بأن الطريقة “لن  تؤدي إلى انفرج في هذه الأزمة التي طالت على الجميع”.

بخصوص المشاركة في امتحانات نيل شهادة التخصص عبر ذات المتحدث عن أسفه للشروط  التي يفرضها بعض الأستاذة قبل التسجيلات للمشاركة فيها ومنها “تعهد الطبيب  المقيم بعدم العودة إلى الإضراب”، واصفا هذه التصرفات بـ”غير القانونية لأن الامتحان يمثل تقييم تحصيل علمي وتكوين الطالب وليس له علاقة بالمشاكل  الاجتماعية الأخرى التي يطالب السلك بتحسينها”.

واعتبرت الدكتورة مريم حاجب من جهتها أن نفس الوزارة “لم تحترم جدول الإمتحانات الخاصة بالسنة الأولى للطبيب المقيم واستدراك الإمتحانات الأخرى  لنيل شهادة التخصص مما أدى من تعقيد الوضع”.

وأوضح الدكتور أسامة خضراوي من جهة أخرى أن دعوة الوزارة إلى إعادة التسجيلات  بخصوص الإمتحانات “غير قانونية” ما دام الاطباء قد سجلوا سابقا في مختلف  الاختصاصات قبل مقاطعتهم لهذه الإمتحانات، مشيرا إلى أن 5 بالمائة فقط من الأطباء المقيمين “لم يقوموا بالإضراب وهم يواصلون دراستهم بشكل عادي”.

للإشارة تتمثل مطالب الأطباء المقيمين الذين دخلوا في إضراب منذ 14 نوفمبر  الماضي أساسا في إلغاء إلزامية الخدمة المدنية وحق الإعفاء من الخدمة العسكرية  والاستفادة من تكوين بيداغوجي نوعي مع إعادة النظر في القانون الأساسي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

18 − 6 =

زر الذهاب إلى الأعلى