آخر الأخبار
اختتام فعاليات الطبعة الثالثة للندوة العربية الدولية للتضامن مع الشعب الصحراوي الحصيلة العملياتية للجيش الوطني الشعبي في الفترة من 10 إلى 17 أفريل 2024 ممثل فلسطين أمام مجلس الأمن : منح العضوية الكاملة في الأمم المتحدة من شأنه "رفع جزء من الظلم التاريخ... الانتهاء من إعداد مشروع صندوق دعم الصحافة السيد الفريق أول، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، يستقبل رئيس اللجنة العسكرية لمنظمة حلف شمال الأطل... المحطة الثانية في زيارة وزير الاتصال لولاية وهران: محطة الارسال لمؤسسة البث الاذاعي والتلفزي بجبل قه... عطاف يشدد على ضرورة منح العضوية الكاملة لدولة فلسطين وزير الاتصال البروفيسور محمد لعقاب يتفقد مختلف أقسام ومصالح شركة الطباعة للغرب عطاف: استهداف الاحتلال الصهيوني وكالة الاونروا يستدعي موقفا دوليا جريئا لحمايتها وتسهيل استمراريتها الجزائر تقدم مساهمة مالية استثنائية للاونروا بقيمة 15 مليون دولار (عطاف) عطاف يلتقي المفوض العام لوكالة الأونروا، السيد فيليب لازاريني عطاف يجري لقاءً ثنائيا مع المبعوث الخاص للرئيس الفلسطيني، وعضو اللجنة المركزية لمنظمة التحرير الفلسط... عطاف يجري محادثات ثنائية مع المنسق الأممي لعملية السلام في الشرق الاوسط، السيد تور وينسلاند الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، السيد لوناس مقرمان يستقبل رئيس اللجنة ... السيد مقرمان يستقبل نائبة الوزير المكلفة بالتغير المناخي بوزارة الشؤون الخارجية لجمهورية كوريا الجنو... رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني السيد عبد المجيد تبون يترأس اجتماعا ل... عطاف يستقبل المبعوث الشخصي للأمين العام إلى ليبيا، السيد عبد الله باتيلي المديرية العامة للاتصال برئاسة الجمهورية تعزي في وفاة الإعلامي محمد مرزوقي وزير الاتصال يعزي في وفاة الصحفي الرياضي محمد مرزوقي الجزائر تضع باللون الأزرق مشروع قرار طلب عضوية فلسطين بالأمم المتحدة
أخبار دبلوماسيةسلايدر

عطاف: المحادثات مع الرئيس الغاني كانت “جد مثمرة”

وصف وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، أحمد عطاف، المحادثات التي أجراها يوم السبت بأكرا مع الرئيس الغاني، ب”الجد مثمرة”، حيث أكدت “التوافق التام” في وجهات النظر بين الجزائر وغانا وبين رئيسي البلدين، السيد عبد المجيد تبون ونظيره نانا أكوفو أدو.

و قال السيد عطاف في تصريح صحفي عقب استقباله من قبل الرئيس الغاني, في ختام الجولة التي كلف بها من قبل رئيس الجمهورية: “المحادثات مع الرئيس نانا أكوفو أدو كانت جد مثمرة و أكدت التوافق التام في وجهات النظر بين بلدينا و رئيسينا, كما أكدت الحرص الدائم والمشترك بيننا على تعزيز الأمن والاستقرار بما يخدم تطلعات وطموحات شعوبنا في المنطقة”.

و قال الوزير, أن الرئيس نانا أكوفو أدو كلفه بنقل “تحياته وتشجيعاته لأخيه الرئيس عبد المجيد تبون”, مثنيا على “دوره الهام وعلى مساعيه الحميدة الرامية لتقديم مساهمة فعلية لوضع حد للأزمة القائمة في النيجر”.

كما أشاد الرئيس الغاني -يضيف السيد عطاف- “بالدور الثابت والملتزم للرئيس عبد المجيد تبون في خدمة قضايا سامية وهي قضايا التنمية والأمن في افريقيا”, مؤكدا أنه يتطلع للقائه “في المستقبل القريب” بمناسبة زيارة الدولة التي سيقوم بها إلى الجزائر بدعوة من رئيس الجمهورية.

و لدى تطرقه الى الوضع في النيجر, أشار السيد عطاف أنه أطلع الرئيس الغاني على “المبادرات التي اتخذها اخوه السيد عبد المجيد تبون لتعزيز مكانة ودور المسار السياسي في حل هذه الأزمة”, لأن هذا المسار “يبقى في نظرنا وحده الكفيل بتحقيق الأهداف التي تلتف حولها جميع الشعوب والدول داخل الاتحاد الافريقي و التي تدعمها المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا”.

و تتمثل هذه الأهداف – يضيف السيد عطاف – التي “حددها الرئيس تبون بكل وضوح, في ضمان الاحترام الكامل والصارم للإطار القانوني الإفريقي المتعلق بالتغييرات غير الدستورية للحكومات, مع التأكيد على تمسك الجزائر التام بمبدأ حظر ورفض التغييرات غير الدستورية للحكومات, الذي كان لبلادنا دور بارز في بلورته وترسيخه على الساحة القارية بمناسبة قمة الجزائر سنة 1999 لمنظمة الوحدة الافريقية”.

و أكد وزير الشؤون الخارجية أنه بحكم هذا الرصيد, تكون الجزائر “الحافظ الأساسي والحافظ الأخلاقي والحافظ المعنوي لهذا المبدأ المركزي للعلاقات الافريقية”.

كما تتمثل هذه الأهداف, كما أضاف الوزير في “تحقيق العودة للنظام الدستوري بالنيجر و اعادة الاعتبار الكامل للحوكمة الديمقراطية في هذا البلد الشقيق”, وكذا “الحفاظ على المكاسب التي حققها النيجر خلال العقد الماضي سواء من ناحية تكريس النهج الديمقراطي أو من ناحية مكافحة الارهاب و دعم الاستقرار في البلاد بصفة مباشرة و في المنطقة بصفة غير مباشرة”.

أما الهدف الرابع والأخير, فيتمثل, كما قال السيد عطاف, في “تجنيب النيجر والمنطقة بأسرها تداعيات اللجوء للقوة ومخاطر التدخلات الخارجية التي تنذر بتأجيج الأوضاع في هذا البلد والمنطقة برمتها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 + 1 =

زر الذهاب إلى الأعلى