آخر الأخبار
رئيس الجمهورية يستقبل قائد القيادة العسكرية الأمريكية في إفريقيا بوغالي يستقبل رئيس مجلس الدوما لفيدرالية روسيا الاتحادية رئيس الجمهورية يستقبل رئيس مجلس الدوما الروسي كامالا هاريس: يشرفني الحصول على دعم الرئيس وسأبذل ما بوسعي لهزيمة ترامب وأجندته المتطرفة عطاف يجري بأكرا لقاء ثنائيا مع الأمين العام لإتحاد المغرب العربي رئيس الجمهورية يستعرض جهود الجزائر في تعزيز الجاهزية العملياتية لقدرة إقليم شمال إفريقيا رئيس الجمهورية يؤكد عزم الجزائر على الدفاع عن مصالح القارة الإفريقية في مجلس الأمن الوزير الأول يلتقي بأكرا بالرئيس الموريتاني والرئيس الحالي للاتحاد الإفريقي الجزائر تدين العدوان على اليمن السيد العرباوي يجري محادثات مع رئيس مجلس الوزراء المصري السيد عطاف يتحادث بأكرا مع نظيره من غينيا الاستوائية الإتحاد الإفريقي يبدي موافقته على توصيات رئيس الجمهورية بشأن تفعيل قدرة إقليم شمال إفريقيا بايدن يدعم ترشيح كامالا هاريس للانتخابات الأمريكية عن الحزب الديمقراطي بعد انسحابه من سباق الانتخابات الرئاسية الأمريكية.. من المرشح الديمقراطي الأوفر حظا ليخلف بايدن؟ بايدن يعلن رسميا انسحابه من سباق الانتخابات الرئاسية الأمريكية رئيس مجلس الدوما الروسي يشرع يوم الاثنين في زيارة رسمية إلى الجزائر إعلان تشكيلة الحكومة الموريتانية الجديدة تتألف من 23 وزيراً أغلبهم من الفريق الحكومي المستقيل عطاف يجتمع بأكرا مع رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي رئيس الجمهورية يهنئ دراش شمس الدين عبد العالي لحصوله على ميدالية ذهبية في أولمبياد الرياضيات ببريطان... الحوثيون: إسرائيل ستدفع ثمن استهداف منشأة مدنية وسنقابل التصعيد بالتصعيد والعاقبة للمتقين
الحدثسلايدر

السلام في مالي: مجلس الأمن يؤكد مجددا على مركزية اتفاق الجزائر

– أصدر مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، يوم السبت، بيانا صحفيا أكد فيه أعضاؤه مجددا على الطبيعة المركزية لاتفاق السلام والمصالحة في مالي لعام 2015، الناتج عن عملية الجزائر، وحثوا “جميع الأطراف الموقعة على استئناف الحوار والانخراط في تنفيذ اتفاق السلام والمصالحة في مالي”. الاتفاق على ضمان السلام والاستقرار في مالي”. وأضاف المصدر نفسه أنه بمناسبة إغلاق بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي (مينوسما)، أشار أعضاء مجلس الأمن إلى أنهم “أحاطوا علما بإغلاق (البعثة)، في 31 ديسمبر الجاري”. ، 2023، بعد عشر سنوات من التواجد، وفقا للقرار 2690 (2023)، بناء على طلب الحكومة الانتقالية في مالي. ورحبوا، في هذا الصدد، “بالجهود الكبيرة التي بذلها قادة وأفراد البعثة المتكاملة منذ عام 2013 لتنفيذ ولاية البعثة في ظروف صعبة للغاية، وأشادوا بالشعب المالي على صموده وجهوده في هذا السياق. وشدد أعضاء المجلس أيضا على الطبيعة المركزية لاتفاق السلام والمصالحة في مالي لعام 2015، الناتج عن عملية الجزائر، وحثوا “جميع الأطراف الموقعة على استئناف الحوار والانخراط في تنفيذ الاتفاق لضمان السلام والاستقرار”. في مالي.” وجاء في البيان الصحفي: “لقد أشادوا أيضًا بأفراد بعثة الأمم المتحدة المتكاملة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي البالغ عددهم 311 فردًا الذين فقدوا أرواحهم في خدمة السلام، وأعربوا عن خالص تعازيهم لأسرهم. وتمنوا الشفاء العاجل لأولئك الذين أصيبوا خلال مرحلة الانسحاب”. علاوة على ذلك، “أقر أعضاء مجلس الأمن بالدور الذي لعبته الحكومة الانتقالية في مالي أثناء انسحاب البعثة المتكاملة وشددوا على ضرورة التعاون الكامل والمستمر من جانب الحكومة الانتقالية في مالي، بما في ذلك احترام التزاماتها المستمرة بموجب مركز حفظ السلام”. اتفاق القوات. وأكدوا أخيرا أنهم “سيظلون ملتزمين تماما بتعزيز السلام والأمن في مالي وفي المنطقة”، حسبما جاء في البيان الصحفي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

12 − 5 =

زر الذهاب إلى الأعلى