آخر الأخبار
انعقاد الدورة الثانية للمشاورات السياسية الجزائرية الروسية بالجزائر العاصمة السيد عطاف يستقبل نظيره البيلاروسي وزارة الاتصال: وزير الاتصال يشرف على حفل استقبال لمدراء المؤسسات الإعلامية العامة والخاصة رئاسة الجمهورية: منحة البطالة إنجاز لا رجعة فيه الوزير الأول يجري محادثات مع رئيس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني رئيس الجمهورية يستقبل رئيس وزراء و وزير خارجية دولة فلسطين رئيس الجمهورية يستقبل وزير خارجية جمهورية بيلاروسيا حرس الثورة الايراني يطلق على عملية الرد على هجوم القنصلية الايرانية بدمشق اسم عملية " الوعد الصادق" الحرس الثوري الإيراني: العملية نفذت بعشرات الصواريخ والطائرات المسيرة لضرب أهداف محددة في الأراضي ال... التلفزيون الإيراني يعلن بدء هجوم واسع بالمسيرات يشنه الحرس الثوري على أهداف إسرائيلية في فلسطين الم... أحمد عطاف يتلقى مكالمة هاتفية من قبل وزير الشؤون الخارجية والتعاون بجمهورية رواندا، السيد فانسنت بير... أحمد عطاف يتلقى مكالمة هاتفية من قبل وزير السلطة الشعبية للعلاقات الخارجية بجمهورية فنزويلا البوليفا... أحمد عطاف يستقبل نائب وزير الخارجية الروسي والمبعوث الخاص للرئيس الروسي المكلف بالشرق الأوسط وإفريقي... الشرطة الألمانية تقتحم مكان انعقاد "مؤتمر فلسطين" وتقطع بثه المباشر "نيويورك بوست": مراكز احتجاز المهاجرين بالقرب من الحدود مع المكسيك ممتلئة بنسبة 245% ميقاتي يكشف عن اتصالات دولية للعمل على ترحيل النازحين السوريين من لبنان الصين وفيتنام وإيطاليا تشغل المراكز الأولى عالميا بين مصدري الأحذية وزيرة الصحة النرويجية تستقيل بعد اتهامها بالسرقة العلمية جمعية الصيادلة الأمريكية تعلن عن نقص قياسي بجميع أنواع الأدوية في الولايات المتحدة ناد إنجليزي يقدم لمشجعيه الصم تجربة صخب الملاعب
العالمسلايدر

الصحراء الغربية: الاحتلال المغربي يصعد من وتيرة التهجم على دي ميستورا بعد التأكد من عدم القدرة على ترويضه

أكد ممثل جبهة البوليساريو بسويسرا ولدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية بجنيف, أبي بشراي البشير, أن المغرب صعد هذه الأيام من وتيرة التهجم على المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة الى الصحراء الغربية, ستافان دي ميستورا, بعد تأكد المخزن من عدم إمكانية ترويضه على هواه.

وقال الدبلوماسي الصحراوي في منشور له على منصة “X” (تويتر سابقا) مساء أمس السبت أن “زيارة دي ميستورا لجنوب افريقيا, ليست سوى مبررا مختلقا لتصريف القطيعة مع الرجل بعد التأكد من عدم إمكانية ترويضه على هوى المغرب”, مذكرا بتأخر الأخير في الموافقة على تعيينه في منصبه (أكتوبر 2021) بعد أن كان قد اقترحه الأمين العام للأمم المتحدة ووافقت عليه جبهة البوليساريو خمسة أشهر قبل ذلك.

كما أشار إلى “عرقلة المغرب ممارسة الرجل مأموريته من خلال منعه من زيارة الجزء المحتل من الصحراء الغربية (في يوليو 2022) قبل السماح بها” في سبتمبر الماضي, منبها كذلك إلى “مواصلة المخزن للعرقلة والغطرسة و اعتبار أن مهمة المبعوث يجب أن تكون لتشريع الأمر الاستعماري الواقع”.

ويرى أبي بشراي البشير أن المخزن يهدف من خلال ممارساته مع دي ميستورا “إلى خلق الأسباب الكافية لدفعه إلى الاستقالة كما حدث مع سلفه كوهلر”, الذي تبين لاحقا أن “المبرر الصحي” الذي ساقه من اجل الاستقالة لم يكن سوى “ارتفاع ضغط دمه بسبب استهتار المغرب وتقاعس مجلس الأمن الدولي”.

وتابع يقول: “زيارة دي ميستورا إلى جنوب افريقيا ليست سوى حجة واهية, ولو لم تحدث لكان المغرب سيخترعها”, مضيفا بأن “الرباط تكون قد توصلت إلى القناعة بضرورة التخلص من الرجل بعد أن فهم النزاع من الداخل بعمق, بعيدا عن النظرة التبسيطية “المنبهرة” ببهرجة دعاية الاحتلال من الخارج”.

وشدد الدبلوماسي ذاته على أن “زيارة دي ميستورا الى جنوب افريقيا تدخل في صلب مأموريته, كما أكد على ذلك الناطق الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك يوم 31 يناير الماضي”.

وخلص ممثل جبهة البوليساريو بسويسرا ولدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية بجنيف في الأخير الى أن المغرب سيواصل حملته ضد دي ميستورا من أجل دفعه إلى الاستقالة لأسباب “شخصية” أو “صحية”, منتقدا في السياق عجز مجلس الأمن الدولي في تنفيذ مأموريته التاريخية في تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى