آخر الأخبار
بمبادرة من ثلاثة بلدان من بينها الجزائر، مجلس الأمن يعتمد مشروع بيان صحفي يخص العاملين الانسانيين في... مجلس الأمن يدعو إلى رفع العوائق أمام وصول المساعدات إلى غزة عطاف يتلقى مكالمة هاتفية من وزير خارجية المملكة العربية السعودية الشقيقة، سمو الأمير فيصل بن فرحان آ... الفريق أول السعيد شنقريحة رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي يشرف على حفل تقديم وتبادل التهاني بمناسبة ع... مقتل شخص وإصابة آخر في حادث طعن جنوب غرب فرنسا بايدن يدرس طلب أستراليا وقف محاكمة أسانج موسكو: روسيا تتعرض لهجمات سيبرانية من أوكرانيا بشكل يومي البرهان: لن نسلم أمر السودان لأي جهة داخلية كانت أو خارجية رئيس الجمهورية يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه رئيس جمهورية تركيا الشقيقة السيد رجب طيب أردوغان رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يهنئ عبر حسابه الخاص ألمانيا تعتزم تسريع عمليات ترحيل الأجانب المدانين قضائيا بعد ارتفاع نسبة الجرائم في مباراة مجنونة.. ريال مدريد يفلت من الخسارة أمام السيتي بدوري أبطال أوروبا فنلندا.. إنشاء مقر لقوات حلف "الناتو" على بعد 140 كم من الحدود الروسية دراسة بحثية تكشف انحدار اللغة الأصلية لسكان أمريكا الشمالية من سيبيريا أكبر حزب سويسري يطالب بالانسحاب من المجلس الأوروبي "نيويورك تايمز": مصادرة الأصول الروسية ستلحق ضررا بالغا بالولايات المتحدة إيرلندا تعتزم الاعتراف بدولة فلسطينية تهنئة رئيس الجمهورية يهنئ الشعب الجزائري بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك رئيس الجمهورية يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه السيد قيس سعيد رئيس الجمهورية التونسية الشقيقة
الحدثسلايدر

منتدى الدول المصدرة للغاز: توقيع اتفاقين مع اللجنة الإفريقية للطاقة ومعهد البحوث الاقتصادية لمنطقة “الأسيان” وشرق آسيا

وقع منتدى الدول المصدرة للغاز، يوم أمس الجمعة بالجزائر العاصمة، على هامش أشغال القمة السابعة للمنتدى، بروتوكولي اتفاق مع اللجنة الإفريقية للطاقة ومعهد البحوث الاقتصادية لمنطقة “الاسيان” ودول شرق آسيا، بهدف تعزيز التعاون الطاقوي في إفريقيا وشرق وجنوب شرق آسيا، حسب بيان للمنتدى.

“يعتز منتدى الدول المصدرة للغاز بالإعلان عن توقيع بروتوكولي اتفاق أساسيين: الأول مع اللجنة الإفريقية للطاقة والثاني مع معهد البحوث الاقتصادية لمنطقة “الأسيان” ودول شرق آسيا، حيث تشمل هاتين الشراكتين تقاسم الخبرة وتنفيذ بحوث مشتركة وتنظيم ورشات في قطاع الطاقة بغرض ترقية التنمية المستدامة والتقدم التكنولوجي في إفريقيا وشرق وجنوب شرق آسيا”، حسب ذات المصدر.

يشكل البروتوكول الأول الموقع بين المنتدى واللجنة الإفريقية للطاقة “خطوة مهمة للتقليل من الافتقار للطاقة و تعزيز الأمن الطاقوي في إفريقيا، وفقا لأهداف الطرفين في تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة والشاملة”.

وعليه، يلتزم المنتدى واللجنة الإفريقية للطاقة “بالعمل سويا على تنفيذ النشاطات المذكورة وتقاسم خبراتهما وأفضل الممارسات في قطاع الطاقة”، حسب المنتدى الذي أشار إلى أن التعاون يشمل نشاطات مشتركة في مجالات تحليل سوق الطاقة والمعطيات والمعلومات والتقدم التكنولوجي واستراتيجيات إزالة الكربون

من نظام الطاقة.

وأكد الأمين العام للمنتدى، محمد حامل، في تصريح نقله البيان، أنه من الضروري القيام “باستثمارات كبيرة في مراحل ما قبل الإنتاج وما بعد الإنتاج لصناعة الغاز الطبيعي في إفريقيا و تسهيل التمويل قصد تعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية والاندماج الإقليمي”.

من جهتها، أكدت مفوضة الاتحاد الإفريقي المكلفة بالبنية التحتية والطاقة، أماني أبو زيد، أن “الغاز الطبيعي سيكون جزءا لا يتجزأ من جهود التطور الطاقوي في إفريقيا على المديين القصير والمتوسط”.

وقالت: “نعتقد أنه من خلال الاستفادة من الغاز الطبيعي لتعزيز القدرة على الحصول على الطاقة، يمكننا أن نحسن حياة الملايين من الأشخاص الذين يفتقرون حاليا إلى الكهرباء.

ويمكننا من خلال تحرير إمكانات الغاز الطبيعي، ان نشجع التنمية المستدامة و نعزز الأمن الطاقوي ونساهم في الجهود الدولية لمكافحة التغير المناخي ولهذا السبب فالاتحاد الإفريقي سعيد بالعمل مع المنتدى”.

وفيما يخص بروتوكول الاتفاق الثاني الموقع مع معهد البحوث الاقتصادية لرابطة دول شرق آسيا (ERIA)، أكد المنتدى أن هذا الاتفاق يجسد “التزام الجانبين بتعزيز التعاون، مع هدف مشترك لترقية تنمية مستدامة وامنة وعادلة وصديقة للبيئة في قطاع الطاقة”.

ويرتقب في هذا الاطار، تبادل المعلومات والمعطيات وتقاسم المعارف والممارسات الحسنة وكذا تنظيم ورشات مشتركة وتطوير دراسات تعاونية.

“و يرمي تظافر الجهود الى تحفيز تقدم التكنولوجيات الحديثة في مجال صناعة الغاز الطبيعي، مع دعم مسار الادماج الاقتصادي في رابطة أمم جنوب شرق أسيا (اسيان) و رابطة دول شرق آسيا.

وبفضل هذا التعاون، يسعى كل من المنتدى و رابطة دول شرق آسيا الى المساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة”، حسبما جاء في البيان.

وفي هذا السياق، أكد السيد حامل أن “المنتدى يعترف بالدور المحوري للغاز الطبيعي في تحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، بالخصوص الهدف رقم 7 الرامي الى ضمان حصول الجميع بتكلفة ميسورة على خدمات الطاقة الحديثة الموثوقة والمستدامة”.

ومن جانبه، أبرز البروفيسور جون أريما، زميل سياسات الطاقة والبيئة و ممثل رابطة دول شرق آسيا (ERIA) “الأفكار الأساسية للرابطة حول الانتقال الطاقوي نحو ازالة الكربون في رابطة أمم جنوب شرق أسيا (اسيان).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثمانية عشر − عشرة =

زر الذهاب إلى الأعلى