آخر الأخبار
بمبادرة من ثلاثة بلدان من بينها الجزائر، مجلس الأمن يعتمد مشروع بيان صحفي يخص العاملين الانسانيين في... مجلس الأمن يدعو إلى رفع العوائق أمام وصول المساعدات إلى غزة عطاف يتلقى مكالمة هاتفية من وزير خارجية المملكة العربية السعودية الشقيقة، سمو الأمير فيصل بن فرحان آ... الفريق أول السعيد شنقريحة رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي يشرف على حفل تقديم وتبادل التهاني بمناسبة ع... مقتل شخص وإصابة آخر في حادث طعن جنوب غرب فرنسا بايدن يدرس طلب أستراليا وقف محاكمة أسانج موسكو: روسيا تتعرض لهجمات سيبرانية من أوكرانيا بشكل يومي البرهان: لن نسلم أمر السودان لأي جهة داخلية كانت أو خارجية رئيس الجمهورية يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه رئيس جمهورية تركيا الشقيقة السيد رجب طيب أردوغان رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يهنئ عبر حسابه الخاص ألمانيا تعتزم تسريع عمليات ترحيل الأجانب المدانين قضائيا بعد ارتفاع نسبة الجرائم في مباراة مجنونة.. ريال مدريد يفلت من الخسارة أمام السيتي بدوري أبطال أوروبا فنلندا.. إنشاء مقر لقوات حلف "الناتو" على بعد 140 كم من الحدود الروسية دراسة بحثية تكشف انحدار اللغة الأصلية لسكان أمريكا الشمالية من سيبيريا أكبر حزب سويسري يطالب بالانسحاب من المجلس الأوروبي "نيويورك تايمز": مصادرة الأصول الروسية ستلحق ضررا بالغا بالولايات المتحدة إيرلندا تعتزم الاعتراف بدولة فلسطينية تهنئة رئيس الجمهورية يهنئ الشعب الجزائري بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك رئيس الجمهورية يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه السيد قيس سعيد رئيس الجمهورية التونسية الشقيقة
العالمسلايدر

الولايات المتحدة تعزز أمن سفارتها لدى هايتي بقوات جديدة وتجلي بعض الموظفين

أعلن الجيش الأمريكي يوم الأحد عن إرسال طائرة عسكرية لتعزيز أمن السفارة الأمريكية لدى هايتي، والسماح للموظفين غير الأساسيين بالمغادرة.
وحرصت القيادة العسكرية الأمريكية على الإشارة إلى أن العملية لم يتم خلالها نقل أي مواطن هايتي على متن الطائرة العسكرية”.

وتهدف هذه الإشارة لإزالة أي تكهنات بإمكانية مغادرة مسؤولين حكوميين كبار للبلاد بمساعدة أمريكية، جراء تصاعد هجمات العصابات.

ويخضع الحي المحيط بالسفارة في العاصمة، “بورت أو برنس” إلى حد كبير لسيطرة العصابات.

وجاء في بيان القيادة العسكرية الأميركية: أن النقل الجوي للموظفين من وإلى السفارة يتماشى مع ممارساتنا المعتادة الهادفة لتعزيز أمن سفاراتنا في جميع أنحاء العالم، ولم يتم خلالها نقل أي مواطن هايتي على متن الطائرة العسكرية”.

وأضاف البيان أن النقل شمل الموظفين غير الأساسيين، وعائلات الدبلوماسيين، لكن السفارة شهدت مغادرة الموظفين غير الأساسيين وجميع أفراد عائلاتهم في يوليو الماضي. وبالتالي من الأرجح أن الموظفين الذين تم إجلاؤهم كانوا يتناوبون مع زملائهم.

وجاء في البيان أن الولايات المتحدة تبذل جهودا لمساعدة شرطة هايتي، وترتيب انتشار أمني تأذن به الأمم المتحدة. وهذه الجهود لم تنجح حتى الآن.

وسافر رئيس وزراء هايتي المحاصر، أرييل هنري، إلى كينيا مؤخرا للضغط من أجل نشر قوة شرطة تدعمها الأمم المتحدة لمحاربة العصابات. لكن محكمة كينية قضت في يناير الماضي بعدم دستورية هذه الخطوة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × خمسة =

زر الذهاب إلى الأعلى