آخر الأخبار
أين يدفع السائقون أغلى رسوم الطريق؟.. تصنيف يكشف الدول أميركي قتل 3 أشخاص وطهى قلب أحدهم مع البطاطا سان جيرمان يطمئن بشأن "عقد نيمار": على الطريق الصحيح بعد اتهام محاولة الانقلاب.. رئيس وزراء أرمينيا يخاطب أنصاره النفط في أعلى مستوى له خلال 13 شهرا ثنائية ميسي تساعد برشلونة في التفوق على إلتشي نجل ترامب يدلي بشهادته أمام النيابة حول "فاتورة" حفل التنصيب مصر تجيز لقاحي سبوتنيك وأسترازينيكا من كوريا الجنوبية ليبيا.. أزمة المياه شبح يهدد مستقبل البلاد موديرنا: اللقاح المضاد لكورونا المتحور جاهز للاختبار بريطانيا: وضع الكمامات قد لا يكون ضروريا في الصيف بعد خسارة "مدوية".. ماسك يفقد صدارة أغنياء العالم خبراء يكشفون دوافع "واتساب" لتبني سياسة خصوصية جديدة هجوم الكونغرس.. تضارب بين الشهود وتحذير FBI لم يصل للمعنيين الولايات المتحدة تزفُ "خبرا سارا" بشأن لقاح الجرعة الواحدة حملة مغربية إسرائيلية على الجزائر؟! ماذا يعني اطلاع القضاء الأميركي على سجلات ترامب الضريبية؟ توخيل يثني على مبابي "القرش".. ويقارنه بميسي ورونالدو إسبانيا تزيل آخر تماثيل الدكتاتور فرانكو رئيس دولة يستأجر طائرة ميسي الخاصة
الحدث

أويحيى وأردوغان والحسابات القديمة

الرئيس بوتفليقة بإرساله للوزير الأول أحمد أويحيى، لتمثيله في حفل تنصيب أردوغان رئيسا لتركيا، أراد أن “يبهدل” أويحيى ويعطيه درسا في الدبلوماسية بحكم أنه سبق لأويحيى أن انتقد أردوغان لما رد على فرنسا مذكرا إياها بجرائمها في الجزائر بعد اتهامات فرنسا لتركيا بإبادة “الأرمن”، يومها رد أويحيى بقساوة قائلا له لا تتكلم عن الجزائر ولا تحشرها في مشاكلك مع فرنسا ومعروف عن أويحيى كرهه الشديد للإسلاميين، فالرئيس بإرساله لأردوغان أراد أن يقول للرئيس التركي أنه قد جاء إليك مهنئا ومعترفا بك وبانجازاتك، فبأي وجه سيقابل أويحيى أردوغان، صحيح الأيام دواليك والدبلوماسية مصالح ولا يشتم فيها المستقبل.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنا عشر − خمسة =

زر الذهاب إلى الأعلى