آخر الأخبار
رئيس الجمهورية يؤدي صلاة عيد الأضحى بجامع الجزائر المحمدية بالعاصمة رئيس الجمهورية يتبادل تهاني عيد الأضحى مع نظيره التونسي رئيس الجمهورية يهنئ الشعب الجزائري بمناسبة عيد الأضحى المبارك رئيس الجمهورية يعود إلى أرض الوطن بعد مشاركته في قمة مجموعة ال7 لكبار المصنعين في العالم حجاج بيت الله الحرام يتجمعون بصعيد عرفة الطاهر لأداء مناسك الركن الأعظم في الحج قمة مجموعة ال7 لكبار المصنعين في العالم: رئيس الجمهورية يلتقي رئيسة وزراء إيطاليا رئيس جنوب إفريقيا سيريل رامافوسا يفوز بفترة ولاية ثانية قمة مجموعة الـ7 لكبار المصنعين في العالم: رئيس الجمهورية يجري محادثات مع قادة كبرى دول العالم رئيس الجمهورية يستقبل السيّد أحمد الحشاني رئيس الحكومة التونسية بباري الإيطالية قمة مجموعة الـ7 لكبار المصنعين في العالم : رئيس الجمهورية يستقبل رئيس المجلس الأوروبي رئيسة الوزراء الإيطالية: إفريقيا قارة تحمل في طياتها الكثير من الإمكانات إذا ما تم تمكينها من استغلا... قمة مجموعة ال7 لكبار المصنعين في العالم: رئيس الجمهورية يصل إلى منتجع بورغو ايغناسيا بايطاليا انطلاق قمة مجموعة ال7 لكبار المصنعين في العالم بمشاركة رئيس الجمهورية رئيس الجمهورية السيد عبدالمجيد تبون يستقبل بمقر إقامته ماسريا سان فرانشيسكو، بــباري الإيطالية الرئ... مراد: أهمية برنامج إنشاء مناطق النشاط المصغرة عبر البلديات في مواكبة الديناميكية الاقتصادية الوطنية رئيس الجمهورية يستقبل بباري الإيطالية نظيره الفرنسي تسهيلات جمركية خاصة لفائدة المسافرين على مستوى المنافذ الحدودية خلال موسم الاصطياف محروقات : مجمع سوناطراك يوقع على مذكرة تفاهم مع "شيفرون" الأمريكية رئيس الجمهورية يتوجه إلى إيطاليا للمشاركة في قمة مجموعة السبع لكبار المصنعين في العالم الفريق أول السعيد شنقريحة يستقبل العقيد الروسي المتقاعد أندري بافيلينكو
الحدثسلايدر

طبي يبرز أهمية إجراء الإفراج المشروط لترقية سياسة إعادة اندماج المحبوسين في المجتمع

أبرز وزير العدل حافظ الأختام عبد الرشيد طبي اليوم الثلاثاء بسعيدة أهمية إجراء الإفراج المشروط لترقية سياسة إعادة اندماج المحبوسين في المجتمع.

وقال الوزير لدى إشرافه على تدشين المقر الجديد لمجلس قضاء سعيدة في إطار زيارة عمل إلى الولاية: “إننا نشجع إجراء الإفراج المشروط لترقية إعادة ادماج المحبوسين ومنحهم الفرصة من أجل إعادة اندماجهم في الوسط الاجتماعي وأن يكونوا مواطنين صالحين”.

وذكر السيد طبي أن هذا الإجراء المتعلق بالإفراج المشروط خلق “آثارا إيجابية” في المؤسسات العقابية وذلك من خلال التنافس بين نزلاء مؤسسات إعادة التربية فيما يخص الدراسة والتعليم للاستفادة من هذا الإجراء الذي يسمح لهم بالاندماج من جديد في المجتمع.

وفي هذا الإطار, أشار إلى “أن الكثير من نزلاء المؤسسات العقابية انخرطوا ضمن هذا المسعى وهذه السياسة واندمجوا في مختلف برامج التكوين داخل المؤسسات العقابية للاستفادة من الإفراج المشروط”, لافتا “أنه من بين شروط الاستفادة من الإفراج المشروط حسن سيرة وسلوك المحبوسين”.

وقد تفقد الوزير المقر الجديد لمجلس قضاء سعيدة واطلع على شروط استقبال المتقاضين وكيفية سير الجلسات.

وذكر أن هذا المرفق الجديد أنجز في إطار جهود الوزارة الرامية إلى تأهيل الهياكل عبر مختلف الدوائر القضائية وتحسين الخدمات على مستوى مجالس القضاء.

وأضاف الوزير أن هذا “المرفق القضائي يوفر الشروط الملائمة لعمل القضاة ولمجموع الموظفين ومكونات منظومة العدالة على المستوى المحلي حيث يتمثل الهدف الأساسي في بلوغ مستوى عال للفعالية والكفاءة وسهولة الوصول إلى المستخدمين”.

كما تبادل السيد طبي خلال هذه الزيارة أطراف الحديث مع مسؤولي سلك القضاة وممثلي الموظفين وأعوان العدالة بمجلس قضاء سعيدة.

ولدى معاينته للمقر السابق لمجلس قضاء سعيدة, وافق وزير العدل حافظ الأختام على تحويله إلى مقر لمحكمة إدارية ومحكمة مدنية, داعيا إلى الانطلاق في ممارسة العمل القضائي على مستوى هذا المرفق شهر سبتمبر القادم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × 2 =

زر الذهاب إلى الأعلى